مرض الزهري: أسبابه وطرق الوقاية منه

مرض الزهري: أسبابه وطرق الوقاية منه

آخر تحديث : الجمعة ٢٠ يناير ٢٠٢٠
بلغي عن مشكلة

مرض الزهري ويسمي في بعض الأحيان بالنوار، يقع من خلال العدوى بجرثومة اللولبية الشاحبة، وقد تتطور الأعراض بعد الإصابة بالمرض حتى تظهر وتبدأ بقرحة غير مؤلمة، ولكن قد يتطور المرض في مراحله النهائية ويدمر المخ والقلب والأعصاب في حالة عدم علاجه

ما هو مرض الزهري؟

مرض الزهرى هو مرض ناتج عن العدوى البكتيرية التي يمكن انتشارها من خلال الاتصال الجنسي، ويظهر المرض في البداية كقرحة غير مؤلمة تظهر في الأعضاء التناسلية أو الفم أو المستقيم، وقد ينتشر المرض أيضا من خلال الجلد أو اتصال أغشية مخاطية بالقروح المصابة.
عدم علاج مرض الزهري يمكن أن يدمر القلب أو المخ أو أعضاء أخرى بالجسم ويمكن أن ينتقل من الأم الحامل للجنين ويصبح مهددا لحياتهما، ورغم ذلك يمكن علاج المرض في مراحله المكبره من خلال حقنه بحقنة من البنسلين، لأن بكتيريا المرض عقب العدوى الأولية يمكن أن تظل في الجسم خاملة لعقود قبيل تنشيطها مرة أخرى.

أعراض مرض الزهري

في حالة عدم علاج أعراض مرض الزهري، يمكن أن تتطور في مراحل المرض المختلفة وتظهر حينها أعراض مميزة، وفي العادة تظهر هذه الأعراض بعد الإصابة الأولية بعد مرور 21 يوميا، ويمكن أيضا أن تظهر في أي وقت من 10 لـ 90 يوما بعد الإصابة، وتتطور الأعراض في كل مرحلة حسب تطور المرض وقد تتداخل فيما بينها.شاركي مع ستات دوت كوم بموضوعاتك

مرض الزهري الأولى:

أحد العلامات الأولى للإصابة بالمرض وجود تقرح صغير أو ما يسمي بالقرحة، وتضر بالمنطقة التي اقتحمتها البكتيريا بداخل الجسد، لا يلاحظها المصاب نظرا لكونها غير مؤلمة، وتستغرق ما يقرب من 3 أسابيع حتى تظهر بعض الإصابة بالمرض وستختفي خلال 6أسابيع.

مرض الزهري الثانوي:

فخلال أسابيع من الشفاء من القرحة، يظهر طفح جلدي يبدأ على الجذع ثم ينتقل للجسم بالكامل، ويمكن أن تصاحبه بعض التقرحات داخل الفم أو الأعضاء التناسلية، وقد يختفي الشعر وتظهر آلام في العضلات مع حمى والتهابات في الحلق وتورم في العقد اللمفاوية ، ويمكن أن تختفي هذه الأعراض خلال أسابيع ثم تظهر وتختفي خلال فترة سنة.

الزهري الخاف:

في حالة عددم علاج المرض سينتقل من المرحلة الثانوية إلى المرحلة التي تليها أو تسمى بالمخفية، فحينها لن تعاني من أمراض وقد تستمر هذه المرحلة لعدة سنوات ولا تظهر مجددا.

الزهرى الثالثي أو المتأخر:

وهي المرحلة الرابعة من المرض، والمصابين بالزهري الذين لم يتم علاجهم بنسبة 15 لـ30% يعانون من تلك المرحلة ومضاعفاتها، في هذه المرحلة قد يسبب المرض تلف المخ وأيضا الأعصاب.

مرحلة الزهري الخلقي:

بعض الأطفال قد يتعرضون للإصابة بالمرض خاصة في حالة ولادتهم من نساء مصابات بالمرض فالعدوى يمكن أن تنتقل خلال الرحم.

أسباب مرض الزهري

  • تحدث الإصابة بمرض الزهري نتيجة الإصابة بكتيريا اللولبية الشاحبة، وتنتقل العدوى خلال عملية الاتصال بأشخاص مصابين بالقرحة وفي الغالب خلال الاتصال الجنسي، وتدخل البكتيريا الجسد من خلال فتحة صغيرة أو خدش من خلال أغشية مخاطية.
  • يمكن أن ينتقل المرض أيضا خلال الاتصال غير خاضع للوقاية أو من خلال الام للجنين والتي تكون مصابة بالعدوى.
  • المرض لا يمكن أن ينتقل عبر الملابس أو دورات المياه أو الأدوات وحمامات السباحة.
  • في حالة علاج مرض الزهري فلن تصاب به مرة ثانية دون سبب واضح، كالاتصال بشخص مصاب بقرح المرض.
  • هناك بعض عوامل الخطر عليك ملاحظتها وفي هذه الحالة توجه للطبيب فورا، إن كنت مصابا بنقص في المناعة أو مصابا بفيروس يسبب الإيدز، أو الانخراط في الجنس غير الآمن، أو ممارسة الجنس مع شركاء متعددين.

تشخيص مرض الزهري

يتم تشخيص المرض بفحص عينات من

  • أولا فحص عينات الدم الموجودة في جسم الإنسان المصاب، ويتم التأكد من وجود أجسام مضادة التي تحارب العدوى أم لا،حيث تبقي هذه الأجسام المضادة والتي تقوم بمحاربة الجراثيم، لسنوات في جسم المريض أو المصاب، ويثبت الفحص إن كانت العدوى حالية أو سابقة.
  • في حالة الشك بحدوث مضاعفات عصبية عند مريض الزهري، يقترح الطبيب حينها جمع عينات من السائل الشوكي الدماغي من خلال بزل قطني.

مضاعفات مرض الزهري

في حالة عدم علاج المرض في مراحله الأولية يمكن أن ينتج عنه مضاعفات، منها:

  • يؤدي المرض في حالة تركه إلى أضرار كبيرة في مختلف أنحاء الجسم، ويزيد من فرص التعرض للإصابات بعدوى نقص المناعة، ومشكلات بالحمل لدى السيدات.
  • ظهور أورام أو نتوءات صغيرة على الجلد أو العظام أو على الكبد في مراحل المرض المتأخرة، ومع علاجها بالمضادات الحيوية تختفي هذه الصمغات.
  • إجراء المرض يمكن أن تظهر مشكلات عصبية بالجهاز العصبي منها، فقد السمع، السكتة الدماغية، فقد الشعور بالألم والحرارة، ضعف جنسي عند الرجال، التهاب السحايا،، مع آلام مفاجئة.
  • ظهور مشاكل في القلب والأوعية الدموية، ومن هذه المشكلات انتفاخات والتهاب الشريان الأورطي، وبعض الأوعية الدموية الأخرى، والمرض قد يتسبب في تلف صمامات القلب.
  • من مضاعفات المرض الإصابة بالعدوى الفيروسية ونقص المناعة البشرية، فالمصابون بالمرض بعد نقلهم لهم جنسيا أو عن طريق القرح على الجهاز التناسلي، قد تزداد فرص إصابتهم بفيروسات نقص المناعة عن غيرهم بضعفين لـ5 أضعاف، وفي حالة نزيف القرحة التي يسببها المرض تكون فرصة جيدة لدخول فيروس نقص المناعة للدم.
  • وقد تنتج مضاعفات على السيدات الحوامل أيضا، فقبل الولادة ينتقل المرض للجنين من خلال المشيمة، وقد يتسبب المرض خاصة في مرحلة الزهري الخلقي إلى الإجهاض أو وفاة الجنين أو وفاة المولد بعد ولادته.

مرض الزهري

طرق الوقايه من مرض الزهري

حتى الآن ليس هناك تطعيم ضد مرض الزهري، للوقاية منه وتجنب الإصابة به والحد من الإصابه به، ولكن هناك بعض الأرشادات يمكن إتباعها:

  • ممارسة الجنس فقط في إطار الحياة الزوجية، لتحافظ على نفسك من الإصابة بالمرض، هو أفضل خيار لمنع الإصابة به يكون عبر الاتصال الجنسي، لكن يمكن ممارسته بشكل طبيعي مع التأكد من عدم إصابة الشريك الآخر بالمرض.
  • يمكن أن يقلل الواقي الذكري لدى الرجال من الإصابة بمرض الزهري في حالة تغطيتة التقرحات التي يسببها المرض.
  • عليك تجنب تناول الكحوليات والمواد المخدرة فهذه المواد تضعف قدرة الأشخاص في التحكم بأنفسهم وينتج عنه سلوكيات غير منضبطة كممارسة الجنس بشكل غير آمن مع أخرين.
  • يمكن للنساء الحوامل إجراء فحص عام، فالبعض يمكن إصابتهن بالمرض وهن لا يعلمن، خاصة وأن المرض له تأثيرات قد تؤدي إلى موت الأجنة أو الإجهاض أو وفاة الأطفال بعد ولادتهم أو حتى ولادة الطفل ميتا.

المراجع

أ ب "Syphilis", healthline.com, Retrieved 27-10-2016. Edited.

"Syphilis", webmd.com, Retrieved 27-10-2016. Edited.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة