أسباب شائعة للتوحد عند الأطفال

أسباب شائعة للتوحد عند الأطفال

آخر تحديث : الأحد ٢٥ مايو ٢٠١٩

عند التحدث عن مرض، لابد من فهم ماهي الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة به، واليوم في "ستات دوت كوم"، نتحدث عن مرض التوحد، وشرح أسباب شائعة للتوحد عند الأطفال، فهذا المرض يعود إلى العديد من الأسباب وليس سبب واحد فقط.

علينا أن نتفق في البداية أن مرض التوحد لدى الأطفال لا يوجد سبب وحيد واضح للإصابة به، لكن يوجد أكثر من عامل يؤدي إلى الإصابة بمرض التوحد، هذه العوامل سنحاول شرحها بالتفصيل في موضوعنا اليوم، فيما يلي.

أسباب شائعة للتوحد

تم تقسيم الأسباب التي تساهم في الإصابة بالتوحد إلى أكثر من عامل، منها وراثي، جيني، بيئي، والتطعيمات كذلك، وهذا مانوضحه بالتفاصيل فيما يلي.

أولًا: الأسباب الوراثية

أسباب شائعة للتوحد

إصابة أحد أفراد العائلة بمرض التوحد، من الممكن أن تسبب انتقال هذا المرض عن طريق الوراثة، وهذا العامل هو أكثر العوامل خطورة على الإصابة بالتوحد، ففي حالة وجود أخ، أخت، توأم، مصاب بالتوحد، فمن الممكن أن يكون الشخص المولود القادم أكثر عرضة لتطوير هذا المرض.

ثانيًا: الحمل والولادة

يعتبر الحمل والولادة من أحد الأسباب التي تجعل الجنين يصاب بمرض التوحد، فتناول بعض العقاقير أو المواد الكيميائية المعينة في فترة الحمل، من الممكن أن تؤثر على الطفل وتجعله أكثر عرضة لأن يكون طفل متوحد.

كما أن تناول الكحوليات والتدخين والأدوية المضادة أثناء فترة الحمل تزيد من احتمالية الإصابة بهذا المرض.

لذلك يجب على الحامل اتباع نظام صحي في فترة الحمل، مع عدم أخذ أي دواء من نفسها، فلا بد من إشراف الطبيب المختص على هذا الدواء، حتى توفر الراحة والصحة لطفلها ولنفسها أيضًا.

ثالثًا: الأسباب البيئية

أكدت بعض الدراسات الحديثة أن هناك بعض التأثيرات البيئية التي تساهم في زيادة فرص الإصابة بمرض التوحد، للأشخاص الذين لديهم استعداد وراثي للاضطراب، فمن الممكن أن يكون تلوث الهواء مثال على ذلك، ففي حالة تلوث الهواء بمادة كيميائية معينة من الممكن أن يكون هذا عامل مؤثر في ظهور مرض التوحد.

كما أن العدوى الفيروسية من الممكن أن تكون سبب من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بمرض التوحد كذلك.

رابعًا: عمر الأب والأم

أسباب شائعة للتوحد

يعتبر الانجاب في المراحل السنية المتأخرة سواء كان للأب والأم، من أهم العوامل التي تساهم في إصابة الجنين بمرض التوحد، ويعتقد الأطباء أن الرجال فوق سن الأربعين وينجبون، يكون أطفالهم عرضة للإصابة بالتوحد من الأطفال المولودين لأباء تحت سن الثلاثين.

خامسًا: التطعيمات

تطعيم الطفل من الأمور الهامة، لكن الدراسات الطبية أكدت أن هناك بعض اللقاحات التي تسبب مرض التوحد عند الأطفال، مثل اللقاح الثلاثي (MMR Triple vaccine -)، ولقاح الثيميروسال (Thimerosal)، واللقاحات التي تحتوي على كمية من الزئبق.

سادسًا: اضطرابات الدماغ والجهاز العصبي

ضرر منطقة اللوزة في الدماغ، من الممكن أن يكون لها سبب رئيسي في تحفيز ظهور مرض التوحد عند الأطفال، حيث أن الباحثين أكدو أن هناك جينات من الممكن أن تؤثر على نمو الدماغ وتطوره.

سابعًا: بعض الأمراض

هناك بعض الأمراض التي تم ربطها مع مرض التوحد، ومن بين هذه الأمراض مايلي:

أسباب شائعة للتوحد

  • الحصبة الألمانية.
  • الصرع.
  • الاضطراب العصبي.
  • التصلب الحدبي والتصلب الدرني.
  • متلازمة الكروموسوم X الهش (Fragile x syndrome)، وهي متلازمة موروثة تؤدي إلى خلل ذهني، من الممكن أن يكون سبب في أورام الدماغ.

هذه كانت أهم أسباب شائعة للتوحد عند الأطفال، وهذا ما أكده الطب في الوقت الحالي، حيث أن هذه السبعة أسباب من الممكن أن تساهم بشكل كبير في تحفيز ظهور مرض التوحد على الأطفال في مراحل حياتهم الأولى، وتظهر علامات هذا المرض في الثلاثة سنوات الأولى من عمر الأطفال.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة