أعراض القولون العصبي وطرق مختلفة لتخفيف الألم

أعراض القولون العصبي وطرق مختلفة لتخفيف الألم

آخر تحديث : الإثنين ١٦ نوفمبر ٢٠١٩

القولون العصبي من الأمراض الشائعة لدى الكثيرين، والتي تحتاج لإتباع نظام غذائي سليم، والحد من التوتر والضغط النفسي، لذا في هذا المقال سوف تتعرف على أعراض القولون العصبي وعلاجه.

اعراض القولون العصبي

ما هو القولون العصبي؟

متلازمة القولون العصبي من أكثر الأمراض المزمنة شيوعًا حيث تصل نسب الإصابة به إلى 20% من سكان العالم، لذا يصنف كواحد من أكثر الأمراض شيوعًا ويتمثل القولون العصبي في بعض الإضطرابات المعوية المصحوبة بألم أسفل الظهر.

ما هي أسباب أمراض القولون العصبي؟

يوجد العديد من العوامل التي تتسبب في الإصابة بالقولون العصبي، وقد يهمين سبب على الآخر، وقد أثبتت الدراسات أن هناك علاقة بين الجهاز الهضمي والدماغ. ينتج الخلل نتيجة بعض الأسباب الوراثية أو النفسية أو البيئية، وبشكل عام فإن أهم أسباب الإصابة بالقولون العصبي هي:

1-اضطراب في الحركة المعوية:

يظهر على مريض القولون العصبي بعض المشاكل المتعلقة بالاضطرابات المعوية مثل الإسهال أو الإمساك او سوء الهضم وقد يكون ذلك من أسباب اضطراب القولون العصبي.

2-العوامل النفسية والاجتماعية:

تتسبب بعض المشكلات النفسية في ظهور أعراض القولون العصبي. ويعد الاكتئاب والقلق من أهم أسباب الإصابة بمتلازمة القولون العصبي، حيث تأتي تسميته نسبة للمشكلات العصبية التي تتسبب في الألم.

3-امتلاء المستقيم:

يشكل امتلاء المستقيم ضغط غاز منخفض نسبيًا مما يتسبب في ألم البطن والحاجة للتغوط بشكل متكرر، وكذلك امتلاء أجزاء من القولون بكميات صغيرة نسبيًا، قد يتسبب في القولون العصبي.

اعراض القولون العصبي

ما هي اعراض القولون العصبي؟

عادة ما تبدأ مشاكل القولون العصبي في الظهور في أواخر سن المراهقة وتستمر طويلًا، حيث تعد متلازمة القولون العصبي من الأمراض المزمنة، وعادة ما يتم تشخيص الحالة بعد ظهور الأعراض بثلاثة أشهر على الأقل، بعد التأكد من عدم وجود أي مشكلة عضوية، وعادة ما يعرف القولون العصبي التشنجي، بأنه ألم تشنجي يحدث في أسفل البطن، ومن الأعراض التي تظهر على مريض القولون العصبي الآتي:

-يزداد الألم بعد تناول الطعام بساعة أو اثنتين، ويزداد عند حدوث ضغط نفسي أو التفكير في بعض مشكلات الحياة.

-يعاني المريض من الإمساك والإسهال معًا وفي أوقات كثيرة، أو أحدهم فقط.

-الشعور بالانتفاخ الشديد في منطقة البطن، وكثرة الغازات.

-تقل حدة الألم بعد التغوط.

-الألم لا يظهر ليلًا، ويكثر بالنهار.

-ظهور بعض الافرازات المخاطية، والبراز القاسي المتبوع ببراز لين.

وعادة ما تختلف شدة هذه الأعراض من شخص لآخر، فقد تكون بسيطة جدًا ولا تؤثر على الحياة الطبيعية، وقد تكون حادة وشديدة بشكل غير محتمل، وعلى الأغلب فإن أعراض القولون العصبي الحاد تتكرر بشكل كبير مما يؤثر سلبًا على المريض.

والجدير بالذكر أن البعض يعتقد أن الحمى والنزيف من فتحة الشرج، والاسهال الليلى وفقدان الوزن من أعراض القولون العصبي، إلا أنها ليست من أعراض القولون العصبي، وتطلب تشخيص طبي وعلاج مختلف.

كيف يتم تشخيص القولون العصبي؟

حتى يتم تشخيص القولون بشكل سليم يجب أن يتم ذلك على عدة مراحل، وتضمن هذه المراحل الآتي:

-المرحلة الأولى: في البداية يقوم الطبيب بسماع شكوى المريض وتقييمها فقد يسأل عن التدخين وتناول الكحوليات، أو التاريخ الطبي للمريض، أو نوعية الطعام التي يتناولها، كذلك قد يتسأل عن الجنس والأمراض السابقة ونوعية الأدوية المستخدمة لعلاج بعض المشكلات، ثم يخضع المريض للفحص البدني.

-المرحلة الثانية: يطلب الطبيب بعض الفحوصات المختلفة كوظائف الغدة الدرقية، وتعداد الدم، وفحص البراز، وفحوصات الدم الكيميائية، وبعض الاختبارات المصلية المختلفة. بناء على نتائج الفحوصات يقوم الطبيب بتحديد ما إذا كان المريض يحتاج لفحص آخر كفحص الحساسية للاكتوز، أو قد يبدأ في وضع خطة علاجية.

اعراض القولون العصبي

كيف يتم علاج اعراض القولون العصبي الحاد؟

عادة ما يتطلب علاج القولون إلى إتباع نظام غذائي سليم والحد من تناول بعض الأطعمة التي تتسبب في تهيج القولون، وقد يحتاج المريض إلى تناول بعض الأدوية إلى جانب النظام الغذائي، وحتى تقلل من حدة الألم، ويتم العلاج عن طريق الآتي:

1-اتباع نظام غذائي سليم:

-يجب ملاحظة تأثير الأطعمة المختلفة على المريض، وتجنب الطعام الذي يتسبب في زيادة ألم القولون.

-ينصح بالتوجه إلى أخصائي تغذية من أجل فحص احتمالات التأثر ببعض الأطعمة ومناقشة الأعراض حتى يتمكن من وصف أفضل نظام غذائي للمريض.

-يجب تجنب بعض الأغذية المسببة في الانتفاخ والغازات، ومن ضمن هذه المنتجات: الكرنب، والعنب، والزبيب، والنبيذ الأحمر، والفاصوليا، والبصل بأنواعه، والتمر، والكافيين الموجود في الشاي والقهوة، والنسكافيه.

-قد يعاني بعض مرضى القولون العصبي من الانتفاخ والغازات والإسهال، وعادة ما يحدث ذلك بسبب امتصاص اللاكتوز المتوفر في منتجات الألبان أو السوربيتول الموجود في منتجات الحمية الغذائية ويستخدم في التحلية بدلًا من السكر العادي، وتعرف هذه الحالة باسم حساسية اللاكتوز، وعادة ما ينصح المرضى لتجنب هذه المنتجات لفترة لملاحظة تغير الأعراض.

-في حالة الشك في معاناة المريض من حساسية اللاكتوز قد يمكن القيام ببعض الاختبارات للتأكد، وفي حالة التأكد يجب الأمتناع عن المنتجات التي تحتوي على اللاكتوز، واستبدالها باستخدام الإنزيمات الهضمية، أو تناول منتجات الألبان الخالية من اللاكتوز.

2-العلاج الدوائي:

في حالة لم يخفف تغيير نمط الحياة، أو اتباع نظام غذائي صحي من الأعراض. في هذه الحالة يقوم الطبيب بوصف مجموعة من الأدوية، التي تختلف على حسب أعراض المرض على النحو التالي:

-مضادات الإسهال في حالات الإسهال الشديدة.

-مضادات الاكتئاب في حالة معاناة المريض من مشكلة القلق أو الاكتئاب اللذان يتسببان في ظهور أعراض القولون العصبي.

-استخدام بعض الأدوية التي تشجع على نشاط القولون مثل (دواء زلمك) الذي يلجأ إليه الأطباء في حالة ما إذا لم تنجح الألياف الغذائية في علاج الإمساك.

-قد يصف الطبيب بعض الأدوية المضادات للتشنجات في حالة التشنجات القوية للقولون، وعادة ما يأخذ هذا العلاج قبل تناول الطعام.

ملحوظة هامة: لا يجب استخدام أيً من أدوية القولون دون استشارة طبية حتى لا يتعرض المريض للآثار الجانبية.

3-تغيير نمط الحياة:

على مريض القولون تغيير نمط الحياة كالآتي:

-محاولة التخلص من المشكلات النفسية عن طريق الاسترخاء، أو ممارسة اليوجا، أو اللجوء إلى العلاج النفسي أو علاج ردود الفعل الحيوية.

-ممارسة بعض التمارين الرياضية للحد من التوتر النفسي، وتنظيم نشاط الأمعاء، ولعل أفضل هذه التمارين وأسهلها هو المشي أو السباحة.

-تناول وجبات صغيرة متعددة على مدار اليوم للحد من الإسهال، أما إذا كان يعاني من الإمساك, في هذه الحالة يمكنه تناول وجبات غنية بالألياف الطبيعية للتخلص من هذه المشكلة.

اعراض القولون العصبي

نصائح هامة للحد من آلام القولون:

يوجد مجموعة من النصائح التي تساعد بشكل فعال في التخلص من أعراض القولون العصبي ومن ضمنها الآتي:

-الحرص على شرب كمية كافية من السوائل بشكل عام والماء بشكل خاص حيث يحتاج جسم الإنسان إلى ما يعادل ثماني إلى عشر أكواب من الماء يوميًا، كذلك يجب الابتعاد عن المشروبات الغازية والكافيين الموجود في الشاي والقهوة.

-عدم اتباع حمية غذائية أو نظام غذائي دون استشارة خبير التغذية.

وبذلك تكون قد تعرفت على أعراض القولون العصبي، وطرق علاجه المختلفة، وتأكد أنه في حالة إتباع النصائح السابق ذكرها ستتخلص بنسبة كبيرة من أعراض القولون العصبي.

اعراض القولون العصبي

المراجع :

1- ↑ "Irritable Bowel Syndrome", webmd,25-3-2018، Retrieved 17-7-2018. Edited.

2- ↑ Jaime Herndon & Tricia Kinman (24-7-2017), "Everything You Want to Know About IBS"، healthline, Retrieved 17-7-2018. Edited.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة