أعراض فقر الدم عند الحامل

أعراض فقر الدم عند الحامل

آخر تحديث : الإثنين ٢٧ أبريل ٢٠٢٠
بلغي عن مشكلة

أعراض فقر الدم عند الحامل كثيرة، فهو يعتبر مؤشر واضح لوجود نقص عدد كرات الدم الحمراء حيث يصبح عددها أقل من المعدل الطبيعي له، ويترتب على ذلك نقص نسبة الأكسجين التي تصل لأنسجة الجسم وخلاياه، ومن الملاحظ أن مشكلة فقر الدم تعتبر من أكثر المشاكل المنتشرة أثناء فترة الحمل، نظرًا لأن المرأة الحامل تحتاج لكميات كبيرة من الدم في هذه الفترة، لكي تصل العناصر الغذائية لجميع أجزاء الجسم، والتأكد أيضًا من وصول الأكسجين للجنين، وسوف نتعرف من هذا المقال على الأعراض المصاحبة للإصابة بفقر الدم عند الحامل وطرق علاج هذه المشكلة، ونصائح للوقاية منها.

أعراض فقر الدم عند الحامل

من الملاحظ أن أعراض فقر الدم البسيطة لا يصاحبها أي أعراض عند السيدات الحوامل، حيث تبدأ هذه الأعراض في الظهور في حالة زيادة معدل نقص كرات الدم الحمراء بنسب كبيرة عن المعدل الطبيعي لها، ومن أهم هذه الأعراض ما يلي:

  • الإحساس بالتعب المستمر والإعياء.
  • ألم شديد في منطقة الصدر.
  • تغير لون البشرة عن اللون الطبيعي له، وكذلك منطقة الشفتين والأظافر.
  • ضيق شديد عند التنفس.
  • الإحساس بالدوار.
  • برودة في منطقة القدمين واليدين.
  • إضطرابات بعدد دقات القلب عن الصورة الطبيعية لها.
  • الرغبة في تناول أطعمة ليست غذائية كتناول نشا الذرة والطين.
  • عدم القدرة على التركيز، وضعف الذاكرة.

وأما عن الأسباب الرئيسية وراء إصابة المرأة الحامل بمشكلة فقر الدم، فهى ما يلي:شاركي مع ستات دوت كوم بموضوعاتك

أعراض فقر الدم عند الحامل

  • نقص في معدل الحديد بالأطعمة التي تتناولها المرأة الحامل.
  • تعرض السيدة الحامل لفقدان كمية كبيرة من الدم خلال الولادة السابقة.
  • الإكثار من تناول الأطعمة التي تحد من امتصاص الحديد بطريقة جيدة كتناول كميات كبيرة من الشاي قبل وبعد الطعام مباشرة.
  • قلة تركيز الهيموجلوبين بالدم بسبب تضاعف حجم الدم للنصف من أجل سد جميع إحتياجات الجنين والتغذية المشيمة أيضًا.
  • عدم إمداد الأم الحامل بالعناصر والفيتامينات الضرورية لوقايتها من مشاكل فقر الدم.
  • الحمل بصفة متكررة وبشكل مباشر وراء بعضه بدون ترك أي مسافة بين الحمل والأخر.
  • ومن اهم اسباب فقر الدم عند الحامل أن السيدات الحوامل في تؤام تكون أكثر عرضة للإصابة بمشاكل فقر الدم.
  • نقص حمض الفوليك بجسم المرأة الحامل يزيد من خطر التعرض لمشكلة فقر الدم، كما يؤدي لمخاطر حدوث تشوهات وعيوب خلقية بالأجنة، ويرجع ذلك نتيجة الإهمال في تناول الأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك والإفراط في تناول الكحول.

أعراض فقر الدم عند الحامل وطرق علاجه

أعراض فقر الدم عند الحامل

عقب أن تعرفنا على الأعراض المصاحبة الى فقر الدم عند الحامل ، سنقدم إليكم بعض النصائح والطرق العلاجية للتغلب على هذه المشكلة، ويتم ذلك من خلال هذه الخطوات التالية:

  • الإهتمام بالتغذية السليمة والحرص على تناول نظام غذائي متوازن وجيد بصفة مستمرة، مع الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالحديد كاللحوم بجميع أنواعها، وتناول الكبد، بالإضافة لأهمية تناول الخضروات مثل الملوخية والسبانخ والبقدونس.
  • تناول البقوليات المختلفة كالعدس والفول، والإهتمام بتناول هذه الأطعمة بصورة منتظمة للاستفادة بمعدل كبير من الحديد الذي يوجد بها.
  • ينبغي على السيدات الحوامل تناول أقراص الحديد والمكملات الغذائية وذلك لأنها تكون بحاجة لكميات كبيرة من الحديد خلال هذه الفترة تجنبًا للإصابة بفقر الدم.
  • الإبتعاد تمامًا عن تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين كالشاي والنسكافيه والقهوة، وغيرها من المشروبات الأخرى التي تحد من امتصاص الحديد بالجسم وتزيد من فرص التعرض للإصابة بفقر الدم.
  • الإهتمام بتناول الخضروات والفواكه المختلفة التي تعمل على زيادة إنتاج كمية كبيرة من كرات وخلايا الدم الحمراء، والتي تعمل أيضًا على زيادة امتصاص الجسم لعنصر الحديد، وبالتالي سوف يؤثر ذلك بشكل إيجابي على تقوية وتحسين وظائف الدم، والحد من التعرض للأنيميا الحادة.
  • الحرص على تناول العسل الأسود بصفة مستمرة كل يوم، وذلك لأنه يحتوي على عناصر مهمة لجسم المرأة الحامل وتساعد على وقايتها من الإصابة بفقر الدم والأنيميا الحادة، حيث يحتوي على عنصر الحديد والمنغنيز.

أعراض فقر الدم عند الحامل وأضراره

أعراض فقر الدم عند الحامل

يترتب على الإصابة بفقر الدم عند الحامل بعض الأضرار عليها خلال هذا الوقت، وتتمثل هذه الأضرار في ما يلي:

  • شعور المرأة الحامل الدائم بالكسل، وعدم القدرة على القيام بأي أنشطة يومية على الإطلاق.
  • الإصابة بالضعف العام، وعدم القدرة على التغلب على الأمراض المختلفة، حيث يؤدي ذلك لنقص مناعتها بصفة مستمرة.
  • زيادة إحتمالية تعرض المرأة الحامل وجنينها لمخاطر كبيرة، بالإضافة للتعرض لمشاكل وخلل الوظائف العضلية والعصبية.
  • الإصابة بفقر الدم والتعرض للنزيف الحاد عقب الولادة، مما يستدعي نقل دم للسيدة الحامل وبالتالي سوف يترتب على ذلك مضاعفات وآثار جانبية خطيرة.
  • إحتمال التعرض لولادة مبكرة وسوف يؤثر ذلك بطريقة سلبية على الأجنة، حيث يؤدي لصغر حجم الجنين عن المعدل الطبيعي له وولادة جنين بوزن قليل وتصبح مناعته ضعيفة، ولذلك قد يحتاج لدخول الحضانة في البداية لتلقي الرعاية اللازمة.
  • ولادة طفل يعاني من مشكلة نقص الحديد، وبالتالي سوف يؤثر ذلك على النمو العقلي والجسدي له.
  • شحوب بوجه المرأة الحامل المستمر، وتغير لون الجلد حيث يصبح مائل أكثر للاصفرار.
  • ولتجنب الإصابة بمشكلة فقر الدم عند الحامل، ينبغي الإلتزام بهذه النصائح التالية:
  • الإستمرار في تناول أقراص الحديد بناء على تعليمات من الطبيب المعالج للحالة، مع تجنب تناول المشروبات الغنية بالكافيين بكمية كبيرة خلال فترة الحمل مثل الشاي والقهوة، حيث تمنع هذه المشروبات من امتصاص الحديد بالجسم.
  • الحد من تناول الأطعمة الغنية بالسكريات والدهون والنشويات، واستبدال هذه الأطعمة بالفواكه والخضروات التي تحد من مشكلة التعرض للإمساك والغنية بعنصر الحديد مثل التفاح والموز والسبانخ والباذنجان والملوخية.
  • الإهتمام بتناول الأطعمة الصحية والمفيدة للجسم مثل الملوخية والكبد والبقدونس واللحوم.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ج والتي تساعد على إمتصاص الحديد بطريقة سريعة وجيدة، مثل البندورة والخس والجرجير والقرنبيط والبرتقال واليوسفي.

أعراض فقر الدم عند الحامل

من الجدير ذكره أنه عقب أن تعرفنا على أعراض فقر الدم عند الحامل، والأضرار التي تنتج عن هذه المشكلة يجب على جميع السيدات الحوامل تجنب التعرض لهذه المشكلة للمحافظة على صحتها وصحة جنينها ولضمان ولادة طفل سليم والحد من خطر التعرض للولادة المبكرة أو النزيف عقب الولادة، وغيرها من المخاطر الأخرى، ولذلك يجب على السيدات الحوامل في حالة ملاحظة أي من الأعراض السابقة التي تعرفنا عليها لفقر الدم سرعان التوجه لاستشارة الطبيب المعالج من أجل إتخاذ الإجراءات اللازمة على الفور وتجنب أي مخاطر تهدد حياتها أو حياة الجنين.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة