تعرفي على أضرار البابونج واليانسون

تعرفي على أضرار البابونج واليانسون

آخر تحديث : السبت ٢١ مارس ٢٠٢٠
بلغي عن مشكلة

أضرار البابونج واليانسون سنتعرف عليها من خلال هذا المقال، وهما مشروبان مفيدان للجسم بسبب الفيتامينات والمعادن الموجودة بهما ولكن مع عدم الإفراط بتناولهما، حيث يسببان بعض المشكلات الصحية والحساسية التي يجب الحذر منها، كما يؤثران على النساء الحوامل والرضع.

أضرار البابونج واليانسون

يعرف البابونج باسم زهرة الأقحوان وهو من النباتات الحولية، وينمو البابونج قريباً من مصادر الماء بسبب احتياجه لتربة خصبة للنمو، ويتميز البابونج بالرائحة العطرية المميزة والسيقان المستقيمة المليئة بالأوراق والفروع التي تشبه شكل الريش، ويتوفر نوعان من نبات البابونج وهما الروماني الذي يتم استخدامه في بلاد معينة، والألماني الذي يتم استخدامه بكثرة في دول كثيرة حول العالم، كما يتوفر البابونج بأشكال متعددة منها الكبسولات، شاي البابونج، الصبغات، المستخلصات السائلة من البابونج.

يعتبر اليانسون من النباتات العطرية المنتمية للفصيلة المظلية، ويتميز اليانسون بارتفاعه وساقه الرفيع، وكذلك أزهاره الصغيرة البيضاء وبذوره الصغيرة الخضراء، ويتم زراعة اليانسون في مصر، إسبانيا، وغرب آسيا، ويعرف بأسماء عديدة كالكمون الحلو، ويحتوي اليانسون على عدة فيتامينات ومعادن مثل فيتامينات ب وج، الكالسيوم، الحديد، البوتاسيوم والكبريت، ويدخل اليانسون في صناعة العطور، الصابون والكريمات بسبب رائحته المميزة.شاركي مع ستات دوت كوم بموضوعاتك

تكمن أضرار البابونج واليانسون في الإفراط في تناولهما، حيث يسببان الشعور بالأرق، الدوخة، ثقل الرأس، ألم حلال الحركة، كما أن غلي البابونج أو اليانسون يفقدهما المواد الفعالة والزيوت الطيارة التي توجد فيهما.

كما يمكن أن تظهر أعراض حساسية على بعض الأشخاص عند تناول البابونج، والذي يحتوي على مركب الكومارين الذي يسبب تمييع الدم لذلك لا يجب تناوله قبل إجراء أي عملية جراحية، ولا يجب على النساء اللاتي تعانين من سرطان الرحم أو الثدي أو لديهن مشاكل هرمونية تناول اليانسون حتى لا يتفاعل الاستروجين مع اليانسون.

أضرار البابونج واليانسون

أضرار البابونج واليانسون على الحامل

  • ينصح الأطباء بعدم استخدام أعشاب خلال الحمل، حيث لا توجد أبحاث كافية عن تأثير الأعشاب أثناء هذه الفترة، حيث يصعب عمل اختبارات على الحوامل، لذلك فإن من الأفضل تجنب تناول الأعشاب خلال الحمل وخاصة الأشهر الأولى، وعلى الرغم من أن الأعشاب آمنة وطبيعية إلا لا يجب استخدامها إلا بإشراف الطبيب.
  • للبابونج فوائد متعددة ويرى البعض أن شربه باعتدال لا يسبب أي مشكلات، ولكن شربه بكثرة خلال الحمل يمكن أن يسبب بعض المشكلات، لذلك ينصح بتجنب تناوله للحامل بسبب:
  • قد يسبب البابونج مشكلات في قلب الجنين، حيث أن القناة الشريانية للجنين تكون غير مكتملة، وذلك حتى يستطيع الجنين التنفس بالرحم.
  • يمكن أن يسبب البابونج الإجهاض أو الولادة المبكرة حيث يزيد من تقلصات الرحم.
  • يمكن أن يؤدي إلى مشاكل في الدورة الدموية للجنين.
  • يمكن أن يتفاعل البابونج مع الأدوية ويؤثر على أدائها مثل المهدئات، أدوية ترقق الدم والمضادة للالتهابات، والمسكنات.
  • كما يتفاعل البابونج مع التخدير ويسبب آثاراً جانبية، ويؤثر مركب الكومارين على سيولة الدم، لذلك لا يجب تناوله قبل الخضوع لعملية قيصرية بأسبوعين على الأقل.
  • يمكن أن يسبب البابونج الحساسية خاصة للنساء اللاتي يعانين من حمى القش.
  • يعتبر اليانسون آمناً على الحامل إذا تم تناوله باعتدال، ولكن الإفراط في تناوله يمكن أن يسبب بعض المشكلات للحامل بسبب:
  • يؤثر اليانسون على الهرمونات التي يمكن أن تؤثر على الحمل.
  • قد يسبب اليانسون حساسية لبعض الأشخاص الذين يعانون من الحساسية من النباتات الشبيهة باليانسون مثل الشمر، الكراوية، الكمون، الكزبرة، الكرفس، الشبت.
  • يمكن أن يسبب اليانسون الإجهاض حيث يسبب انقباضات وتقلصات الرحم، كما يسبب تهيج الجلد.
  • يتفاعل اليانسون مع عدة أدوية مثل التاموكسيفين والإستروجين.

أضرار البابونج واليانسون على الرضع

تستخدم بعض الأمهات الأعشاب للرضع لعلاجهم من المغص أو نزلات البرد، ويعتبر البابونج أشهر هذه الأعشاب، ولكن ليس آمناً استخدام الأعشاب للرضع أقل من ستة أشهر، حيث يوصي المتخصصين بتغذية الرضع بحليب الثدي فقط أو الحليب الصناعي وعدم تغذيتهم بالأعشاب، وذلك بسبب صغر أوزانهم كما أن الجهاز الهضمي لهم يكون غير مكتمل، بالإضافة إلى تأثير الأعشاب على الجهاز العصبي للرضع، وكما يمكن أن تحدث نوبات مرضية لهم، أو تسمم بالرصاص والزئبق وتظهر أعراض حساسية لديهم.

لا يجب إعطاء الأعشاب للرضع أقل من ستة أشهر وخاصة اليانسون حيث يسبب بعض المشكلات حيث يضر اليانسون بالجهاز العصبي للرضيع حيث أنه لم يكتمل بعد، حيث يحتوي على الأنيتول وهي مادة تؤذي الجملة العصبية وتسبب التسمم بها والبلاهة، كمايمكن أن يسبب اليانسون تلوث الطفل والتأثير السلبي على صحة الرضيع، ويسبب اليانسون سد شهية الطفل عن الرضاعة وفقدان الوزن، لذلك لا يجب إعطائه للطفل ولا تشربه المرضع بكثرة أيضاً.

أضرار البابونج واليانسون

أضرار البابونج واليانسون بشكل عام

يحتوي البابونج واليانسون على فوائد متعددة ولكن لهما آثاراً جانبية يجب معرفتها للحذر منها مثل:

  • يسبب البابونج النعاس واسترخاء العضلات، لذلك يجب عدم شربه أثناء القيادة.
  • بمكن أن يؤدي هبوط الصغط إذا تم أخذه مع أدوية رفع الضغط.
  • يسكن البابونج الجهاز العصبي لذلك يمكن أن يسبب الاكتئاب.
  • يزيد البابونج من سيولة الدم بسبب تفاعله مع أدوية التخدير، لذلك يجب التوقف عن تناوله قبل الجراحة بأسبوعين.
  • يجب على الشخص الذي يعاني من السكري الحذر عند تناول اليانسون حيث يخفض من نسبة السكر بالدم.
  • يسبب اليانسون نفس تأثير الإستروجين وبذلك يكون له تأثير سيء على المصابين بسرطان الرحم والثدي، والمبيض.
  • يمكن أن يعاني الأشخاص من حساسية تجاه اليانسون والباونج مما يسبب لهم ظهور أعراض للحساسية.

أضرار البابونج واليانسون

اتضح لنا مما سبق ذكره في مقال أضرار البابونج واليانسون المشكلات الصحية التي قد يسببهها تناولهما، خاصة على الحوامل والرضع، فعلى الرغم من فوائد البابونج واليانسون إلا إن تناولهما بكثرة يسبب المشكلات الصحية الكثيرة، كما يجب التوقف عن تناولهما قبل العمليات الجراحية.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة