أعراض مرض الفشل الكلوي وأسبابه وطرق العلاج

أعراض مرض الفشل الكلوي وأسبابه وطرق العلاج

آخر تحديث : الخميس ١٥ ديسمبر ٢٠١٩

مرض الفشل الكلوي من الأمراض الخفية التي لا تظهر في أطوارها الأولية، وتظهر أعراض المرض في مراحله الأخيرة، وعندها يكون العلاج صعبا للغاية عكس اكتشاف المرض مبكرا.

يجب التعرف على جهاز الكلى في جسم الإنسان فهو يتخذ شكل حبة الفاصولياء، ويكون موجودا في المنطقة البطنية في الجسد، يصل طولها تقريبا 4 إنش وعرضها إنشان، أما عن وزن الكلية الطبيعية فهي تتراوح بين 113 إلى 170 جراما عند الشخص البالغ.

الوظائف الرئيسية للكلى

التي تتوقف نهائيا في المرحلة الأخيرة من مرض الفشل الكلوي" تعمل على تنقية الدم وإخراج الفضلات والسموم عن طريقة عملية التبول، تنظيم حركة الأيونات في الدم وجسم الإنسان، وتتمثل في الصوديوم والبوتاسيوم والهيدروجين والفوسفات وغيرها من الأيونات الأخرى.

كما تعمل الكلى على إنتاج خلايا الدم الحمراء الموجودة في الشرايين والأوعية الدموية، كما تعمل على تنظيم معدل الحموضة في الجسم، وأخيرا تساعد على تنظيم ضغط الدم وتفعيل نشاط فيتامين د الهام لصحة الجسد العامة.

من الضروري المحافظة على صحة الكلى العامة من خلال تتبع بعض أساليب الحياة الصحية والسليمة، مثل ممارسة الرياضة على الأقل مرتين في الأسبوع، وكذلك المحافظة على شرب الماء وينصح بشرب 8 أكواب يوميا مقسمة على عدد ساعات اليوم.

أما عن أساليب علاج مرض الفشل الكلوي فهي تختلف من حالة إلى أخرى، فمرض الفشل الكلوي ينتج عن أسباب وأمراض أخرى، يلجأ الطبيب في أغلب الأحيان إلى معالجة المشاكل المسببة لمرض الفشل الكلوي.

ما هو مرض الفشل الكلوي؟

يصاب الإنسان بمرض الفشل الكلوي عندما تعجز الكلى عن أداء وظيفتها في الجسم، وينتج عن هذا التوقف أو القصور الكثير من العواقب في الجسد، أهمها تراكم السوائل والسموم في الجسم، وهو مرض الفشل الكلوي منتشر بشكل عام بين المسنين مع تقدم السن، وعند الاكتشاف المبكر للمرض يمكن للطبيب أن يعالج السبب الرئيسي لمرض الفشل الكلوي، كما يساعد على تباطؤ تلف الكلي.

أنواع مرض الفشل الكلوي

يمكن تلخيص الفشل الكلوي في نوعين أساسين وهما:

يمكن تحديد نوع مرض الفشل الكلوي من خلال مراقبة نسبة ارتفاع الكرياتين في الدم.

- النوع الأول:

يطلق عليه اسم الفشل الكلوي الحاد، وهو عبارة عن خلل أو تلف مفاجئ في وظيفة الكلي.

- النوع الثاني:

تدهور وتلف يحدث تدريجيا في وظائف الكلي.

عند حدوث ارتفاع كبير ومفاجئ في نسبة الكرياتين يكون هذا مؤشرا على الإصابة بالنوع الأول من مرض الفشل الكلوي، أما عندما تحدث الزيادة بشكل تدريجي فيؤشر ذلك على إصابة الإنسان بمرض الفشل الكلوي من النوع الثاني.

أسباب مرض الفشل الكلوي

- يكون من الآثار الجانبية لمرض السكري خصوصا الدرجة الثانية.

- إهمال تلقي العلاج المناسبة لأمراض الدم المختلفة، حيث تؤثر أمراض الدم بشكل مباشر على صحة الكلي.

- الارتفاع المتكرر لضغط الدم وعدم تلقي العلاج المناسب يهلك ذلك صحة الكلي.

- تناول الكثير من الأطعمة التي تحتوي على الدهون يؤدي ذلك إلى ارتفاع نسبة الكولسترول في الجسم، وتتراكم الدهون و الزيوت على الكلى ويؤدي ذلك للإصابة بمرض الفشل الكلوي.

- الإصابة بالالتهابات أو تضخم في الغدد يؤثر ذلك على صحة الكلي.

- تكوين الحصاوي في الكلى يمكن أن يزيد ذلك من نسب الإصابة بمرض الفشل الكلوي.

- الإصابة بسرطان الكلي.

- أمراض الروماتيزم تؤثر بشكل مباشر على الكلي.

- إهمال تناول الغذاء المناسب والصحي اليوم، عدم تناول الأطعمة من الخضروات والفواكه بشكل كاف يوميا.

- التهاب الأوعية الدموية وتضخمها يمكن ذلك أن يزيد من نسب الإصابة بمرض الفشل الكلوي.

- ولعل من أهم الأسباب على الإطلاق التدخين، والمشروبات الكحولية والمخدرات بكل أنواعها.

- الاستخدام غير الصحيح للأدوية والمسكنات وأدوية الاكتئاب والإفراط في تناولها.

- إهمال شرب السوائل الكافية يوميا يمكن أن يتسبب في الإصابة بالجفاف الذي بدوره يؤثر على أداء ووظيفة الكلى.

أعراض مرض الفشل الكلوي

- قلة عدد مرات التبول عدم المعتاد.

- احتباس السوائل في الجسم، لذلك يحدث تورم في الساقين واليدين بشكل ملاحظ.

- النعاس المستمر، والاستمرار في الشعور بالإرهاق والتعب.

- صعوبة في التنفس بسبب احتباس السوائل في الجسم.

- عدم الوعي والتركيز، وصعوبة في الحفظ وسرعة النسيان.

- الغثيان المستمر وعدم الشعور بالراحة في منطقة المعدة والبطن.

- في الحالات الشديدة من مرض الفشل الكلوي يمكن أن يفقد الإنسان وعيه وقد يصل إلى الغيبوبة.

- الشعور بالألم والضيق في منطقة الصدر وهو شعور مزعج لكثير من الأشخاص.

تشخيص مرض الفشل الكلوي

إذا ظهرت عليك أعراض مرض الفشل الكلوي فعليك بالتوجه فورا إلى طبيب مختص لأن أعراض المرض لا تظهر إلا عند وصول المرض لمرحلة خطرة، عندها يتخذ الطبيب الخطوات الآتية:

- قياس كميات البول الخارجة خلال اليوم وتسمى "مخرجات البول"، يساعد هذا الإجراء على معرفة سبب الإصابة بمرض الفشل الكلوي.

- إجراء بعض الفحوصات الضرورية، وهي عن طريق اتخاذ عينة من البول لمعرفة الأمراض التي تسبب في حدوث الفشل الكلوي.

- أخذ عينة من الدم والكشف عن نسبة الكرياتين واليوريا.

- قد يلجأ الطبيب إلى المعاينة بالتصوير بالأشعة المقطعية وأو الصوتية، حتي يعرف ما هي الحالة التي توصل إليها الكليتين.

- في بعض الاحيان قد يتضطر الطبيب إلى إزالة عينة من نسيج الكلى، لعمل الاختبارات اللازمة للاطمئنان على حالة الكلى.

مرض الفشل الكلوي

الوقايه من مرض الفشل الكلوي

- المحافظة على نسبة السكر في الدم، وعمل فحوصات بشكل مستمر، وإذا وجد أي خلل في نسبة السكر في الدم يجب الانتظام على الأدوية التي تعمل على خلق توازن، ويرجع ذلك لأن أي ارتفاع أو انخفاض في نسبة السكر في الدم قد يزيد من نسبة الإصابة بمرض الفشل الكلوي.

- المداومة على جدول غذائي متوازن يحتوي على الفيتامينات والخضروات، وقليل من الدهون لتفادي ارتفاع الكولسترول وضغط الدم اللذين قد يسببان الإصابة بمرض الفشل الكلوي.

- الإسراع في علاج أي مشكلة تحدث للمسالك البولية، أهمها الحصاوي أو الرمل أو أي انسداد في المسالك البولية.

- الامتناع عن تناول الأدوية أو المسكنات إلا عند الضرورة القصوى ويجب أن تكون تحت إشراف طبيب مختص.

- عمل تحاليل سواء كانت عن طريق أخذ عينة دم أو بول أو براز مرة واحدة على الأقل في السنة للاطمئنان على الحالة العامة للجسم.

- الموظبة على تمارين رياضية خفيفة على الأقل مرتين في الأسبوع.

علاج مرض الفشل الكلوي

لا يوجد علاج لمرض الفشل الكلوي بحد ذاته، ولكن هناك بعض العلاجات والقواعد التي يجب أن ينتظم عليها المريض وهو نمط الحياة الصحية الخالي من التدخين والدهون والسكريات وكذلك الأدوية والمسكنات بعد استشارة طبيب مختص.

في حالة الإصابة بمرض الفشل الكلوي الحاد يجب وضع المريض في المستشفى، ليكون تحت الفحص اليومي، ويتم عمل الفحوصات اللازمة له ومحالة معالجة المرض أو السبب التي كانت نتيجته تلف الكليتين، يمكن أن يتسبب الضغط الدم المرتفع أو أرتفاع نسبة السكر أو حتى نسبة الكولسترول في الإصابة بمرض الفشل الكلوي.

المراجع :

1- ^ أ ب "Acute kidney failure", mayoclinic.org، Retrieved 3-5-2016. Edited.

2-↑ "Chronic kidney disease", mayoclinic.org، Retrieved 4-5-2016. Edited.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة