أفضل نظام غذائي لمرضى السكر

أفضل نظام غذائي لمرضى السكر

آخر تحديث : الإثنين ١٣ أكتوبر ٢٠١٩

السكر واحد من اخطر الأمراض وأكثرها انتشارًا في الفترة الأخيرة، فوفقاً للدراسات الحديثة أن نسب الإصابة بالسكر تضاعفت بشكل ملحوظ ، وهو ما ينذر بخطر دائم للمصريين بشكل خاص وللعالم بشكل عام، وذلك لأن المصريين هم الأكثر عرضه وإصابة بهذا المرض، فمؤخرًا أصبح الأطفال يولدون به بسبب العوامل الوراثية.

ولأن مرض السكر هو الأخطر على الصحة يقدم موقع ستات دوت كوم أفضل نظام غذائي لمرضى السكر وأهم النصائح التي يجب أن تتبعيها إذا كنتي من المصابين بهذا المرض أو لديكي أحد أفراد الأسرة مصاب بهذا المرض.

أفضل نظام غذائي لمرضى السكر

الإفطار

يجب أن تحتوى وجبة الفطار على رغيف من الخبز الأسمر مقطع إلى شرائح، وبيضة مسلوقة طازجة أو شريحة من الجبن قليل الدسم أو علبة زبادي واحدة خالية من الدسم.

بالإضافة إلى ملعقتين من مربى خاص بمرضى السكري، طبق صغير من شرائح الخيار والطماطم الطازجين.

السكر

وجبة وسط بين الفطار والغداء

السكر من أكثر الأمراض شيوعاً ويحتاج المصاب به إلى وجبات كثيرة ومتنوعة وعلى فترات قريبة، حيث يجب أن يكون بين الإفطار والغداء وجبة خفيفة، تتمثل بحبة من الفاكهة الطازجة مثل البرتقال أو الجريب فروت أو التفاح.

وجبة الغداء

يجب أن تحتوي هذه الوجبة على طبق متوسط من السلطة الطازجة، وشريحة من (الدجاج أو السمك) المشوي أو المدخن مع ملعقتين من زيت الزيتون، وطبق من الخضار المشوية بجانب طبق السمك أو الدجاج،، وطبق صغير من الأرز أو المكرونة الخالي من الزبدة، وكأس من عصير البرتقال الطازج الخالي من السكر.

وجبة وسط بين الغداء والعشاء

يجب أن تكون هذه الوجبة بعد الغداء بساعتين، تتمثل في قطعة بسكويت سهلة الهضم بجانب فنجان من الشاي الأخضر.

وجبة العشاء

أما وجبة العشاء فلها أهمية خاصة، ويجب أن تحتوي على علبة من اللبن الزبادي منزوع الدسم، ورغيف من الخبز الأسمر، وطبق من الخضروات الطازجة مثل سلطة الخس والبندورة مع زيت الزيتون، وحبة أفوكادو متوسطة مقطعة لمكعبات أو أحد البدائل.

وجبة قبل النوم

لكل مرضى السكر، يجب أن يكون هناك وجبة خفيفة قبل النوم أو بعد العشاء بثلاث ساعات، فهي وجبة خفيفة قبل النوم مباشرة وأفضل وجبة هي كوب من الحليب خالي الدسم.

اعراض مرض السكري

أبرز سمات النظام الغذائي الخاصة بالمصابين بالمرض السكر:

1- في مرحلة من المراحل للمرض يجب أن يتناول المريض وجبات صغيرة من الطعام، كل ساعتين إلى ساعات ثلاث.وتفيد هذه الطريقة في عدم الشعور بالجوع وزيادة التحكم في نسبة السعرات الحرارية ، مما يؤدي إلى السيطرة على نسبة "الجلوكوز" في الدم.

2- يجب أن يكون هناك في كل مكان يتواجد فيه المريض، مكان للإحتفاظ بوجبات صحية خفيفة في أماكن تواجد المريض، تفادياً لحدوث نقص مفاجئ في معدل السكر في الدم.

3- الاهتمام بالأطعمة المقدمة خلال الوجبات الخفيفة، يمكن إضافة جزء من البروتين الذي يحتوي على نسبة قليلة من الدهون كاللبن منزوع الدسم مثلاً.

4- الحفاظ على الأطعمة الغنية بالألباف والفقيرة بالدهون.

5- لابد وأن يتم تناول وجبة الإفطار، حتى وإن كانت لا تريدين تناولها، لانها تؤدي إلى موازنة السكر في الدم، وقد أثبتت الدراسات أن مرضى السكري الذين يمتنعون عن وجبة الإفطار، ترتفع نسبة "الكوليسترول" لديهم عادةً، ويكونون أكثر عرضة للإصابة بزيادة الوزن.

6- يمكن لمريض السكري تناول الكميّة عينها من البروتين الموصى به للشخص السليم، والتي تبلغ من 10 إلى 20% من إجمالي السعرات الحرارية المتناولة يومياً.

7- الاهتمام بالرياضة اليومية كالمشي وغيرها من الرياضات التي تحافظ على صحة المريض ويجب أن يتم ممارسة الرياضة المناسبة الذي يحددها الطبيب المعالج وليس من تلقاء نفسك.

نصائح للتوعية بمرض السكر

قبل تقديم النصائح لمريض السكر، يجب معرض أنواع السكر، حيث له نوعين رئيسيين : الأول يحدث عادة في الأطفال ويحتاج للعلاج بالأنسولين مدى الحياة وبدون الانسولين قد تحدث مضاعفات حادة وخطيرة تسمى التسمم الحمضي الكيتوني.

النوع الثاني هو عادة مرض وراثي يصاب به الأشخاص الذين لديهم تاريخ لمرض السكر في الأسرة خاصة عند زيادة وزن جسمهم. إذا كان لديك تاريخ في الأسرة لمرض السكر فيجب أن تحافظ على وزنك وتمارس الرياضة بانتظام حتى لا تصاب مثلهم بمرض السكر.

أغلب مرض السكر يعانون من ارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم وهما بجانب مرض السكر من أهم أسباب أنسداد شرايين القلب والمخ. إذا كنت مريضًا بالسكر يجب عليك المحافظة على ضغط دمك ونسبة الكوليسترول في الدم في المعدلات الطبيعية.

يجب عليكي قياس نسبة السكر التراكمي في الدم والمسماة A1C كل 3-6 أشهر وللمحافظة دائمًا على هذه النسبة أقل من ٧٪‏ لتجنب الإصابة بمضاعفات مرض السكر على العينين والكلى والأعصاب الطرفية وشرايين القلب والمخ.

من أهم النصائح لكل الغير مصابين لمرض السكر، أن النوع الثاني قليل الأعراض وأهم أعراضه زيادة مرات التبول والعطش والإرهاق العام وزغللة العين وهى أعراض طفيفة تخدع المريض بأن المرض ليس بالخطورة الكافية للعلاج. ولكن استمرار ارتفاع نسبة السكر في الدم حتى بدون أعراض قد يؤدي الى مضاعفات خطيرة كفقد البصر والفشل الكلوي وفقد الإحساس بالقدمين وانسداد شرايين القدمين والقلب والمخ.

السكر

إذا كنت مصابا بمرض السكر فثلاثية العلاج هى التغذية الصحيحة وخاصة خفض نسبة النشويات من السكر والخبز والأرز، والرياضة لمدة لا تقل عن 30 دقيقة يوميًا كالمشي ورياضات تقوية العضلات، والمداومة على العلاج الموصوف لك حتى لو اختفت الأعراض تمامًا. كما يجب التحليل اليومي لنسبة السكر في الدم.

ويوصي الأطباء المتخصصين في علاج السكر، انكي إن كنتي مربضة بالسكر من النوع الأول يجب عليك قياس السكر على الأقل ثلاثة مرات يوميًا خاصة قبل الوجبات الثلاث وقبل النوم. إذا كنت مريضا بالسكر من النوع الثاني فيجب قياس نسبة السكر مرة لمرتين يوميًا قبل أو بعد الأكل. النسبة المقبولة للسكر هى 70:130 قبل الأكل وأقل من 180 بعد الأكل بساعتين لثلاثة ساعات.

إذا كنت مصابًا بمرض السكر فإن الغذاء دواء. يجب الامتناع أو الإقلال من بعض النشويات التي ترفع نسبة السكر في الدم كالسكر وما يدخل السكر في تكوينه كالحلويات والعصائر والمشروبات الغازية.

طرق كشف إصابتك بالمرض

من أهم الأسباب الخطيرة أن الكثيرون من مرضى السكر لا يدركون إصابتهم بالمرض. فإذا كنت تشك في إصابتك بمرض السكر قم بتحليل نسبة السكر التراكمي والمسماة A1C في الدم. نسبة 6.5٪‏ أو أكثر تعني إصابتك بمرض السكر. يمكنك أيضا قياس السكر صائمًا في الدم. ارتفاع السكر الصائم لأكثر من 126 يعني إصابتك بمرض السكر.

إذا كانت لديك الشكوك في إصابتك بالمرض، فإنه عليكي أن تقيسي نسبة السكر التراكمي والمسماة A1C في الدم. فإذا كانت النسبة تتراوح بين 5.7-6.4 ٪‏ فهذا معناه أنك معرض للإصابة بمرض السكر. كذلك إن كان قياس السكر الصائم في الدم بين 100:126 فأنت على استعداد للإصابة بمرض السكر.

إذا أخبرك طبيبك أنكي معرض للسكر من النوع الثاني حاول أن تخفض وزنك بنسبة 7:10% أثبتت الأبحاث أن خفض الوزن بهذه النسبة والمحافظة عليها تقى من الإصابة بمرض السكر بنسبة 58٪‏. حوالي 30٪‏ من المعرضين للاصابة بالسكر يصابون به في خلال 3:5 سنوات.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة