اللبن الصناعي مع الرضاعة الطبيعية

اللبن الصناعي مع الرضاعة الطبيعية

آخر تحديث : الخميس ١٤ مارس ٢٠١٩

الرضاعة الطبيعية واحدة من أهم الهدايا التي تقدمها الأم إلي طفلها، ومن المعروف أنها تحتوي على فوائد كثيرة وعظيمة سواء للأم أو للطفل أيضا، ولعل في الفترة الأخيرة الماضية بدأت نسبة السيدات اللاوتي يقللن من الرضاعة الطبيعية في ازدياد مستمر، لكن من الضروري على كل سيدة أن تقدم لطفلها الرضاعة الطبيعية إن لم يكن مانع الأمر بسبب عوامل صحية أو طبية، واليوم نتطرق سويا عبر ستات دوت كوم إلى موضوع اللبن الصناعي مع الرضاعة الطبيعية، تابعونا.

اللبن الصناعي مع الرضاعة الطبيعية

في البداية نخص بالذكر الرضاعة الطبيعية والفوائد المختلفة التي تقدمها للطفل، فبعد لحظات قليلة من عملية الولادة تكون الأم على أتم الاستعداد لإرضاع طفلها طبيعيا ومع كل يوم يبدأ اللبن في التجدد لإمداد الطفل بكل العناصر الغذائية المختلفة التي يحتاج إليها، وتتمثل الفوائد المختلفة التي تخص الرضاعة الطبيعية بالنسبة للطفل في التالي:

اللبن الصناعي مع الرضاعة الطبيعية

اللبن الصناعي مع الرضاعة الطبيعية

الرضاعة الطبيعية تمد الطفل بجميع العناصر الغذائية التي يحتاج إليها كي ينمو بشكل طبيعي، كما أن حرارة اللبن الطبيعي من الأم مناسب تماما للطفل فهو ليس بحار كي يؤثر على لسان الطفل أو انه بارد يشعر الطفل بالبرودة نتيجة لتناوله، الرضاعة الطبيعية تنشأ علاقة قوية بين الأم والطفل، كما أن عملية الرضاعة الطبيعية تساعد الطفل في تحفيز إنتاج الهرمونات داخل الجسم وتساعد الأمعاء في امتصاص المواد الغذائية بفعالية كبيرة، تناول الطفل لحليب الأم يساعده على الهضم بشكل جيد وبالتالي يعطيه الشعور بالشبع والرغبة في النوم. الرضاعة الطبيعية تساعد الطفل في الحصول على كمية الحليب المناسبة له في المرة الواحدة، وبالتالي لن يكون معرض إلى أخذ جرعات قليلة التي تشعره بالجوع الدائم أو الحصول على جرعات كبيرة زائدة عن الحد والتي تسبب له العديد من المشاكل المختلفة وعلى رأسها السمنة المبكرة، الاعتماد على الرضاعة الطبيعية يساعد الطفل في اكتساب المناعة اللازمة له، والتي تنتقل من حليب الأم إليه، عملية الرضاعة الطبيعية تمتاز بالسهولة البالغة، وهذا فهي تحتاج بأي حال من الأحوال على تعقيم الزجاجات الخاصة بالرضاعة، أوالقيام بحمل الحليب خارج المنزل في أي وقت من الأوقات الضرورية. الرضاعة الطبيعية تحمي الطفل من الإصابة بالأمراض المعدية أو نوعيات الالتهابات المختلفة، ويرجع السبب في ذلك أن اللبن ينتقل من الأم إلى فم الطفل مباشرة دون أن يلمسه الهواء ، وعلاوة على ذلك فإن الرضاعة الطبيعية تحمي الطفل من الإصابة بالإمساك، وتحميه أيضا من الإصابة بالطفح الجلدي.

اللبن الصناعي مع الرضاعة الطبيعية

اللبن الصناعي مع الرضاعة الطبيعية

فوائد الرضاعة الطبيعية للأم

الرضاعة الطبيعية من شأنها لا تقدم فوائد للطفل فقط، ولكن الفوائد المختلفة الخاصة بها تصل إلى الأم، وهنا فإن الرضاعة الطبيعية تساعد الأم في فقدان الوزن الزائد الذي اكتسبته خلال فترة الحمل وهذا إلى جانب الاعتماد على الأنظمة الغذائية المتوازنة طوال تلك الفترة، والجدير بالذكر أن الدراسات التي أجريت في هذا الشأن أكدت على أن الرضاعة الطبيعية تحمي الأم من الإصابة بسرطان الثدي أو الرحم في المستقبل، وأخيرا فإن الرضاعة الطبيعية تقوي العلاقة بين الأم وطفلها بعد الولادة مباشرة.

متى تبدأ الأم في عملية الرضاعة الطبيعية

على الأم البدء الفوري في عملية الرضاعة الطبيعية بعد الولادة مباشرة، ومن الممكن أن يتم البدء بعدها بساعة واحدة لأن هذا الأمر سوف يساعد على إنتاج وإدرار الحليب الكاف للطفل، ونخص بالذكر أن فترة الأيام الأولى من الرضاعة الطبيعية يكون الحليب فيها عبارة عن ساءل أصفر اللون، وهو يختلف عن لون الحليب الطبيعي الذي يتميز بلونه الأبيض، ولكن نوعية الحليب الأولى التي تنزل من ثدي الأم للطفل مفيدة جدا وغنية بالأجسام المضادة التي تحمي الطفل وتكسبه المناعة المطلوبة.

اللبن الصناعي مع الرضاعة الطبيعية

حليب الأم لا يكفي الطفل

هناك العديد من الأسئلة الشائعة حول الرضاعة الطبيعية، فهل من الممكن أن لا تقدم القدر الكافي من الغذاء اليومي الذي يحتاج إليه الطفل، وبالتالي يكون دائم البكاء لعدم شعوره بالشبع، وفي هذه الحالة فإننا نؤكد على أن عملية الرضاعة الطبيعية قائمة على العرض والطلب وهذا فإن الطفل هو المسؤول الأساسي عن إدرار الحليب له، لأنه يعمل على تحفيز هرمونات الجسم على إنتاج وإدرار الحليب المطلوب، وبالتالي في الوقت الذي يزداد فيه قبول الطفل على الرضاعة الطبيعية فإن معدل الحليب سوف يزداد وبالتالي سوف يشبع الطفل من الكمية التي سوف يحصل عليها.

اللبن الصناعي مع الرضاعة الطبيعية

اللبن الصناعي مع الرضاعة الطبيعية

الحليب الصناعي إلى جانب الرضاعة الطبيعية

كما ذكرنا من قبل أن الأم في بعض الأحيان تلاحظ البكاء المستمر على الطفل، وترجع السبب في ذلك أنه لا يحصل على القدر الكافي من الحليب، وبالتالي قد تفكر بعض الأمهات في إعطاء الطفل الحليب الصناعي إلى جانب الرضاعة الطبيعية، ولكن نؤكد لكم أن هذا التصرف خاطئ تماما، وذلك لأنه من المعروف أن كلما زاد وقت الرضاعة الطبيعية كلما زاد إنتاج وإدرار الحليب للطفل، وفي الوقت الذي يتم فيه الاعتماد على الحليب الصناعي إلى جانب الرضاعة الطبيعية فسوف تقل بالتالي معدلات الرضاعة الطبيعية للطفل وقد تصل إلى أربعة أو ساعات على الأكثر وبالتالي سوف يعطي الأمر إشارة إلى جسم الأم لعدم إنتاج وإدرار الحليب المطلوب، وسوف يكون هناك مشكلة فعلية في نقص الحليب لدي الأم. ومن هنا يتم التأكيد على أن إدخال الحليب الصناعي إلى جانب الرضاعة الطبيعية سوف يساعد بشكل كبير تقليل نسبة الحليب الطبيعي لدى الأم وبالتالي سوف يؤثر على طعام الطفل بشكل كبير،وفي الوقت الذي يتم فيه الاعتماد بشكل مستمر على الحليب الصناعي فلن يحصل الطفل بأي حال على المادة الغذائية المطلوبة له وخاصة خلال فترة الشهور الأولى.

الوقت اللازم لإرضاع الطفل من كل ثدي

في هذا الأمر من الضروري الاعتماد على إرضاع الطفل بالكامل من إحدى الثديين، وهذا لأن الطفل في بداية الأمر يحصل على الحليب قليل الدهون ثم يبدأ الحليب في التحول إلى مادة أكثر في الكثافة وتكون فيها نسبة الدهون أعلى وهي ضرورية جدا لنمو الطفل، وذلك لأنها تحتوي على مواد ضرورية له، وفي الوقت الذي لا يتم فيه إرضاع الطفل بالشكل المطلوب من كل ثدي والذي يقدم له الفائدة الكاملة لن يحصل في هذه الحالة الطفل على العناصر الكاملة اللازمة لنموه مثل الدهون والنشويات أيضا، وبالتالي سوف يتسبب الأمر في التأثير السلبي على نمو الطفل.

طريقة التأكد من أن حليب الأم كاف للطفل

هناك بعض الطرق الفعالة التي تساعد الأم في التعرف على كفاية الحليب لطفلها، وتتمثل تلك لطرق في مراقبة وزن الطفل كل أسبوع، وأيضا ملاحظة ابتلال الحفاظة باستمرار، وشعور الطفل بالارتياح والسعادة بعد الرضاعة من المؤشرات الهامة التي تؤكد على أن الحليب يكفي الطفل.

اللبن الصناعي مع الرضاعة الطبيعية

اللبن الصناعي مع الرضاعة الطبيعية

الدمج بين الرضاعة الطبيعية والحليب الصناعي

في بعض الأحيان ولوجود ظروف معينة من الممكن أن تلجأ الأم إلى الرضاعة الطبيعية والاستعانة بالحليب الصناعي، ولكن يمكن الدمج بعد مرور أربعة إلى ستة أسابيع على الأقل ولكن مع مراعاة أن يتم الانتظام. في الرضاعة الطبيعية لأنها الخيار الأول والأساسي للطفل والأم. وختاما فيمكن الدمج بين الحليب الصناعي و الرضاعة الطبيعية ولكن من الصعب التخلص النهائي من الرضاعة الطبيعية في مقابل الحليب الصناعي على الرغم من إقبال العديد من السيدات على هذا الأمر بشكل كبير خلال السنوات الأخيرة.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة