الأمراض التي يستطيع الهوميوباثي علاجها

الأمراض التي يستطيع الهوميوباثي علاجها

إذا كنت من الأشخاص الذين لا يتناولون حبوب وكبسولات الدواء فعليك قراءة هذا المقال، حتي تتعرف على نظام الهوميوباثي النظام الطبي الجديد للعلاج من العديد من الأمراض، وقد يكون مناسب لك، وهو نظام الهوميوباثي الذي تحدثنا عنه اليوم فى ستات دوت كوم الباحثة هبة عمرو، المعالجة بنظام هوميوباثي الذي أثبت كفاءته ونجاحه فى علاج العديد من الأمراض والمشاكل الجسدية والنفسية.

نبذة عن الهوميوباثي:

هو نظام طبي متكامل بديل بعض الطب الحديث وهو مصنف تبعا لمنظمة الصحة العالمية، وقد أسسه الطبيب الألماني "صمويل هانيمان" فى القرن الـ 18، وقد بدأت بذور هذا النظام من قبل ذلك منذ فترة الطبيب "أبي قيراط" التي توصل ان المرض يعالج ياأما بالمثل أو بالضد.

الأمراض التي يمكن علاجها الهوميوباثي:

الاضطرابات النفسية:

استطاع نظام الهوميوباثي علاج العديد من الاضطرابات النفسية مثل الاكتئاب والتوتر والقلق، وهناك العديد من قصص النجاح والحالات التي تم علاجها وشفاؤها بشكل تام أو تطلبت بعض الدعم الطبي الآخر بجانب العلاج بالهوميوباثي.

الإسعافات الأولية:

من الممكن الآن إجراء العديد من اجراءات الإسعافات الأولية والبسيطة عند اصابات الحوادث أو أي من الإصابات التي يمكن التدخل فيها والتعامل معها من خلال إجراءات الإسعافات الأولية على أن يتيح التدخل الطبي الجراحي عند الوصول إلى المستشفى.

الربو عند الأطفال:

هناك العديد من حالات الربو عند الأطفال التي تم علاجها باستخدام نظام هوميوباثي، بالإضافة إلى مشاكل الجهاز التنفسي التي يعاني منها الكبار والصغار، وقد نجح بالفعل فى علاجها والتعافي منها.

التبول اللاإرادي:

يعاني العديد من الأطفال من عادة التبول اللاإرادي وقد نجح الهوميوباثي فى معالجة العديد من حالات الأطفال ومساعدتهم من التخلص من عادة التبول اللاإرادي، سواء كانت هذه الحالات تعاني من عادة التبول اللاإرادي بسبب عضوي أو بسبب نفسي.

التوحد:

التوحد هو مرض انتشر مؤخرا بشكل كبير ويعاني منها عدد كبير من الأطفال حول العالم، واثبت الهوميوباثي قدرته على معالجة الأطفال الذين يعانون من التوحد وهناك العديد من قصص النجاح التي ذكرتها لنا الباحثة هبة عمرو فى مقال أخر.

 


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

;