تغذية الرضيع في الشهر السابع تعرفي على أهم النصائح لهذه المرحله

تغذية الرضيع في الشهر السابع تعرفي على أهم النصائح لهذه المرحله

آخر تحديث : الثلاثاء ٢٨ يوليو ٢٠٢٠
بلغي عن مشكلة

تغذية الرضيع في الشهر السابع من عمره تتمثل في بدء الطفل في الاعتماد على نفسه بشكل أكبر حيث تبدأ مهاراته في التطور ويتعلم الزحف أو التدحرج، ويتعلم تناول الطعام بالملعقة، ومسك الكوب، والوقوف على قدميه مع المساعدة استعدادا للمشي، كما تبدأ الأسنان في الظهور وقد يصبح الطفل أكثر انزعاجا بسبب ألم التسنين، لذا فإن تغذية الرضيع في الشهر السابع هامة جدا ويجب أن تقوم على عناصر أساسية.

في الموضوع التالي على موقع ستات دوت كوم سنعرفك على كيفية تغذية الرضيع في الشهر السابع بأفضل الوجبات التي تساعده على النمو بشكل سليم.

طرق تغذية الرضيع في الشهر السابع

في الشهر السابع تقدم الاطعمة الصلبة إلى الطفل، مع استمرار تقديم الرضاعة الطبيعية أو الصناعية بين الوجبات حتى يتم عامه الأول ثم يمكنه تناول الحليب البقري المبستر، وفي بعض حالات قد يرفض الطفل الطعام ولكن عليكي أن تصبري وتكرري المحاولة.شاركي مع ستات دوت كوم بموضوعاتك

كما عليكي أيضا عدم الغضب من الفوضى الوارد حدوثها عند تناول طفلك للطعام، ومن الأفضل لكي أن تكوني مستعدة لذلك من خلال ارتداء الطفل لفوطة الطعام الخاصه به، وفرش قطعة قماش صغيرة أسفل الطفل يتساقط عليها بواقي الطعام.

في بداية تقديم وجبات الغذاء إلى طفلك بعد شهره السادس من العمر، قدمي له الخضروات المسلوقة دون إضافة الملح أو الفلفل أو أي بهارات، ثم انتظري لمدة أسبوعين حتى يعتاد على طعم الخضراوات ويتقبلها، ثم قدمي له الفواكه المسلوقة دون إضافات.

تغذية الرضيع في الشهر السابع تعتمد على الانتقال من استهلاك الطعام الهروس إلى تناول الطعام الصلب الذي يمكن إمساكه باليد، حيث يمكن لطفلك في هذه المرحلة أن يمسك الطعام بيده ولكنه ليس متقنا لحركة يديه قبل الشهر التاسع، لذا فعليكي أن تقدمي المأكولات اللينة نوعا ما يسهل على صغيرك إمساكها.

ومن أمثلة الأطعمة التي يمكنك الإعتماد عليها في تغذية الرضيع في الشهر السابع، المكرونة، الجبنة الطرية، قطعة الخبز، فاكهة الموز والأفوكادو، إلى جانب الخضروات الطرية المقطعة قطعا صغيرة، مع الاعتبار على أن تكون الخضروات مسلوقة.

الاعتماد على الحبوب في تغذية الرضيع في الشهر السابع من الأمور الهامة، فيجب أن يحصل على وجبتين أو ثلاث منها كل يوم تتضمن أنواع الحبوب مثل الشوفان، البسكويت، الخبز المحمص، الشعير، والأرز.

تغذية الرضيع في الشهر السابع

ممنوعات في تغذية الرضيع في الشهر السابع

تجنبي تقديم النقانق التي قد تخنق الطفل، أو السكاكر الصلبة، والفواكه الصغيرة والدائرية يجب أن تقدم مقطعه إلى أنصاف مثل الجزر، العنب، وتجنبي تقديم المكسرات، الفشار، الزبيب، والفول السوداني لطفلك في هذا العمر.

كما يجب عليكي تجنب تقديم الطعام مقليا للطفل في هذا العمر، والتأكد من عدم وجود حساسية غذائية لدى الطفل من الفستق والبيض، وإذا تأكدتي من ذلك عليكي أن تجعليهم من ضمن وجبات الحبوب في طعام طفلك.

وعليكي تجنب تقديم العسل إلى طفلك قبل بلوغه العام الأول من عمره، وذلك لان العسل قد يؤدي إلى حدوث التسمم، تجنبي أيضا تقديم الحليب البقري أيضا قبل بلوغه العام الأول، لانه لا يحتوي على المواد الغذائية التي يحتاجها الطفل.

تغذية الرضيع في الشهر السابع

كمية الطعام المناسبة في تغذية الرضيع في الشهر السابع

الكميات الموصى بها للأطفال من عمر 6 إلى 8 أشهر ما يلي:

الحبوب

من 3 إلى 9 ملاعق صغيرة من الحبوب، أي مرتين أو ثلاثة يوميا.

الفواكه

ملعقة صغيرة من الفواكه وزيادتها بشكل تدريجي إلى ملعقتين أو ثلاث على مدار 4 وجبات يوميا.

الخضروات

ملعقة صغيرة من الخضار وزيادتها بشكل تدريجي إلى ملعقتين أو ثلاث ملاعق، وتقسيمها على مدار 4 وجبات يوميا.

البيض للطفل في الشهر السابع

خبراء التغذية ينصحون بضرورة إدخال البيض في وجبات الطعام الخاصة برضيعك في وقت مبكر، وذلك لأنه من أهم الاطعمة التي تساعد على نموه بشكل أفضل، فهو غني بالكالسيوم والبروتينات اللازمين لبناء العضلات والأسنان والعظام.

ولكن ما يقلق الكثير من الأمهات هو ماهو العمر المناسب لإدخال البيض في طعام الطفل، خاصة بياض البيض الذي يعتبر أشهر الأطعمة المسببة للحساسية، ولكن أثبتت العديد من الدراسات ان تأخير إدخال البيض للطفل قد يزيد من احتمالية إصابته بالحساسية.

يمكن إدخال البيض في طعام طفلك بعد إتمامه للشهر السادس من العمر ولكن ينصح الخبراء بتقديم صفار البيض أولا لمدة 4 أيام، مع مراقبة ظهور أي أعراض للحساسية على الطفل، مثل الطفح الجلدي، سيلان الأنف، التورم أو الأكزيما، والحكة، وفي هذه الحالة يجب عليها التوجه إلى طبيب الأطفال المختص واتباع تعليماته.

ولكن إذا لم تظهر أية أعراض من الحساسية بعد تناول صفار البيض، يمكنك إدخال بياض البيض ولكن بكمية قليلة ولمدة 4 أيام على التوالي، مع زيادة الكمية تدريجيا ومراقبة أعراض الحساسية.

وهناك بعض الأمور التي يجب عليكي مراعتها عند تقديم البيض كوجبة في تغذية الطفل في الشهر السابع، ومنها ما يلي:

  • الحرص على التنويع في مصادر البروتين لطفلك وعدم الاعتماد على البيض كوجبة أساسية يوميا، فيمكنك تقدميه من 2 الى 3 مرات أسبوعيا.
  • احرصي على طهي البيض جيدا قبل تقديمه لصغيرك، فهو يحتوي على بكتيريا السالمونيلا التي يمكن أن تسبب التسمم الغذائي.
  • تجنبي تقديم أي طعام جديد آخر إلى طفلك في أيام تقديم البيض للمرة الأولى، حتى يسهل عليكي معرفة سبب الحساسة في حال ظهورها.
  • قدمي البيض إلى طفلك قبل بلوغه أول عام من عمره دون إضافة الملح أو الفلفل.
  • قدمي لطفلك البيض بطريقة غير مباشرة إذا كان يرفض تناوله مسلوق أو مقلي، فيمكنك تقديمه من خلال الكيك، الكفتة، العجة، وغيرها من الوصفات.

تغذية الرضيع في الشهر السابع

تنمية ذكاء الرضيع في الشهر السابع

طفلك في الشهر السابع من العمر يكون لديه فضول كبير لمعرفة وتجربة كل ما يوجد حول، ولتخفيز الفضول الموجود لديه عليكي الاهتمام بالتفاصيل الخاصة بسلامته وأمان الأماكن الموجود فيها.

ففي الشهر السابع من عمر طفلك يتطور لديه حاسة النظر، فيمكنه رؤية كل شئ حوله بالألوان الكاملة، كما تصبح حاسة السمع في أحسن صورة لها، ويمكن لطفلك تقليد الأصوات والنغمات المتكررة حوله.

يصبح طفلك في الشهر السابع لديه خبرة كافية من الزحف، حيث يمكنه الجلوس إلى الوراء والتقاط اللعبة والقيام بالإسناد على الأثاث ومحاولة المشي، وهذه من أهم المهارات التي يجب على كل من حوله أن يعملن على تنميتها.

ومن أهم المهارات التي يمكن تنميتها لطفلك في الشهر السابع ما يلي:

  • الجلوس: فهناك بعض الأطفال يستطيعون الجلوس من تلقاء أنفسهم وهناك من يحتاج إلى الدعم والمساعدة بوضع مساند أو وسائد خلف ضهره لدعم جسمه على الجلوس الصحيح.
  • المشي: ابدأي بتنمية مهارات المشي لدي طفلك دون ارتداء الحذاء، فوقوف الطفل في الهواء الطلق أفضل من عدم وقوفه كما أن هذا يساعده على تقوية الأوتار والعضلات.
  • اليدين: عضلات اليدين تقوى بسبب الزحف وقبضة اليدين عند الطفل، فيمكنه في هذا العمر أن يلتقط الألعاب والأشياء الدقيقة، ومن إحدى تنمية مهارات الطفل الحركية هي محاول جعله ينظم الأكواب البلاستيكية غير المستخدمة.

تغذية الرضيع في الشهر السابع

المصادر والمراجع


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة