تغذية الرضيع

تغذية الرضيع

آخر تحديث : الإثنين ١٢ فبراير ٢٠١٩

المحتويات

تغذية الرضيع أمر يشغل بال كل أم جديدة، فكل أم تحرص على صحة طفلها، وتتمنى أن ينمو بصحة وقوة، وتسأل كل من تعرف سواء والدتها أو أختها أو صديقاتها في لعمل ممن لهن خبرة سابقة، عن أفضل طعام يمكن تقديمه لأطفالهن، تغذية الرضيع مسؤلية على الأم كبيرة، حول تغذية الرضيع موضوعنا اليوم عبر موقعكم ستات دوت كوم.

تغذية الرضيع

يمكن أن يكون نمط تغذية الرضيع و حديثي الولادة غير متوقع، إليكِ ما ، متى وكيف تغذي طفلك، حيث أن تغذية الرضيع هو التزام وتكوين لعادات صغيرك الغذائية و فرصة للبدء في تكوين رابطة مع أحدث عضو في عائلتك، اليكِ كل ماتودين معرفته حول تغذية الرضيع :

تغذية الرضيع

حليب الأم

  • يعد حليب الأم هو الغذاء المثالي للأطفال الرضع - باستثناءات نادرة، إذا لم يكن الرضاعة الطبيعية ممكنة ، استخدمي حليب الأطفال. لا يحتاج المواليد الأصحاء إلى الماء أو العصير أو السوائل الأخرى.
  • يحتاج معظم الأطفال حديثي الولادة إلى 8 إلى 12 رضعة في اليوم - فالطفل يتغذى كل ساعتين إلى ثلاث ساعات.
  • ابحثي عن علامات مبكرة على الاستعداد للإطعام أو الجوع ، مثل تحريك اليدين إلى الفم ، مصّ الأصابع والشفاه، الجلبة والبكاء هي إشارات لاحقة. وكلما سارعت في بدء تغذية الرضيع ، قل احتمالية بكاء الطفل لساعات طويلة دون معرفة السبب.
  • عندما يتوقف طفلك عن الرضاعة ، أو يغلق فمه ، أو يبتعد عن الحلمة أو الببرونة ، قد يكون شعر بالشبع أو ببساطة يأخذ استراحة. حاولي تجشؤ طفلك أو الانتظار لمدة دقيقة قبل تقديم ثديك أو الببرونة مرة أخرى.
  • عندما يكبر طفلك ، يمكنه تناول المزيد من الحليب في وقت أقل في كل وجبة.

مكملات فيتامين (د)

اسألي طبيب طفلك عن مكملات فيتامين (د) للطفل ، خاصة إذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية، قد لا يوفر حليب الثدي ما يكفي من فيتامين د ، الذي يساعد طفلك على امتصاص الكالسيوم والفوسفور - المواد المغذية الضرورية للعظام القوية.

توقعي الاختلافات في أنماط الأكل لحديثي الولادة

لن يحتاج طفلك الجديد إلى تناول نفس الكمية كل يوم، خلال طفرات النمو - في الغالب ما بين أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع بعد الولادة ومرة ​​أخرى في ستة أسابيع بعد الولادة - قد يأخذ طفلك حديث الولادة كمية أكثر من الحليب عند الرضاعة، لذا عند تغذية الرضيع لابد من الاستجابة للعلامات المبكرة للجوع ، بدلاً من مراقبته و ثقي بحواس حديثي الولادة، فقد ينتابك شعور بالقلق من أن المولود الجديد لا يأكل ما يكفي ، ولكن الأطفال عادة ما يعرفون ما يحتاجون إليه، لا تركزي على مقدار وكم مرة أو كم يأكل وليدك بانتظام. بدلاً من ذلك ، يمكنكِ التأكد من أن تغذية الرضيع تسير على مايرام، ابحثي عن:

  • اكتساب الوزن
  • فترات الشبع بين الوجبات
  • بحلول اليوم الخامس بعد الولادة ، يتوجب عليكي تغيير ست حفاضات ممتلئة على الأقل وثلاث مرات للتبرز أو أكثر في اليوم.
  • اتصلي بالطبيب إذا لم يكن المولود الجديد يكتسب وزنا، أو يبلل أقل من ست حفاضات في اليوم أو لا يظهر اهتمامًا كبيرًا بالرضاعة.

تغذية الرضيع

تغذية الرضيع وقت لخلق رابط بينك وبين صغيرك

احملي مولودكِ برفق، وانظري له في عيناه،و تحدثي بصوت لطيف، استخدمي كل وقت تغذية الرضيع كفرصة لبناء إحساس طفلك بالأمان والثقة والراحة.

إذا كنتِ تواجهين مشكلة في الرضاعة الطبيعية أو تغذية الرضيع ، اطلبي من استشاري الرضاعة أو طبيب طفلك المساعدة - خاصة إذا كانت الرضاعة مؤلمة أو لم يكن طفلك يزداد وزناً، وينصح الأطباء بالرضاعة الطبيعية الخالصة حتى يصل صغيرك لسن الستة أشهر، ثم يمكنكِ أن تبدأي في إذاقته أطعمة خفيفة، كالخضروات المسلوقة مثلا، إن كان لديكي أي استفسار حول تغذية الرضيع يمكنكِ أن تتركيه لنا في التعليقات وسنجيب عليكي بإذن الله.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة