هل يمكن الحمل بعد الشفاء من سرطان الثدي ؟

هل يمكن الحمل بعد الشفاء من سرطان الثدي ؟

هل يمكن حدوث الحمل بعد الشفاء من سرطان الثدي ، وهل الحمل يؤدي إلى عودة المرض مرة أخرى، هذه مجموعة من الأسئلة التي تشغل بال العديد من مرضى والناجين من سرطان الثدي، وستات دوت كوم يقدم لك إجابات تلك الأسئلة خلال هذه السطور القادمة.

 

قد يحدث الحمل بعد الشفاء من مرض سرطان الثدي في حالتين:

Related image

1- غياب الدورة الشهرية لمدة عام كامل بعد الشفاء من مرض سرطان الثدي، إذا كان عمرك 40 سنة أو أكثر.

2- غياب الدورة الشهرية لمدة عامين بعد الشفاء من مرض سرطان الثدي إذا كان عمرك أقل من 40 سنة.

 

أما في حالة عدم عودة الدورة الشهرية بعد شفائك من مرض سرطان الثدي، يمكن أن تحدث إباضة وأن تتمكني من الإنجاب وتعود الدورة الشهرية مرة أخرى بعد تأثرها خلال فترة العلاج.

 

هل ينخفض معدل الرطوبة بعد الشفاء من سرطان الثدي؟

 

ويمكنك بعد توقف العلاج التحقق من إذا كان الخصب لديك طبيعياً أو أنه قد تأثر كثيراً خلال فترة العلاج من خلال الفحص الهرموني، والذي يتم من خلاله التحقق من أسباب انقطاع الدورة الشهرية، وإذا كانت يمكن أن تعود مرة أخرى أم لا، بالإضافة إلى فحص صوتي يتم من خلاله التأكد من صحة المبيضين.

 

وفي حالة العلاج الكيماوي، فيجب أن تقومي بالانتظار من 3-6 أشهر، قبل أن تقومي بإجراء الفحص الهرموني.

Image result for pregnancy after breast cancer

وحتى إذا كان معدل الخصوبة طبيعياً، فقد يحدث وتعانين من انقطاع الطمث المبكر بعد الشفاء من مرض سرطان الثدي، ويمكنك في هذه الحالة التوجه لمراكز الخصوبة بعد فشل محاولات الحمل المتكررة لإجراء الفحوصات والبدء في العلاج.

 

هل يسبب الحمل عودة مرض سرطان الثدي؟

 

أثبتت الدراسات العلمية أن الحمل لا يزيد من خطر عودة الإصابة بسرطان الثدي مرة أخرى، ولكن هناك بعض المخاوف من التغيرات الهرمونية التي قد تحدث أثناء الحمل، ومن بينها زيادة مستوى هرمون الاستروجين، والذي يعد من أهم الأسباب الرئيسية للإصابة بسرطان الثدي، وتنشيط الخلايا السرطانية.

 

ولكن يفضل أن تقومي بالانتظار عامين بعد الشفاء من المرض قبل اتخاذ قرار الإنجاب، حيث أن خطر عودة الإصابة بسرطان الثدي يقل مع مرور الوقت.  

مقالات مشابهة


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

;