أسباب تأخر الدورة الشهرية شهرين

أسباب تأخر الدورة الشهرية شهرين

آخر تحديث : الجمعة ٠٧ أغسطس ٢٠٢٠
بلغي عن مشكلة

إن تأخر الدورة الشهرية شهرين يعتبر من أكثر الأمور المقلقة والمزعجة لدى العديد من النساء والفتيات، خاصة من اعتادت منهن أن تكون دورتها منتظمة، وقد تختلف المخاوف التي تصيب الفتاة بالمقارنة مع المتزوجة لذلك سوف نقوم في هذا المقال بشرح مجموعة من النقاط التي تتعلق بأسباب تأخر الدورة الشهرية لكلاً منهن، كما أننا سنذكر بعض العلاجات المستخدمة لعلاج تلك المشكلة الشائعة.

تأخر الدورة الشهرية شهرين

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى تأخر الدورة الشهرية والتي تختلف حسب السن وحالة المرأة إذا كانت متزوجة أم لا، وفي ما يلي شرح مبسط ومختصر لهذه الأسباب:

  • الحمل: من أكبر النتائج المترتبة على تأخر الدورة الشهرية في حالة المتزوجات، ويتم التأكد من وجود حمل بالفعل من خلال إجراء عدة فحوصات طبية وتحاليل شاملة، كما أن هناك بعض الأعراض التي تلزم وجود الحمل مثل: الغثيان والقيء المستمر بعد تناول أي طعام، الشعور بالألم والوخز في الثدي، أو تعب الصحة بشكل مفاجئ.
  • الرضاعة الطبيعية: قد تتأخر الدورة الشهرية أو تنقطع خلال فترة الرضاعة نتيجة لارتفاع هرمون الرضاعة (هرمون اللبن) وسرعان ما تنتظم الأمور بعد وقف الرضاعة.
  • متلازمة تكيس المبايض: يعتبر تكيس المبايض من أكثر الأمراض النسائية شيوعًا على مستوى العالم، فينتج عن حدوث بعض الاضطرابات والخلل في هرمونات النساء تؤدي إلى تكوين بعض الأكياس الصغيرة حول المبيض، يصاحبها عدة أعراض قد تظهر على المرأة المصابة بهذه التكيسات منها: ظهور حب الشباب بشدة، زيادة كثافة شعر الوجه والجسم كله، زيادة وزن الجسم وفي بعض الحالات ممكن يتحول إلى سمنة مفرطة، تأخير الدورة لفترات طويلة قد تصل لشهور متتالية، ينصح الكثير من الأطباء بضرورة معالجة هذه المتلازمة لمنع الإصابة بسرطان الرحم.
  • تناول حبوب منع الحمل: يوجد بعض الأنواع من أقراص منع الحمل التي قد تؤدي إلى انقطاع وتأخير الدورة الشهرية، وفي أغلب الحالات تكون نتيجة احتواء هذه الحبوب على هرمون البروجيسترون، فلا داعي للقلق طالما الأمر متوقف على دخول بعض الهرمونات للجسم، إذا أن في حالة التوقف عن تناول هذا الهرمون يرجع الأمر إلى طبيعته.
  • سن اليأس: هو الوقت الذي تصل فيه المرأة إلى سن 45-55 يبدأ أن يقل فيه نسبة الأستروجين داخل الجسم، فيصبح معدل انتظام الإباضة في حالة انخفاض تدريجي حتى يصل إلى ما يسمى بسن اليأس وهو الوقت الذي تنقطع فيه الدورة نهائيًا من جسم المرأة، فهو أمر طبيعي الحدوث وعلامة من علامات شيخوخة المرأة، على الرغم من وجود بعض الحالات تنقطع لديها الدورة الشهرية في عمر أقل من 40 عام.
  • سن اليأس المبكر: هو انقطاع الدورة الشهرية لدى بعض النساء اللاتي لم يبلغن الأربعون عامًا، وذلك بسبب الفشل المبكر لأداء المبيضين بصورة طبيعية، حتى ينخفض مستوى الأستروجين ويبدأ ظهور أعراض سن اليأس، والتي يصاحبها أيضًا بعض الأعراض الأخرى بجانب انقطاع الدورة مثل: انعدام أو قلة الرغبة الجنسية، إصابة المهبل بالجفاف الدائم، الإصابة بالأرق وعدم الشعور بالأريحية عند النوم، ضعف التركيز وصعوبته.

تأخر الدورة الشهرية شهرينشاركي مع ستات دوت كوم بموضوعاتك

المزيد من أسباب تأخر الدورة الشهرية شهرين

  • أمراض الغدد: ويقصد هنا الغدد الدرقية التي من شأنها إنتاج العديد من الهرمونات المسئولة عن تنظيم وتحفيز أنشطة الجسم، وبالتالي فهي تؤثر سلبًا على الدورة الشهرية في حالة زيادة إفرازها ونشاطها، وهو السبب الأكثر شيوعًا في تأخر الدورة الشهرية شهرين كما يصاحبها أيضًا عدة أعراض أخرى تتمثل في: تغيرات ملحوظة في وزن الجسم، زيادة العصبية والقلق، الشعور بخفقان في القلب، ضعف عام بالجسم، تغيّر الشهية، زيادة شعر الجسم.
  • أورام الغدة النخامية: تؤدي بعض الأورام الحميدة إلى الإصابة باضطرابات شديدة في الهرمونات قد ينتج عنها تأخر الدورة الشهرية.
  • استخدام بعض الأدوية: ومنها أدوية علاج الغدة الدرقية أو التشنجات أو العلاج من الاكتئاب والعلاجات الكيماوية.
  • الإصابة بأمراض مزمنة: تعاني الكثير من النساء من الإصابة بأمراض القلب المختلفة والأوعية الدموية والسكري بكل مراحله.
  • التذمر والقلق: تتأثر الدورة الشهرية لما يحدث للمرأة من توتر وأرق قبل قدوم الدورة بوقت كافي، حيث من الممكن أن تنقطع بشكل مؤقت أو نهائيًا، لذلك ننصحك بتجنب أي أمور مزعجة قد تزيد من توترك.
  • السمنة: يؤدي زيادة الوزن إلى ارتفاع نسبة هرمون الأستروجين المسئول كما ذكرنا من قبل عن تنظيم وظائف ومهام الجهاز التناسلي، وبالتالي فهو يؤثر سلبًا على الدورة الشهرية.
  • ممارسة التمارين الرياضية العنيفة: حيث أنها تساعد في منع الإباضة داخل جسم المرأة.

تأخر الدورة الشهرية شهرين

علاج تأخر الدورة الشهرية شهرين

يلزم في بداية الأمر معرفة السبب في انقطاع الدورة أو تأخيرها لمدة شهور، حتى نتوصل إلى العلاج السليم والصحيح، ومن أمثلة ذلك ما يلي:

  • في حالة كان السبب وراء تأخيرها هو وجود تكيسات على المبايض، فيقوم الطبيب المعالج بوصف حبوب منع الحمل لاحتوائها على هرمون البروجيسترون.
  • أما في حالة الوصول إلى سن اليأس مبكرًا، فيتم استخدام بعض العلاجات الخاصة بالهرمونات مثل حبوب منع الحمل.
  • وإذا كان السبب يتعلق بنشاط الغدة الدرقية الزائد عن الطبيعي فيقوم الطبيب بوصف بعض الأدوية التي تُقلل من أعراض فَرط الدرقية تدريجيًّا.

يلزم مراجعة وزيارة الطبيب المعالج في الحالات الآتية:

  • أن تثبت الفحوصات والتحاليل وجود حمل بالفعل.
  • أن يمتد تأخير الدورة الشهرية إلى أشهر متتالية طويلة.
  • إّذا ما بدأت بعض الأعراض التي ترتبط بخطر الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض.
  • فقدان الكثير من وزن الجسم أو زيادته.
  • الشعور بالتوتر الزائد عن الحد والقلق الشديد.

تأخر الدورة الشهرية شهرين

آلام ناتجة عن تأخر الدور الشهرية

قد تعاني بعض النساء من الشعور بآلام معينة نتيجة تأخر الدورة عن معادها، يمكن حصر هذه الأعراض في ما يلي:

  • الشعور بألم شديد أسفل البطن والظهر.
  • ملاحظة سقوط الشعر بشكل واضح.
  • ظهور حب الشباب بكثرة في الوجه.
  • زيادة نمو شعر الجسم وكثافته.

تأخر الدورة الشهرية شهرين

مخاطر تأخر الدورة عن ميعادها

يتسبب هذا التأخر في حدوث كثير من المشاكل الصحية المتمثلة في:-

  • زيادة دم الحيض عن الحد الطبيعي له حتى يتهيأ للمرأة أنها أُصيبت بنزيف بعد تأخر الدورة هذه الفترة.
  • الشعور بالتقلبات المزاجية مع زيادة العصبية.
  • زيادة الإحساس بالتوتر والقلق.
  • عدم القدرة على بذل أي مجهود حتى ولو ضعيف.
  • الشعور بالصداع المزمن.

وفي ختام مقالنا عن تأخر الدورة الشهرية شهرين او اكثر، نود أن نكون قد أحطناكي بكافة المعلومات التي قد تفيدك في ما يتعلق بأسباب تأخر الدورة الشهرية ومخاطر تأخرها وأعراضها.

المصادر والمراجع


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة