أضرار الحلبة أثناء الدورة الشهرية

أضرار الحلبة أثناء الدورة الشهرية

آخر تحديث : الجمعة ٠٣ أبريل ٢٠٢٠
بلغي عن مشكلة

تعد الحلبة من الأعشاب الحولية التي تتبع فصيلة البقوليات، للحلبة ساق جوفاء الشكل لها فروع صغيرة، في نهاياتها ثلاث أوراق طويلة ومسننة، ولها أزهار صفراء اللون صغيرة الحجم سرعان ما تتحول إلى ثمار على شكل قرون، ويصل طول كل قرن إلى حوالي 10 سم، تحتوي بداخلها على بذور صغيرة صفراء مائلة قليلاً إلى اللون الأخضر، وبذور الحلبة تشبه شكل الكِلية إلى حد ما، وللحلبة فوائد عظيمة ومتعددة لجسم الإنسان؛ فقد استخدمت منذ القدم في علاج الكثير من المشاكل الصحية، ويعود ذلك لاحتوائها على مواد نشوية وبروتينات، بالإضافة إلى البوتاسيوم والفسفور، كما تحتوي على مادتي الكولين والتريكونيلين اللتين تُشبهان في تركيبتهما حمض النيكوتينيك، وهو الحمض الذي يعتبر من أنواع فيتامين ب، وسنتناول أضرار الحلبة أثناء الدورة الشهرية في هذا الموضوع.

شاركي مع ستات دوت كوم بموضوعاتك

أضرار الحلبة أثناء الدورة الشهرية

أضرار الحلبة أثناء الدورة الشهرية

هناك الكثير من السيدات اللاتي يتناولن الحلبة أثناء الدورة الشهرية ولا يعرفن حجم الضرر التي تتسبب فيه الحلبة لهن في هذه الفترة، وينصح الأطباء بتجنب تناول الحلبة في فترة الدورة الشهرية وذلك لأن لها الكثير من الأضرار ومنها: أن الحلبة تؤدي إلى ارتفاع معدل السكر في الدم، كما قد تكون سببًا رئيسيًا في حدوث النزيف، وتتسبب الحلبة في الإصابة بالقىء، كما أنها تتسبب في الشعور بالغثيان، وتؤدي إلى الإصابة بتورم الوجه.تعمل على وجود كدمات في الجسم، وتعمل على زيادة انفعالات المرأة في هذه الفترة والعصبية الشديدة التي تسيطر عليها.

أضرار الحلبة أثناء الدورة الشهرية وأضرارها على الكلى

أضرار الحلبة أثناء الدورة الشهرية

يعتبر تناول الحلبة، عن طريق الفم وبكميات معتدلة آمنا، كما أنه يمكن أن يكون آمنًا عند استخدامها للأغراضِ الطبية لمدة تَصل إلى ستة أشهر، إلا أنّه يمكن أن تسبب بعض الآثار الجانبية لدى بعض الأشخاص بما في ذلك الإسهال، واضطراب المعدة، والغازات، والدوخة، والصداع، واحتقان الأنف، والسعال، والصفير، وتورم الوجه، والحساسية الشديدة لدى البعض، حيث لا توجد أدلة تثبت أن شرب الحلبة ضارة في هذه الحالة، كما أنه يحذر تناولها في حالاتٍ معنيةٍ، نذكر منها ما يأتي ومنها الحمل: فيعتبر تناول الحلبة بكميات كبيرة خلال فترة الحمل غير آمنًا، إذ من الممكن أن يتسبب في حدوث تشوهات للجنين، وأيضًا ينتج عنه الانقباضات المبكرة، كما يؤثر على الرضاعة الطبيعية؛ حيث من المحتمل أن تكون الحلبة آمنة عندما تؤخذ عن طريق الفم لزيادة تدفق حليب الثدي على المدى القصير، فقد أثبتت بعض الأبحاث أن تناول 1725 ملليجرامًا من الحلبةِ ثلاث مرات يوميًّا لمدة 21 يوما لا يسبب أية آثار جانبية للرضع، كما يعتبر تناول الحلبة عن طريق الفم غير آمنًا للأطفال، إذ حققت بعض التقارير أن شرب شاي الحلبة يمكن أن يؤدي لفقدان الوعي لدى الأطفال، كما قد يؤدي تناولها لحدوث مشاكل بالنسبة للمصابين بحساسية النباتات؛ إذ إن الأشخاص الذين لديهم حساسية من النباتات بما في ذلك فول الصويا، والفول السوداني، والبازيلاء الخضراء، قد يكون لديهم أيضًا حساسية من الحلبة، ويمكن للحلبة أن تؤثر على مستوياتِ السكر في الدم لدى الأشخاص المصابين بمرضِ السكري، لذا من الأفضل مراقبة علامات انخفاض نسبة السكر في الدم قبل أخذ الحلبة، وعلى الرغم من الفوائد الصحية الكبيرة للحلبة، إلا أن لها أضرارها أيضاً؛ فبسبب خاصيتها التي تتعارض معَ امتصاص الحديد في الدم، فقد حظر على المرضى المصابين بالأنيميا تناول الحلبة بأي شكل من الأشكال، بالإضافة إلى تأثيرها على عمل الغدة الدرقيّة، ولهذا لا ينبغي تناولها في حال وجود مشاكل في الغدة الدرقية، كما أن زيادتها تؤثر على المرأة الحامل، وقد تؤدي إلى تنشيط الرحم وحدوث تقلصات في بداية الحمل، كما تؤدي شرب الحلبة بشكل كثير ومتكرر خلال فترة الحمل إلى التأثير على نموّ الطفل وإعاقة نموّ الدماغ والخلايا العصبية، وبالتالي تشوهات وإعاقات، بالإضافة أيضاً أنه يتعين على مرضى السكري استخدام الحلبة من بعد استشارة الطبيب لتأثيرها على مستويات السكر، فعلى الرغم من فائدتها لمرضى السكري إلاّ أن استعمالَها بشكل عشوائي قد يضر بالمريض.

أضرار الحلبة أثناء الدورة الشهرية وفوائد الحلبة للتسمين

أضرار الحلبة أثناء الدورة الشهرية

للحلبة فوائد عظيمة وكبيرة في زيادة الوزن لمن يعانون من النحافة والنقص الزائد في أوزانهم، وخصوصاً في منطقة الصدر والأرداف والوجه، حيث تساعد الحلبة على زيادة الوزن وذلك عن طريق غلي كوب من الماء، وإضافة زيت الحلبة إليه وترك المزيج حتي يبرد وتكرار هذه العملية يومياً لمدة شهر، بحيث يشرب كوب منه على الريق وكوب قبل النوم وسنلاحظ زيادة الوزن بشكل سريع وصحي، و تفتح الحلبة الشهية للأكل؛ وذلك عن طريق وضع زيت الحلبة على الماء البارد، وشربه قبل تناول وجبة الطعام بعشر دقائق، أو إضافة هذا الزيت إلى الشاي، كما تعمل على تحفيز هرمون البرولاكتين، والذي بدوره يساعد على تكبير الصدر للفتيات اللواتي يعانين من نحافة الصدر، حيث يتم تدليك الصدر بالحلبة يومياً لمدة شهر كامل، والحلبة تساهم في تسمين الوجه، وذلك عن طريق خلط معلقة من زيت الحلبة مع معلقة من الخميرة، ويدهن الوجه بها ثلاث مرات أسبوعياً.

فوائد الحلبة

أضرار الحلبة أثناء الدورة الشهرية

بعدما عرضنا أضرار الحلبة أثناء الدورة الشهرية إليكي بعض فوائدها: فللحلبة فوائد صحية عظيمة جدًا حيث، تخفض نسبة السكر في الدم وخاصة إذا تم تناولها بعد الوجبات، وأفضل طريقة لاستعمالها عن طريق مَزج الحلبة المطحونة بالماء الساخن، كما يمكن تناول أقراص مستخلص الحلبة مرتين يومياً فهي تؤدي الغرض نفسه، كما تعمل الحلبة على التخفيف من السعال والربو والبلغم وضيق النفس، كما أنها تساعد على التخلّص من الغازات، تقلل نسبة الكولسترول في الدم، وبالتالي فهي تقي من الإصابة بالأمراض الصدرية وأهمها أمراض القلب والشرايين، ولذلك يوصى بتناول حوالي 55 غرامًا من بذور الحلبة يوميا، كما تقوي القدرة الجنسية للرجال والنساء لاحتوائها على مادة الديوجينين، وهي مادة تشبه كثيراً هرمون الإستروجين والذي يعزز القدرة الجنسية عند الرجال، كما تساعد المرأة على الاستقرار النفسي نتيجة حالة التقلب التي تشعر بها المرأة وخاصة عند انقطاع الطمث، كما تعالج الالتهابات الموضعية والقروح وبعض حالات الجروح، عن طريق استعمالها كلبخة على الموضع المصاب، وتعمل الحلبة على تنقية الدم بشكل جيد عن طريق تخليص الجسم من السموم وبالتالي فهي تفيد الكبد لأداء مهامه بفعالية أكبر، كما تعد غذاء مفيداً للمرأة بعد الولادة، فهي تعطيها الطاقة والفيتامينات والمعادن التي خسرها جسمها أثناء عملية الولادة، ويُنصح بتناول زيت الحلبة ثلاث مرّات يومياً، كما أنها تدر الحليب، تفتح الشهية بشكل فعال؛ لذلك تعتبر الغذاء الأول للأشخاص الذين يريدون زيادة وزنهم والتخلص من النحافة، و تعالج آلام الرحم عن طريق غلي الماء ثم إضافة بذور الحلبة وترك المزيج يغلي على النار لمدة عشر دقائق، ثم يترك ليبرد قليًلا، وبعدها تجلس المرأة المصابة بالآلام بمنقوع الحلبة كالمغطس، تعزز النشاط العصبي والعضلي، كما أنها تعتبر مضادة للتوتر والقلق والإرهاق وتساعد على استرخاء الجسم.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة