الوسواس القهرى اسبابه وعلاجه

الوسواس القهرى اسبابه وعلاجه

آخر تحديث : الجمعة ١٣ يوليو ٢٠١٩

فى هذا المقال نتناول موضوع مهم جدا، وهو الوسواس القهرى اسبابه وعلاجه، ومن خلال موقعنا المميز ستات دوت كوم، نقدم لكم هذا الموضوع بالتفصيل أعراض الوسواس القهري وطرق العلاج منه بشكل كبير، واليكم الوسواس القهرى اسبابه وعلاجه . أولا مفهوم الوسواس القهرى :

الوسواس القهرى اسبابه وعلاجه :

أولا مفهوم الوسواس القهرى :

هو عبارة عن حالة تتحول إلى هاجس يسيطر على الشخص المصاب به لدرجة التحكم فى أفعاله وتجعله يخاف من أشياء كثيرة مثل النظافة والأماكن العالية وغيرها، ومن أسباب الوسواس القهرى كما ذكرها موقع  webmd ما هو الوسواس القهري : هو احد الاضطرابات السلوكية والقهرية التي تصاحب احد الاشخاص كان تكون فكرة معينة وتبقى في عقله بحيث لا يمكن ان يتخلص منها، وهذه الفكرة قد تكون عبارة عن جملة معينة يبقى يرددها طوال الوقت، ان كان في صمته، وقد يرددها علنا بحيث يصبح صوته عاليا بها، وقد تكون اغنية، وحتى تصرف معين فهذا الشخص قد يحاول التاكد من اغلاق الباب في الليل عشر مرات او يزيد، او ربات البيوت اللواتي يصبن بهوس النظافة وتنظيف البيت من الغبار خمس مرات في اليوم ,ومما يزيد من صعوبة هذا المرض وخطورته اذا اصبح الفعل الملازم لصاحبه ضارا به، كان يتعمد حك جسده باحدى الادوات، مما يتسبب بالضرر له ومع ادراك هذا الشخص لخطا هذه الفكرة او الفعل، ومحاولته التخلص منها، الا انها تبقى في مخيلته وقد تزيد حدته. ثانيا اسباب الوسواس القهري :

ثانيا اسباب الوسواس القهري :

تعرفي على أنواع الوسواس القهري وأسبابه

1- الاحساس بالتعاسة المتكررة، وعدم الشعور بالراحة فى الكثير من الاحوال الحياتية.

2- تغيير المسكن بمعنى التغيرات فى حالة المعيشة سواء الانتقال من مكان لمكان، أو تغيير فى الطريقة التى اعتاد عليها الفرد

3- الاصابة بمرض من الأمراض معين يؤر تأثيرا على نفسية الفرد بشكل كبير

4- وفاة أحد أفراد الأسرة أو اصابتهم بحوادث، وفواجع كثيرة فى الحياة.

5- حدوث التغيرات المستمرة بصورة متكررة، وخاصة فى بيئة العمل، والمدرسة.

6- حدوث العديد من الرهبة من اقامة العلاقات سواء العاطفية، أو الصداقة، وتجنب الدخول فى أى علاقة جديدة

7- قلة افراز مادة السيروتونين، وهو احد النواقل العصبية في الدماغ البشري، وهو مادة كيمائية ضرورية لعمل الدماغ، وفي حال كانت نسبة هذه المادة اقل من المعدل، فقد يتسبب ذلك في العديد من الاضطرابات، ومن هذا النوع من الاضطراب السلوكي حدوث الوسواس القهرى، وقد اكتشف المختصون ان العلاجات المتعلقة بهذا الناقل تعطي نتائج علاجية مرضية اكثر من غيرها المتصلة بالنواقل العصبية الاخرى .

8-  حدوث العديد من الاسباب الوراثية : وهو سبب محل الدراسات الان، ومما يجعله سبب محتمل هي نسبة المصابين في هذا المرض بشكل كبير، وارتباطهم بأفراد من عائلاتهم سبق واصيبوا بذات الاعراض، ولكن كما سبق وذكرنا انه الى الان لا يمكن الجزم بهذا السبب، ومن المعروف أنه من الأمراض النفسية الشائعة

9- حدوث العديد من وجود الاسباب البيئية المحيطة بالانسان، والمشاكل الاجتماعية المختلفة، فقد اشارت بعض الدراسات الى ارتباط المرض ببعض المشاكل التي ترافق المريض كالقلق الشديد المبالغ فيه، والاكتئاب الشديد

ثالثا أعراض الوسواس القهري :

ثالثا أعراض الوسواس القهري :

1- النظافة المبالغ فيها، والخوف المتكرر من الأوساخ أو التلوثات بالجراثيم المختلفة .

2- الخوف الشديد من التسبب فى حدوث اضرار كثيرة،  كما ايضا يقوم بتناول الأطعمة في ترتيب معين

3- الخوف الشديد من ارتكاب أخطاء، مع تكرار كلمات أو عبارات بشكل مستمر، ومتكرر دوما 

4- الخوف من الإحراج فى أى موقف من المواقف العادية، أو التصرف بطريقة غير مقبولة اجتماعيا

5-الخوف من طرق التفكير، والتفكير فى أمور بصفة عامة، أو الأفكار الخاطئة، والحاجة إلى أداء المهام عدد معين من المرات

6- ضرورة الحاجة إلى النظام الشديد، أو الدقة المبالغ فيها

7-حدوث العديد من الشكوك المفرطة بشكل كبير، والحاجة إلى طمأنة مستمرة

8- كثرة الاستحمام مرارا وتكرارا، الاستحمام أو غسل اليدين بالماء والصابون اكثر من مرة

9- رفض المصافحة بالايدى بشكل متكرر أو لمس مقابض الأبواب

10- التحقق كثيرا، ومرارا من  الأشياء مثل الأقفال أو الغاز فى اشكال متكررة 

11- العد والترتيب المستمر، عقليا أو بصوت عالى، أثناء أداء المهام الروتينية

12- ترتيب الأشياء  بشكل متكرر، وباستمرار وبطريقة معينة

13- حدوث تكرار الافكار والجمل وبعض المقاطع من الاغاني، بحيث تبقى عالقة بذهن الشخص، و لا يستطيع التخلص منها، وقد يصيبه في بعض الاحيان بالملل والتعب، والارهاق الكبير من ذلك، وقد تزيد هذه الافكار في حال قيامه بمحاولة التخلص منها .

14- السؤال الدائم فى أمور لايجب فيها السؤال مثل الأمور الدينية، فيكون فى صورة طرح اسئلة كثيرة وهواجس جديدة وفي بعضها يكون مخالف لمبادىء كثيرة نشا عليها المريض، كالمبادئ الدينية والعقائدية وكذلك ازدياد الهواجس الجنسية عنده بشكل ملاحظ، والاسئلة المتكررة حولها.

15- القيام الدائم، والمستمر بافعال متكررة لا يمكن ابدا أن يستطيع التوقف عن فعلها، وتكرارها رغم رغبته في التوقف عنها، وقد يقوم بها في الكثير من الاحيان وهو يعلم ان ما يقوم بها خطأ، او انه تكرار ما لا لزوم له، وفي بعض الاحيان يرتبط الفعل بتخيله، هل سبق وقمت ذلك الفعل حقا ام لا ؟ ومن هذه الافعال المتكررة، منها التاكد من اغلاق الباب الرئيسي عدة مرات في الليل ، التاكد من اغلاق الثلاجة لعدة مرات، غسيل اليدين والفم اكثر من مرة، وحتى بصورة متكررة، الفحص، التشكك المتزايد لما سبق وقام به للتأكد انه قام به بصورة صحيحة

16- سلوك الشخص المريض سلوك مؤذى، وعدوانى لنفسه مثل ان تتخذ هذه الافعال الصورة الاكثر عدوانية، وهي التسبب بالضرر الى جسده، كنتف لحيته،  وحك جسده بالات صلبة، او حتى التفكير بالموت، او الانتحار، وفي احيان اخرى تصبح اكثر تطرفا لتتحول الى الحاق الضرر بالاخرين، ام عن طريق الايذاء او القتل، رغم انه وفي داخله، لا يرغب بالقيام بهذا الامر بشكل كبير .

رابعا علاج الوسواس القهرى :

 1- العلاج الدوائي عن طريق الأدوية والعلاجات  :

ويتم فى هذا العلاج استخدام العديد والكثير من الادوية الخاصة في العادة لمعالجة مثل هذا المرض، وتستخدم كثيرا في مثل هذه الحالات الادوية المضادة للاكتئاب، وفي الاساس ان الية عمل هذه الادوية هي رفع نسبة الناقل العصبي السيروتونين، وتكون استجابة الجسم بشكل كبير لهذه العلاجات

2- العلاج النفسي والبيئي :

ويتم فى هذا النوع من العلاج فى شكل نفسى، وبيئى عن طريق البحث في الاسباب التي ادت الى الوصول بالمرض الى هذه الدرجة عند المريض، ومحاولة تفسيرها، والحديث معه بخصوصها، وهذا النوع من العلاجات قد يتطلب في بعض الاحيان تغيير المكان، او العمل، وخاصة اذا ارتبط المرض بمكان معين، ومن الاساليب المتبعة في علاج هذا المرض هي الوصول بالمريض لحالة من السعادة، والتي تشغله عن التفكير بهذه الوساوس، وتحديد المشكلة هو نصف حلها فالتحدث فى المشكلة يحل نصفها بشكل كبير، ثم يضع يد المريض على الحلول المتاحة له بشكل كبير . وفى نهاية المقال السابق الذى بعنوان الوسواس القهرى اسبابه وعلاجه، نتمنى أن يكون المقال قد نال اعجابكم بصورة كبيرة، وموقعنا المميز ستات دوت كوم .


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة