رجيم الفواكه

رجيم الفواكه واحدا من الحميات الغذائية التي من الممكن أن يعتمد عليها الأفراد الراغبون في إنقاص الوزن، وعلى الرغم من أن الفواكه تحتوي على العديد من العناصر الغذائية المفيدة للجسم إلا أن الاعتماد عليها في الحميات الغذائية من الأمور الصعبة والتي تعتبر من أنواع الرجيم القاسية جدا، وبالتالي يلزم للأمر استشارة مختص أغذية لمتابعة الأمر معه قبل البدء في تلك الحمية، واليوم نتطرق سويا عبر ستات.كوم إلى رجيم الفواكه، تابعونا.

رجيم الفواكه رجيم الفواكه

رجيم الفواكه

رجيم الفواكه هو رجيم مثل باقي الأنظمة الغذائية التي تضمن لكم انقاص فعال في الوزن من خلال اتباعه لمدة أسبوعين اثنين فقط، ومن خلاله يتم الاعتماد على نوعيات متعددة ومختلفة من الفواكه التي تساعد الجسم في أنقاص الوزن كما أنها تضمن له الحصول على العناصر الغذائية المطلوبة له خلال تلك الفترة، وفي خلال هذا المقال سوف نعرض لكم بالتفصيل رجيم الفواكه والقواعد المختلفة الخاصة به.

قواعد رجيم الفواكه

هناك مجموعة من القواعد المختلفة التي تخص رجيم الفواكة، وتتمثل تلك القواعد في الآتي:
  • رجيم الفواكه يعطي الشخص الحرية في اختيار نوعية الفواكه على مدار الأسبوعين المقررين للرجيم، وتتنوع تلك الفواكه بين الحلوة ونصف الحلوة، وبين الفواكه الحامضة وفواكه الغداء.
  • لابد وأن يتم اختيار نوع واحد من الفواكه مع كل وجبة مقررة.
  • على مدار اليوم الواحد من الممكن تناول الأصناف الثلاثة المعروضة من الفواكه، وأما الصنف الرابع والأخيرة يتم تناوله في وقت الغداء فقد كما هو مذكور.
  • من الضروري ترك فترة لا تقل عن الساعتين بين كل وجبة وأخرى من وجبات الفواكه.
  • في رجيم الفواكه لابد أن يتم الحصول على ما يقرب من خمسة وسبعين في المائة من كمية السعرات الحرارية اللازمة للجسم في اليوم الواحد.
  • من الممكن تناول نوعيات محددة من الفواكه طوال فترة أسبوعين الرجيم.
  • يسمح النظام الخاص برجيم الفواكه بتناول وجبة كاملة مرتفعة البروتين ومنخفضة الدهون في وجبة الغداء، وعلى الجانب الآخر يمنع تماما والوجبات التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات، ولابد من تجنب القهوة والصودا، وكذلك الحبوب وأنواعها المختلفة والوجبات السريعة.

رجيم الفواكه رجيم الفواكه

فوائد رجيم الفواكه

بالتأكيد نوعيات الرجيم المختلفة كل واحد منها له الفوائد المختلفة الخاصة به التي يقدمها للجسم، وأما الفوائد التي تخص رجيم الفواكه فتتمثل في التالي:
  • يساهم رجيم الفواكه في زيادة نشاط الجسم أكثر من أي وقت مضى.
  • تناول الفواكه أنواعها المختلفة يساهم بشكل كبير في إعطاء الجسم العناصر والفيتامينات الغذائية التي يجتاج إليها ويساهم بشكل كبير في أنقاص الوزن.
  • رجيم الفواكه يساعد في انقاص الوزن إلى ما يقرب من سبعة كيلو جرامات في أسبوعين اثنين ودون الحاجة إلى ممارسة التمارين الرياضية المختلفة.
  • رجيم الفواكه يمد الجسم بالمعادن الأساسية التي في تحسين صحة الجسم على الرغم من تعرضه للرجيم القاسي.
  • المأكولات الخاصة برجيم الفواكه تحتوي على نسبة قليلة من الدهون المشبعة، وهو الأمر الذي يساعد في التقليل من نسبة التعرض لأمراض القلب.
  • رجيم الفواكه يساعد بشكل كبير في التخلص من آلام المفاصل المزعجة، كما أنه يساعد في تحسين عملية التنفس بشكل كبير، ويساعد أيضا على صحة العيون والجلد ويزيد من حجم العضلات.
  • رجيم الفواكه يقلل تماما من الحاجة إلى تناول الطعام على مدار اليوم، وهذا يرجع إلى أن الفواكه تحتوي على نسب عالية من الألياف التي تعمل على تحسين عملية الهضم.

رجيم الفواكه رجيم الفواكه

الفئات الممنوعة من اتباع رجيم الفواكه

هناك مجموعة من الأشخاص يمتنع عنهم اتباع رجيم الفواكه، وتلك الفئات تتمثل في التالي:
  • السيدات الحوامل.
  • السيدات المرضعات.
  • الأطفال.
  • الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري وأمراض القلب والشرايين.
  • الأشخاص أصحاب المناعة المنخفضة.
تلك هي الفئات الممنوع اتباعها لرجيم الفواكه، وهذا لأنه يعتبر من أنواع الرجيم القاسية التي سوف تؤثر بالسلب عليهم وتسبب لهم العديد من المشاكل الصحية المختلفة.

أفضل أنواع الفواكه التي تدخل ضمن رجيم الفواكه

هناك مجموعة من الفواكه مرشحة بشدة للاعتماد عليها في وقت اتخاذ القرار لخوض فكرة رجيم الفواكه، والجدير بالذكر أن تلك النوعيات المختلفة من الفواكه غنية تماما بكافة العناصر التي يحتاجها الجسم ، وعلى رأس الفواكه المرشحة لرجيم الفواكه هي:
  • التفاح: ويعتبر التفاح من أكثر أنواع الفواكه التي تساعد بشكل كبير في انقاص الوزن، وهذا الأمر يرجع إلى احتواء التفاح على الألياف التي تساعد في عملية الهضم، كما أنه يحتوي على سعرات حرارية منخفضة تماما ويمد الجسم بالحديد والزنك اللازم له.
  • الكمثرى: الكمثرى من الفواكه التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف، وتساعد كثيرا في حرق دهون الجسم، كما أنها تضمن الشبع لعدد ساعات طويلة، وتحتوي الكمثرى على نسبة عالية من البوتاسيوم الذي يفيد عضلة القلب ويساعد في تقوية مناعة الجسم.
  • الموز: الموز من الفاكهة المفضلة لدى الكثيرين، ونجد أنه من النادر جدا إيجاد شخص لا يحب الموز، يحتوي الموز على نسبة عالية من البوتاسيوم والألياف الطبيعية وبالتالي فهو يساعد بشكل كبير في التخلص من الوزن الزائد بشكل سريع جدا، كما أن الموز يعمل على تقوية جهاز المناعة والقلب.
  • التوت: يساعد التوت في التخلص من الدهون الموجودة تحت الجلد، وعلى الجانب الآخر فهو يحتوي على مضادات الأكسدة التي تحمي بشكل كبير من خطر الإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي، ويعمل التوت على مكافحة الخلايا الدهنية الزائدة في الجسم.
  • الفراولة: تعد الفراولة من من أفضل أنواع الفواكه التي تستخدم في انقاص الوزن الزائد، وهذا لأنها تعمل على تقوية الهرمونات التي تساعد في عملية التمثيل الغذائي، ولكن من الضروري تناول كميات معتدلة من فاكهة الفراولة، وهذا لأنها تسبب الإصابة بالحساسية لدى بعض الأشخاص، وعلى الجانب الآخر فإنها تحتوي على بعض الأنزيمات التي تساعد في علاج الأنسجة التالفة في الجسم، كما أنها بعمل على بناء الخلايا.

رجيم الفواكه رجيم الفواكه

  • الكيوي: تناول الكيوي يساعد كثيرا في إتمام عملية الهضم بكل سهولة، كما أنها تعمل على تحفيز الجسم على حرق الدهون، وتعتبر الكيوي من الفاكهة التي تقاوم السعرات الحرارية وتعطي الإحساس الدائم بالشبع، كما أنها تحتوي على أحماض وأنزيمات تساعد في تقوية مناعة الجسم.
  • الجريب فروت: الجريب فروت واحدا من الفواكه العظيمة التي تعمل على التخلص من الوزن الزائد بشكل سريع، وهذا لأنه يحتوي على مجموعة من الأنزيمات التي تساعد بشكل كبير في التخلص من الوزن الزائد، كما أنه يمد الجسم بالفيتامينات والمعادن المختلفة التي يحتاج إليها طوال فترة الرجيم، وعلى الجانب الآخر فإن الجريب فروت يحتوي على نسبة عالية من الألياف التي تساعد بشكل كبير في إتمام عملية الهضم بكل سهولة، وينصح بتناول الجريب فروت قبل الوجبة المقررة بحوالي نصف ساعة.

رجيم الفواكه رجيم الفواكه

والجدير بالذكر أن تلك الفواكه المختلفة يتم تحضير حصص مختلفة منها من خلال فترة الرجيم، ويتم تناول الوجبة قبل الوجبة الرئيسية بنصف ساعة على الأقل، وفي وجبة العشاء من الممكن تحضير طبق من الفواكه المتنوعة كبديل عن تلك الوجبة. وهنا عرضنا لكم رجيم الفواكه بكافة التفاصيل التي تخصه، ولكن في وقت البدء في هذا النوع من الرجيم لابد من متابعة الأمر مع طبيب مختص.

التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

; ;