تعرفي على أضرار الحلبة على الوجه

تعرفي على أضرار الحلبة على الوجه

آخر تحديث : الإثنين ٣٠ مارس ٢٠٢٠
بلغي عن مشكلة

أضرار الحلبة على الوجه كثيرة، وخاصة في حالة استخدامها بطريقة مفرطة وبشكل مباشر على البشرة، فعلى الرغم من أنها تمثل فائدة كبيرة للجسم وتحتوي على العديد من العناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن المهمة للبشرة والجسم بشكل عام، إلا أنه ينبغي استخدامها بطريقة جيدة، منعًا لظهور أي أثار جانبية عند استخدامها.

أضرار الحلبة على الوجه

أضرار الحلبة على الوجه وفوائدها

يؤدي استخدام زيت الحلبة على البشرة مباشرة لحدوث بعض الأضرار بها، والتي تتمثل أهمها في ما يلي:شاركي مع ستات دوت كوم بموضوعاتك

  • الإصابة بحساسية جلدية شديدة.
  • ظهور طفح جلدي في بعض الحالات.
  • تهيج واحمرار بالبشرة.

ملحوظة هامة: يمثل زيت الحلبة ضرر كبير على البشرة والجسم بشكل عام في حالة تناوله مع بعض الأدوية، كما يحذر استخدامه أيضًا في وقت الحمل، وكذلك من جانب مرضى السكري والأشخاص التي تعاني من مشاكل بالتنفس.

ولكن بالرغم من أضرار الحلبة للوجه، ولكن أشارت الدراسات العلمية للأهمية الكبيرة لها على الوجه في حالة استخدامها بطريقة، وتتمثل فوائد الحلبة للوجه في ما يلي:

  • تنقية الوجه وتخلصه من أي شوائب توجد به، كما تعمل على إزالة جميع السموم بالجلد.
  • تزيد من نضارة البشرة وإشراقها، وتتخلص من أي تهيج أو احمرار بالوجه.
  • تساعد على تقشير البشرة والتخلص من مشكلة البثور السوداء وحب الشباب بها.
  • تكافح علامات الشيخوخة المبكرة، وذلك لأنها تحتوي على المركبات الطبيعية المسئولة عن تأخير ظهور علامات تقدم السن.
  • تمثل أهمية كبيرة في تفتيح البشرة، والتخلص من أي بقع داكنة بها.
  • تعالج البشرة الدهنية وتتخلص من أي زيوت زائدة بها، وبالتالي فهي تستخدم لتنظيف البشرة وزيادة نقائها.
  • تغذي البشرة لما تحتوي عليه من فيتامينات ومواد غذائية عديدة مهمة للبشرة كفيتامين C و والبوتاسيوم والنياسين وغيرها من العناصر المهمة للبشرة وللجسم.
  • الحد من التهابات البشرة، وعلاج أمراض البشرة المختلفة مثل مرض الأكزيما والحروق والدمامل الكثيرة.
  • تساعد في التخلص من أثار الجروح والحروق، والحصول على بشرة نقية وصافية.
  • تعالج جميع التهابات البشرة في حالة خلطها مع كمية بسيطة من الزنجبيل المطحون، ووضعها علي البشرة بصفة مستمرة.

أضرار الحلبة على الوجه

أضرار الحلبة على الوجه الدهني

يؤدي استخدام الحلبة لتهيج البشرة الدهنية في بعض الأحيان، وخاصة في حالة استخدامها لفترة طويلة ومتكررة، ولكنها في الوقت نفسه تمثل فائدة للوجه الدهني، وتتمثل هذه الأهمية في:

  • زيادة نضارة البشرة الدهنية، وصفاؤها، حيث تتخلص من الزيوت المتراكمة بها.
  • تساعد على التخلص من طبقة الدهون بالوجه، وذلك في حالة استعمالها كغسول أو ماسك للبشرة الدهنية.
  • تستخدم للوقاية من أي مشاكل بالبشرة الدهنية، وتحميها من الإصابة بالأمراض الجلدية العديدة.

ومن أقنعة الحلبة المستخدمة لنضارة وتفتيح البشرة الدهنية ما يلي:

قناع الحلبة وماء الورد

المكونات:

  • ملعقة حلبة ناعمة.
  • ملعقة حليب بودرة.
  • 2 معلقة ماء ورد.
  • 1/2 ملعقة عصير ليمون.
  • ملعقة نشا.

طريقة التحضير للقناع:

  • نخلط جميع المكونات مع بعضها البعض، حتي يتكون لدينا قوام كريمي ومتماسك.
  • تنظف البشرة جيدًا قبل استخدام هذا الماسك، ونضعه على بشرة نظيفة لمدة ثلاثين دقيقة.
  • نغسل البشرة بعد ذلك جيدًا بالماء البارد.

قناع الحلبة مع الزبادي

  • خلط ملعقة واحدة من الترمس الناعم مع ملعقة حلبة ناعمة.
  • نخلطهم معًا، ونضعهم على البشرة لمدة ثلث ساعة.
  • نغسل الوجه جيدًا بالماء الدافئ، ويكرر القناع عدة مرات بالأسبوع للحصول على بشرة نقية وأكثر رطوبة.

قناع الحلبة وماء الزهر

المكونات:

  • ملعقة حلبة مطحونة.
  • 1/2 ملعقة قشطة.
  • ماء زهر.

وأما عن طريقة الاستخدام:

  • نخلط الحلبة مع القشطة وماء الزهر جيدًا.
  • توضع الخليط على البشرة مع تدليك الوجه بحركة دائرية لمدة 15 دقيقة.
  • تترك الوصفة لمدة ساعة، ونغسل بعد ذلك القناع جيدًا بالماء.

أضرار الحلبة على الوجه

أضرار الحلبة على الوجه والجسم

من الملاحظ أن أضرار الحلبة لا تقتصر فقط على البشرة، ولكن في حالة استخدامها بكميات غير معتدلة فإنها تؤدي لبعض الأضرار على صحة الإنسان، ومن أهم أضرار الحلبة على الجسم ما يلي:

  • الإصابة بالإسهال الشديد، مع حدوث إضرابات ومشاكل عديدة بالمعدة.
  • الشعور بتراكم الغازات بالمعدة والانتفاخ المستمر.
  • الشعور بدوخة وصداع مستمر.
  • رائحة كريهة بالبول.
  • الإصابة باحتقان الأنف والسعال المستمر.
  • انفتاخ ملحوظ بالوجه، وظهور حساسية جلدية شديدة.
  • أضرار كثيرة خلال فترة الحمل في حالة استخدامها بطريقة كبيرة، كحدوث تشوهات وعيوب خلقية بالجنين، كما تؤدي لحدوث تقلصات وانقباضات مبكرة بعضلات الرحم، واحتمال حدوث ولادة مبكرة.
  • غير أمنة على الأطفال، حيث أثبتت التجارب إلى أن مشروب الحلبة يؤدي لفقدان الوعي عند الأطفال، وظهور رائحة كريهة بالعرق.
  • زيادة هرمون الحليب عند الفتيات، حيث تعمل على زيادة إدرار الحليب وبالتالي فهي مناسبة خلال فترة الرضاعة للأمهات.
  • أضرار لمرضى السكري حيث تؤثر بشكل سلبي على نسبة السكر بالدم، وبالتالي ينبغي على مرضى السكري عدم الإفراط في تناول كمية كبيرة من شاي الحلبة، كما يجب أيضًا قياس مستوي السكر في الدم في حالة تناول مشروب الحلبة.
  • الحساسية، فلقد أشارت الدراسات العلمية إلى أن الأشخاص التي تعاني من الحساسية لبعض أنواع البقوليات كالفول السوداني والبازيلاء الخضراء والفاصولياء وفول الصويا تعاني أيضًا من حساسية شديدة للحلبة، وبالتالي ينبغي استخدامها باعتدال.

مما سبق نلاحظ أنه في حالة استخدام الحلبة بكميات غير معتدلة يترتب عليها أضرار عديدة، حيث تعرفنا بالتفصيل على أضرار الحلبة على الوجه والجسم بشكل عام، ولذلك ينصح باستخدامها بكميات بسيطة وخاصة أنها تمثل دور هام في تفتيح البشرة في حالة مزجها مع الحليب والعسل، كما تساعد أيضًا على تأخير ظهور علامات الشيخوخة المبكرة، وتقليل ظهور التجاعيد بالوجه، بالإضافة لدورها في ترطيب البشرة وخاصة البشرة الجافة، كما تمثل دور هام أيضًا للبشرة الدهنية وعلاج جميع مشاكلها بطريقة بسيطة.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة