ازاي تبقى سعيدة .. تعرفي على السر مع نصائح نازلي السعيد

ازاي تبقى سعيدة .. تعرفي على السر مع نصائح نازلي السعيد

آخر تحديث : الأحد ١٩ مارس ٢٠١٩

ازاي تبقى سعيدة، كلمة تبحث عنها الكثير من السيدات في حياتها لكى تستطيع أن تتخطى المشاكل اليومية التي تواجهها في حياتها دون ضغط عصبي وذهني يؤثر على صحتها النفسية والصحية وكذلك علاقتها الزوجية بالأبناء، إذا كنتي من الباحثات عن طرق السعادة والتخلص من الهموم والمشاكل التي لا تنتهي تابعي السطور القادمة.

كشفت نازلي السعيد مدربة وخبيرة العلاقات في حوارها لـ ستات دوت كوم عن الطريقة البسيطة للوصول لكلمة ازاي تبقى سعيدة ، فأبسط الطرق التي يمكن ان تتبعها أي سيدة للوصول للاجابة عن سؤال ازاي تبقي سعيدة هى الابتسام، فالابتسامة هي سر سعادته أي شخص مهما بلغت مشاكله وهمومه في الحياة الشخصية أو العملية.

أقصر اجابة لسؤال ازاي تبقى سعيدة ؟

الابتسامه هي طريقك الأسهل والأسرع لتحقيق معادلة ازاي تبقى سعيدة ، فبمجرد رسم ابتسامة رقيقة لوجهك ستشعرين بالراحة والهدوء النفسي، وقد تنسي سبب حزنك من الأساس، في الحقيقة الابتسامة لن تجعلك تنسي المشكلة الموجودة في حياتك والتي تعكر صفو مزاجك وتجعلك في حالة من اليأس والملل، لكن ستحسن من حالتك النفسية وستؤثر على عقلك فالعقل دائماً يتأثر بالمشاعر التي يشعر بها الانسان من الخارج.

ازاي تبقي سعيدة مع الابتسامة ستكون من السهل تحقيقها إذا أدرك عقلك لعدة أيام أن المشكلة بسيطة، ولكن عليكي التأكد أن الابتسامة لن تحل المشكلة هي فقط ستقلل من حدتها وتأثيرها السلبي على نفسيتك، لكن المشكلة نفسها ستظل قائمة وعليكي التفكير في الحلول الممكنة لها بهدوء دون ضغط نفسي أو مشاعر سلبية.

"تبسمك في وقت أخيك صدقة"، مبدأ وصفته نازلي السعيد للوصول للسعادة في الحياة، فبدونها لن تستطيعي التكييف مع المشاكل التي تواجهك في حياتك ولن تتمكني من مواجهة الظروف الصعبة، لذلك عليكي التمسك بالهدوء والأعصاب المتزنة حتى لا تضغطى على أعصابك وتزداد الأزمات التي لا تنتهي.

قد تكون شخصيتك عصبية أو حساسة تجاه المواقف الغريبة التي تتعرضي لها، لكن عليكي دائماً أن يكون ما يشغل بالك هو البحث عن طرق تجعلك تحققي إجابة سؤال ازاي تبقي سعيدة، ووفقاً لما تقوله مدربة وخبيرة العلاقات نازلي السعيد أن الابتسامة هي الحل.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة