أعراض القولون العصبي الخفقان

أعراض القولون العصبي الخفقان

آخر تحديث : الخميس ١٨ يونيو ٢٠٢٠
بلغي عن مشكلة

أصبح من الأمراض الأكثر شيوعًا بين الأشخاص إن كانوا كبارًا أو من الشباب، فجميعهم لديهم شكاوى من أعراض القولون العصبي الخفقان، بجانب ظهور أعراض كثيرة، جعلتهم يلجئون للذهاب للأطباء بصورة مستمرة لإيجاد علاجًا جذري لتلك المشكلة، ولكن الأدوية ليست كافية لأنه يَجب الحرص على إتباع بعض النصائح الهامة، والمفيدة للقضاء على تلك الأعراض المؤلمة.

أعراض القولون العصبي الخفقان

يُعرف القولون العصبي، القولون التشنجي، وعندما تَظهر أعراض القولون العصبي يَظن البعض أنها آلام المعدة المعتاد، حتى تَظهر بعض الأعراض التي تُميز الإصابة بمتلازمة القولون العصبي والتي تتمثل في أهم عرض وهو الخفقان واضطرابات ضربات القلب، حيث من المتُعارف أن تَكون الأعراض تَحدث في النصف الأسفل من البطن، ولكن الخفقان يَحدث عندما يتأثر القلب وانتفاخ القولون بسبب الضغط الشديد الذي يَحدث بالحجاب الحاجز، ويرافق الخفقان الشعور بمنطقة الصدر، وصعوبة في التنفس.

وتَحدث هذه الحالة في الأكثر في الوجبة الأخيرة التي يَتم تناولها قبل الخلود للنوم، أو عند تناول وجبات كثيرة مليئة بالدسم والدهون.شاركي مع ستات دوت كوم بموضوعاتك

أعراض القولون العصبي بالتفصيل

شَدد الأطباء على الجميع بضرورة معرفة أعراض القولون العصبي حتى يَستطيع المُصاب معرفة ما إن كان الإنسان يُعاني من متلازمة القولون العصبي أم لا، وبهذا سَيُساعد في استشارة الطبيب.

الشعور بالألم وتَقلصات البطن

قد يَظن البعض أن هذه الأعراض قد تَكون مثل المعتادة، ولكنها تَختلف لأنها بالتحديد تَكون في الجزء الأسفل من البطن، ويَكون الألم فيها متواتر في عضلات البطن، كما يُمكن ان يَكون في منطقة مُحددة في البطن أو بكامل البطن، وفي بعض الأوقات لا يَمكن تَحمله.

اضطراب في حركة الأمعاء

في الثلاث أنواع من متلازمة القولون العصبي يَظل عرض اضطرابات حركة الأمعاء موجودًا، ففي بعض الأوقات يُعاني المصاب بالإسهال أو بالإمساك، وفي بعض الحالات يُصبح البراز رخو ويُرافقه مُخاط، ولكن في أغلب الأوقات يَشتكي المُصابين بالإمساك بنسبة 50%، ويُرافقه ألم شديد بالبطن.

أعراض القولون العصبي الخفقان

التناوب بين الإمساك والإسهال

إن كان الإسهال أو الإمساك هو من أعراض القولون العصبي، فإن البعض يُعاني فقط من الإسهال أو الإمساك فقط منفردًا، ولكن توجد حالة أخرى من اضطرابات حركة الأمعاء مثل التناوب بين الإمساك والإسهال، وسجلت تلك الحالة حوالي 20% من الأشخاص عانوا من الإسهال والإمساك بشكل مُتقطع.

كثرة الغازات والشعور بالانتفاخ

لعل هذه الأعراض هي من أبرز أعراض القولون العصبي، خاصًة عند إتباع نظام غذائي سيء، وهذا يَرجع لسوء الهضم، مما يؤدي إلى الشعور بعدم الراحة والغازات الكثيرة والانتفاخ، ولهذا يَجب إتباع نظام غذائي يُساعد في تَحسين عملية الهضم.

التَحسس من بعض أنواع الطعام

عند الإصابة بالقولون العصبي لا يَستطيع المُصاب تناول ما يحلو له من الطعام، فيُصبح لا يَستطيع تَحمل أنواع الطعام لأنها تَتسبب في تَهيج الأعراض، حتى وإن كان يتناولها بالسابق، خاصًة الأطعمة التي تُسبب الغازات والانتفاخ.

أعراض القولون العصبي الخفقان

الشعور بالتعب والأرق

في أثناء الليل يُمكن أن تَزداد حدة الأعراض مما تَسبب في الإصابة بالأرق، والاستيقاظ كثيرًا أثناء الليل مما يؤدي إلى الشعور بالإجهاد والتعب بسبب عدم الحصول على قسط وافٍ من النوم.

الأعراض الأكثر شيوعًا التي يَشعر بها مريض القولون العصبي

تلك الأعراض هي الأكثر شيوعًا التي تم تسجيلها من مرضى القولون العصبي وهي التي تُسهل اكتشاف الإصابة به :-

  • الشعور بالألم وتقلصات البطن بشكل متكرر أو متفاوت ولكنه غير محتمل في منطقة أسفل البطن.
  • الإسهال.
  • الإمساك.
  • انتفاخ البطن.
  • خفقان القلب.
  • الشعور بالغثيان والقيء.
  • صعوبة بالغة في التنفس.
  • الشعور بالألم الشديد في منطقة الصدر.
  • آلام شديدة بالظهر.
  • الغازات الكثيرة.
  • الشعور بالإجهاد والتعب المستمر.
  • الحاجة المتُكررة في التبول.
  • سلس البول.
  • عدم التَحكم في البراز.

أعراض القولون العصبي الخفقان

متى يَجب استشارة الطبيب على الفور

قد يَظن البعض أن أعراض القولون العصبي ما هي إلا عوارض تأتي وتَذهب من تلقاء نفسها، أو يُمكن تداركها بمضادات الحموضة، في حين أنه يوجد بعض الأعراض عند حدوثها يَجب استشارة الطبيب فورًا :-

  • فقدان الوزن الغير مبرر.
  • خروج نزيف أثناء الإسهال.
  • ظهور كتل صلبة بالبطن، أو تورم البطن.
  • الشعور بخفقان القلب وضيق التنفس بشكل مبالغ فيه، ويُرافقه شحوب لون البشرة.

وبعد التعرف على أعراض القولون العصبي العامة والخطيرة، عند ظهور أي عرض من الأعراض يَجب استشارة الطبيب العاجلة لعمل اللازم، وتلقي العلاج المناسب.

كيف يَتم تشخيص الإصابة بالقولون العصبي

عند ظهور الأعراض يَجب استشارة الطبيب العاجلة والفورية للتشخيص وتلقي العلاج المناسب :-

  • مبدئيًا يًقوم الطبيب بمعرفة ما هو التاريخ المرضي للمريض، وما هي العادات الغذائية التي يتبعها، والأدوية والعقاقير الطبية التي يَتناولها.
  • سيُريد الطبيب التَحقق من الأعراض التي يُعاني منها المريض، وكم مرة كانت تَحدث، ومنذ متى وهو يُعاني من تلك الأعراض.
  • يأمر الطبيب بإجراء فحص الدم الكامل الذي يُوضح سبب المشكلة إن كانت داء بطني.
  • اختبار البراز للتأكد من عدم وجود التهابات، أو الإصابة بمرض التهاب الأمعاء.
  • وفي بعض الحالات قد يَحتاج الطبيب للقيام بالأشعة السينية والمقطعية، ومنظار القولون.

أعراض القولون العصبي الخفقان

كيف يَتم علاج القولون العصبي

تَنقيم خطة العلاج إلى قسمين القسم الأول بالعلاج الذي يأمر به الطبيب والقسم الآخر هو بالنظام الغذائي والعادات السليمة

أولًا: العلاج بالأدوية

Loperamide (Imodium): يُساعد في تَقليل حركة الأمعاء، وتَقليل البراز.

Alosetron (Lotronex): يُساهم بشكل كبير في تَخفيف آلام المعدة، والبطن.

Eluxadoline (Viberzi): يساعد في القضاء على تَقلصات البطن، وتشنجات البطن، والإسهال.

Celevac: يَقضي على الإمساك فهو من الملينات التي تُعطي نتيجة رائعة.

ريفاكسيمين: من المضادات الحيوية التي تُستخدم للقضاء على الاسهال المفرط.

ثانيًا: إتباع النصائح والإرشادات الهامة لعلاج القولون العصبي

  • الابتعاد التام عن الأكلات التي تَحتوي على الدسم، والدهون.
  • الإكثار من تناول الماء، والسوائل التي تُساعد في تَحسين وضبط حركة الأمعاء.
  • محاولة قدر الإمكان الابتعاد عن الضغوط النفسية والعصبية.
  • يَجب تناول الطعام ببطء وعدم الإسراع أبدًا لأنه يَتسبب في دخول الهواء بالأمعاء.
  • التوقف عن تناول الوجبات السريعة والمشروبات الغازية.
  • ضبط مواعيد تناول الوجبات اليومية وعدم تَخطي أي وجبة منها.
  • القيام بممارسة التمارين الرياضية بانتظام، مع الحرص على أن يتَخللها تمارين الاسترخاء.
  • عدم الإفراط في تناول المشروبات التي تَحتوي الكافيين مثل الشاي والقهوة، فيجب ألا تزيد عن ثلاث أكواب باليوم فقط.
  • الإكثار من تناول الألياف الطبيعية التي تٌساهم في تَحسين عملية الهضم.
  • تَجنب بعض الأطعمة التي تُسبب الانتفاخ والغازات مثل الملفوف، والبروكلي، والقرنبيط، والفاصوليا، والفواكه المجففة، والبصل.
  • يَجب إدخال الشوفان ضمن البرنامج الغذائي لأنه يُساعد في التخفيف من الانتفاخ.
  • الابتعاد عن منتجات الألبان لأنها تٌسبب تَهيج الأعراض.

التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة