التهاب الغدد اللمفاوية في الإبط - تعرفي على الاعراض وطرق العلاج

التهاب الغدد اللمفاوية في الإبط - تعرفي على الاعراض وطرق العلاج

آخر تحديث : الجمعة ٢٤ يوليو ٢٠٢٠
بلغي عن مشكلة

الغدد اللمفاوية تحت الإبط من أهم الغدد الموجودة في الجسم، فهي تعمل على مكافحة العدوى التي يتعرض لها الجسم وتساعده على التخلص من الجراثيم والميكروبات التي تهاجمه ومن الممكن حدوث التهاب الغدد اللمفاوية في الإبط مما يؤدي إلى انتفاخها والشعور ببعض الآلام فيها بسبب وجود بعض الكتل في هذه المنطقة، وهناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى التهاب الغدد اللمفاوية في الإبط سنقدمها فيما يلي على موقع ستات دوت كوم.

أعراض التهاب الغدد اللمفاوية في الإبط

حدوث الالتهابات تحت الإبطين يجعل الناس يشعرون بالخوف من اعتقادهم باصابتهم ببعض الأورام الخبيثة ولكن هذا الالتهاب يحدث بسبب كثرة الحلاقة أو نتيجة لمهاجمة البكتريا وبالتالي تظهر على هيئة ورم ومن أهم اعراض التهاب الغدد اللمفاوية في الإبط

  1. الاصابة بانتفاخات تحت الإبط والتورم بشكل ملحوظ.
  2. الشعور بألام عند لمس منطقة الإبط.
  3. حدوث مجموعة من الافرازات تحت الإبطين.
  4. التعرق بشكل مبالغ فيه ليلًا.
  5. ارتفاع درجة الحرارة في المنطقة المصابة واحمرار الجلد المحيط بها.
  6. وجود تكتلات تحت الإبطين ومن الممكن الشعور بها عند اللمس.
  7. ارتفاع شديد في درجة حرارة الجسم والاصابة بالحمى.
  8. حدوث التهاب في الحلق وسيلان في الأنف من اهم أعراض التهاب الغدة اللمفاوية في الإبط.

التهاب الغدد اللمفاوية في الإبطشاركي مع ستات دوت كوم بموضوعاتك

أسباب التهاب الغدد اللمفاوية في الإبط

تتعدد الأسباب التي تؤدي إلى التهاب الغدد اللمفاوية في الإبط ومنها:

  1. ظهور الخراج: في حالة القيام بالحلاقة تحت الابط يتهيج الجلد مما يسبب ظهورالخراج ويسبب الشعور ببعض الآلام البسيطة عند ملامستها ومن الممكن اتباع بعض الطرق للتخلص من هذا الخراج من خلال اللجوء إلى الأدوية العلاجية أو استخدم العلاجات الموضعية وفي بعض الأحيان لابد من اجراء جراحة.
  2. الاصابة بالعدوى الفيروسية من أهم أسباب التهاب الغدد اللمفاوية تحت الإبط مما يسبب التهاب المفاصل ونقص المناعة والاصابة بنزلات البرد وتحتاج إلى تدخل طبي إذا لم تتلاشى بمفردها.
  3. اصابة الثدي بسبب تكون كتل تحت الابط نتيجة حدوث التهابات في أنسجة الثدي وبالتالي اصابته بالتورم وتسبب توسيع الغدد اللمفاوية في منطقة الإبط.
  4. الاصابة بالسرطان: من أهم أسباب التهاب الغدد اللمفاوية في الإبط سرطان الثدي أو سرطان الغدد اللمفاوية ولابد من استشارة الطبيب لمعرفة السبب وايجاد العلاج المناسب.
  5. ظهور ورم شحمي وتعتبر الأسباب الوراثية هي سببه وربما يسبب الشعور بالآلام فيجب ازالته لكن إذا لم يسبب أي آلام فمن الممكن تركه.
  6. الاصابة بمرض خدش القط، من خلال دخول البكتريا بسبب لعاب القط أو خدوشه التي يسببها ويؤدي إلى تضخم الغدد أسفل الباط ويحتاج إلى استشارة الطبيب لأخذ العلاجات المناسبة.
  7. حدوث اصابة في منطقة الذراع أو الابط.
  8. الاصابة بمرض البروسيلا وهو ناتج عن انتقال بكتريا البروسيلا بسبب التعامل المباشر مع الحيوانات ويسبب فقدان الشهية وعدم الرغبة في تناول الطعام.
  9. الاصابة بفيروس الايدز.
  10. ازالة الشعر بالطرق المختلفة قد تسبب تضخم الغدد اللمفاوية تحت الابط وبالتالي الحساسية.
  11. استخدام العطور ومزيلات العرق تحت الابط.
  12. الاصابة بالحصبة.
  13. زراعة السيليكون تحت الثدي تؤدي إلى تضخم العقد اللمفاوية تحت الابطين.
  14. تناول بعض الأدوية ويكون لها آثار جانبية.

التهاب الغدد اللمفاوية في الإبط

نصائح للتخلص من الغدد اللمفاوية تحت الإبط

هناك العديد من النصائح التي يجب اتباعها للتخلص من العقد اللمفاوية ومنها:

  • الامتناع عن استعمال الأدوات الشخصية للآخرين.
  • الاهتمام بالنظافة الشخصية وتنشيف تحت الابط بمنشفة جيدًا.
  • ممارسة التمارين الرياضية البسيطة لمنع الاصابة بالشد العضلي.
  • استشارة الطبيب فور الشعور بظهور طفح جلدي.
  • عدم لمس الورم بيد متسخة.
  • الابتعاد عن تناول المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين لأنها تعمل على تضاعف حجم الغدة.
  • الابتعاد عن استعمال المعطرات ومزيلات العرق تحت الابطين.

تشخيص التهاب الغدد اللمفاوية في الإبط

يقوم الطبيب بتشخيص التهاب الغدد اللمفاوية من خلال:

  1. أخذ جرعة من نسيج الورم تحت الابط وتحليلها.
  2. فحص الثدي والصدر باستخدام أشعة اكس لتوضيح صور الكتل المتكونة.
  3. اجراء الفحص الجسدي إلى تحديد بنية الكتلة المتكونة تحت الابط.
  4. تحديد عدد خلايا الدم الحمراء والبيضاء من خلال اجراء العد الدموي الشامل.
  5. سؤال المريض عن التغيرات التي تطرأ على الابط وعن شعوره بالألم.

التهاب الغدد اللمفاوية في الإبط

علاج التهاب الغدد اللمفاوية في الإبط

تتعدد الطرق والاجراءات المتخذة لعلاج التهاب الغدد اللمفاوية في الإبط ومنها:

  1. العلاج بالمضادات الحيوية، من خلال تناولها عبر الفم لعلاج الالتهابات البكتيرية وإذا لم يحدث أي استجابة لابد من الذهاب إلى المستشفى.
  2. العلاج بالأعشاب، من الطرق القديمة المستخدمة للتخلص من التهاب الغدد اللمفاوية لانها تحتوي على خصائص مضادة للالتهابات والبكتريا ومن أبرزها العسل وخل التفاح.
  3. العلاج في المنزل، لان هناك بعض الحالات التي لا تطلب الذهاب إلى الطبيب ومجرد المتابعة وعمل الكمادات الدافئة والتدليك مع تناول مسكنات الألم التي تحتاج إلى استشارة الطبيب.
  4. استئصال الغدة اللمفاوية تحت الابط بالجراحة، وخاصة إذا كانت الكتل سرطانية فهي تحتاج إلى طبيب ويتم العلاج من خلال العلاج الاشعاعي أو الكيميائي أو من خلال الجراحة.

نصائح للحفاظ على الجهاز اللميفاوي

تتنوع وتتعدد النصائح التي يجب على الفرد اتباعها للتخلص من التهاب الجهاز اللمفاوي وخاصة التهاب الغدد اللمفاوية في الإبط ومنها:

  1. تناول كميات كبيرة من المكسرات والحبوب الكاملة مثل الشوفان وذلك لقدرتها على تعزيز الجهاز المناعي ومنع الاصابة ببعض أنواع العدوى مع تخليص الجسم من السموم ومساعدة الجهاز اللمفاوي على القيام بوظائفه بشكل جيد.
  2. الابتعاد عن الأطعمة المصنعة والتي تحتوي على كمية كبيرة من السكريات لمنع تراكم كميات كبيرة من السموم في الجسم وتجنب المواد الحافظة والكربوهيدرات أو الأطعمة التي تحتوي على نكهات والابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون.
  3. تجنب منتجات الألبان وخاصة التي تكون كاملة الدسم لانها تسبب انسداد الجهاز الليمفاوي وخاصة التي تحتوي على الدقيق الأبيض ومن الممكن استبدال هذه المنتجات بحليب اللوز.
  4. تناول كميات كبيرة من الخضراوات الداكنة مثل البروكلي والفواكه مثل الكيوي لأنها تمد الجسم بالمعادن والفيتامينات الضرورية والمواد المضادة للأكسدة وتساعد على تخليص الجسم من السموم.
  5. التقليل من اللحوم الحمراء والتي تسبب انسداد الجهاز الليمفاوي لأنها صعبة الهضم ومن الممكن استبدال اللحوم الحمراء باللحوم العضوية واستبدال الدهون المهدرجة بزيت الزيتون.
  6. شرب كميات كبيرة من الماء خلال اليوم لتنقية الجسم من السموم.
  7. الحرص على اجراء اختبار حساسية تجاه لطعام للتعرف على الأطعمة التي تؤدي إلى انسداد الجهاز الليمفاوي والعمل على تجنبها.

التهاب الغدد اللمفاوية في الإبط

المصادر والمراجع


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة