الصداع أثناء الحمل أسبابة وعلاجه

الصداع أثناء الحمل أسبابة وعلاجه

آخر تحديث : الإثنين ٢٥ مارس ٢٠٢٠
بلغي عن مشكلة

أثناء رحله الحمل لكل سيده يحدث تغيرات جسمانيه وهرمونيه، فبعد حدوث الحمل يحدث تغير في هرمونات الجسم، وتصاحب هذه التغيرات بعض الآلام الجسدية ومن اكثر الآلام انتشارا بين الحوامل هو الصداع، فمعظم النساء الحوامل يعانون من الصداع بأنواعه النصفى وعلى جانبين الرأس ويكون اغلبه في الثلث الأول للحمل ومع التقدم في الحمل يقل هذا الصداع أو يختفى مع استقرار الهرمونات وتعود الجسم على التغيير الذي يحدث له مع الحمل، وهنا في ستات دوت كوم سنناقش الصداع أثناء الحمل أسبابة وكيفيه التغلب عليه وما إذا كان مقلق أم لا

.الصداع أثناء الحمل أسبابة الصداع أثناء الحمل أسبابة

الصداع أثناء الحمل أسبابة

إذا كنت سيدتي من من يعانون من الصداع من قبل حملك فقد يزداد الصداع مع الحمل، ويرجع حدوث الصداع في الحمل إلى عده أسباب منها: شاركي مع ستات دوت كوم بموضوعاتك

  1. التغيرات الهرمونية والجسدية التي تحدث لكى خلال الحمل وخاصه مع أول ٣ شهور ف الحمل فهذا التغيير شئ جديد على جسمك ولكن مع انتهاء أول ٣ شهور من الحمل يعتاد الجسم عليه ويقل الصداع.
  2. خلال الحمل يزداد حجم الدم وتزداد معها الدورة الدموية مما يجعل فرصه أصابك بالصداع كبيره.
  3. تعرضك للجوع والعطش يؤدى لانخفاض مستوى السكر ف الدم مما يزيد أيضا من احتماليه أصابتك بالصداع.الإرهاق والإجهاد الجسماني وقله النوم كلها أسباب تؤدى للصداع أيضا.
  4. حساسيه الانف والجيوب الأنفية النظام الغذائي الغير متزن فبعض الأطعمة قد تزيد من صداعك مثل الأطعمة شديده الملوحة كالمخلل والجبن القديمة، كما يجب الابتعاد عن المواد الحافظة الموجودة في الفاكهة المعلبة.
  5. الروائح القوية والدخان والأصوات العالية والإضاءة الشديدة.
  6. عدم انتظام مواعيد النوم، والنوم في أوقات متأخرة، والاستيقاظ في المساء، بالإضافة ألي أنه خلال فترة الحمل يزداد الشعور بالإرهاق مما يسبب أن يجعل فترات نومك متقطعه.


الصداع أثناء الحمل أسبابة الصداع أثناء الحمل أسبابة

متى يجب القلق من الصداع وهل يشكل خطوره أم لا؟

يعتبر الصداع من الأعراض الغير مقلقه أو ضاره أثناء الحمل، ولكن إذا كان الصداع نصفى أو يتكرر بكثره يجب استشاره طبيبك، وفى حاله استمرار الصداع في الشهور الأخيرة للحمل قد يشير حينها إلى مشكله اكبر خصوصا إذا صاحب الصداع زيادة وزن أو تورم في الأيدي، والأرجل، والغثيان والآم شديده في البطن، وقد تشير هذه الأعراض إلى تسمم الحمل، والذي يسبب مخاطر كثيرة للحامل ومنها ما يحدث من ارتفاع ضغط الدم، وفى هذه الحالة يجب الرجوع إلى الطبيب سريعا للاطمئنان على صحتك وصحه جنينك. الصداع أثناء الحمل أسبابة الصداع أثناء الحمل

كيفيه علاج الصداع للحاملد؟

يمكنك سيدتي ببعض الطرق علاج الصداع أو التقليل من ألامه إلى حد ما عن طريق بعض الخطوات البسيطة، والتي نعرضها لك كالتالي:

1. يمكنك بعض استشاره طبيبك تناول بعض الأدوية المسكنة للإلآم الآمنة استخدامها أثناء مرحه الحمل، ولا تسبب الضرر لك وللجنين.

2. ابتعدي عن الشعور بالجوع أو العطش فهما من أسباب حدوث الصداع، لذلك قومي بمد جسمك دائما بالأغدية المفيدة، لك ولطفلك.

3. ابتعدي عن الإرهاق والإجهاد وحاول أن تسترخى دائما وأخذ قيلولة في منتصف اليوم، فقد تساعدك على علاج الصداع لديك.

4. الاستحمام إذا كنت متوتره فعليك بأخذ حمام دا فيء.

5. إذا كنت تعانى من صداع نصفى فعليك بعمل كمادات بارده على جبهتيك.

6. المساج والهدوء والتأمل يساعدوك على الاسترخاء وإزالة التوتر عنك مما يخفف عنك الصداع.

7. لا تهملي في تمارينك الرياضية بعد استشاره طبيبك بالتأكيد.وأخيرا عزيزتي لا تجعلي هذه الأعراض تعكر عليك فتره حملك وحاولي الاستمتاع بها.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة