المشي يعالج سرطان الثدي

المشي يعالج سرطان الثدي

آخر تحديث : السبت ٢٩ سبتمبر ٢٠١٨
بلغي عن مشكلة

تعتبر التمارين الرياضية، من الأسس التي تساهم في علاج سرطان الثدي، والاستمرار عليها يقي من عودة الإصابة به، لذا احرصي عزيزتي على المشي بشكل يومي، وفي أي وقت، نظرًا لفوائده الصحية الكثيرة.

المشي يعالج سرطان الثديشاركي مع ستات دوت كوم بموضوعاتك

يعرض موقع "ستات دوت كوم"، فوائد المشي لعلاج سرطان الثدي.

المشي يعالج سرطان الثدي

من المعروف أن للمشي فوائد عديدة، خاصة إذا مارسته مريضة سرطان الثدي، بشكل يوميّ، سواءً أكان كبيراً أم صغيراً، فهي سهلة وبسيطة، ويُمكن أن تُمارس في أي مكان، كالشارع أو الحدائق أو على شاطئ البحر، وفي أيّ وقت في اليوم، في الصباح أو المساء.

المشي يعالج سرطان الثدي

فوائد المشي

ويعود المشي على جسم الإنسان بالكثير من الفوائد، ويقيه من العديد من الأمراض، كأمراض القلب، والشرايين، والسرطان، والسُّكري، وغيرها الكثير من الأمراض، وهو يساعد الإنسان في الحفاظ على صحّته، وشبابه، وهي رياضة اقتصاديّة لا تُكلِّف الإنسان أيّة مصاريف، حيثُ إنّها لا تحتاج إلى أيّة مُعدّات أو أدوات لمُمارستها.

قال باحثون أن النساء اللاتي يمشين ساعة واحدة على الأقل أسبوعيًا تزيد فرص تغلبهن على مرض سرطان الثدي أكثر ممن لا يمارسن أي تدريبات.

ولكن الدراسة قالت إن الكثير من النساء أضعفن فرص بقائهن على قيد الحياة بقيامهن بتقليل التدريبات عقب اكتشاف المرض لديهن.

المشي يعالج سرطان الثدي

التمارين الرياضية

ومن المعروف أن للتمارين الرياضية المنتظمة من فوائد صحية كبيرة على الجسم، والوقاية من الأمراض. وفي نتائج دراسة علمية جديدة، تم التأكيد من جديد على أنَّ الرياضة تقلّل من نمو أورام سرطان الثدي، وبناءً عليه تأتي ضرورة ممارسة النشاط الجسدي بالنسبة لجميع السيدات اللواتي يعانين مرض سرطان الثدي.

وفي ما يخص التمارين الرياضية، فإنها تنشّط جهاز المناعة وتخفّض مستوى “الأوستروجين” في الجسد، لكن فقط عندما تمارس المرأة الرياضة 4 ساعات أسبوعياً حداً أدنى، يمكنها القول إنها تقلل فعلاً من احتمال إصابتها بالمرض.

وحول النظام الغذائي الصحي ودوره في الوقاية، فإن الابتعاد عن الدهون يساعد، لأن الدهون تثير إنتاج “الأوستروجين” الذي يسرّع نمو الأورام.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة