روماتيزم الظهر - تعرفي على أشهر أسبابه وأعراضه الأولية

روماتيزم الظهر - تعرفي على أشهر أسبابه وأعراضه الأولية

آخر تحديث : الإثنين ٢٩ يونيو ٢٠٢٠
بلغي عن مشكلة

روماتيزم الظهر هو أحد الأمراض المزمنة التي تصيب المفاصل والأنسجة المحيطة أو المبطنة لها وتختلف الأسباب وطرق العلاج من مكان لآخر ومن فئة لأخرى، حيث تعتبر النساء أكثر عرضة للإصابة بمرض روماتيزم الظهر، ويعتبر الأطباء ان الروماتيزم بشكل عام هو أحد أخطر الأمراض المناعة الذاتية لأنه من الأسباب التي تؤدي الى العجز، وتكون سبب رئيسي في الإعاقة، حيث يشعر المريض بالآلام مصحوبة بتصلب في الأنسجة وعدم القدرة على حركة وممارسات النشاطات اليومية كالمعتاد، ويعتبر روماتيزم الظهر من أكثر الأماكن التي تؤثر على باقي أنحاء الجسم، وفي الموضوع التالي على موقع ستات دوت كوم سنعرفك على روماتيزم الظهر وما هي أسبابه وأفضل الطرق لعلاجه.

اعراض روماتيزم الظهر

يصنف روماتيزم الظهر على أنها احد أنواع أمراض المناعة الذاتية والتي تعد أمراض تدهورية، أي أن مضاعفاتها تزداد مع تقدم السن والاجهاد البدني، ولكنها ليست كغيرها من الأمراض التي تبدأ بأعراض قوية ثم تبدأ بالزوال بالتدريج وهذا لأن أمراض المناعة الذاتية تقوم على عمل اختلال في جهاز المناعة بحيث يقوم الجسم بمهاجمة نفسه أو مهاجة خلايا بدنية اختلت وظيفتها نتيجة طفرة معينة فأصبح الجسم يميزها على أنها خلايا ضارة ويبدأ بمهاجمتها، وهناك مجموعة من الأعراض والعلامات التي تدل على الإصابة بأمراض روماتيزم الظهر ولا يشترط وجودها للدلالة على الإصابة به، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  • الشعور بالانزعاج وبالألم في مفصل واحد أو أكثر بما في ذلك فقرات العمود الفقري.
  • الشعور بالألم عند لمس أو تحريك المنطقة المصابة
  • تدهور حالة الشخص عند التعرض لبعض الظروف المناخية المختلفة خاصة عند ارتفاع الرطوبة أو انخفاض الضغط الجوي
  • الشعور بتحسن الأعراض بعد ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة وازدياد الأعراض سوءا خاصة عند ممارسة التمارين الرياضية الشديدة.
  • تيبس الأجزاء المتأثرة خاصة في حال عدم تحريكها لفترة طويلة

روماتيزم الظهرشاركي مع ستات دوت كوم بموضوعاتك

  • تحسن حالة المريض عند تدفئة المنطقة المتأثرة.
  • الشعور بالآلم في محيط الكتفين ومنطقة الفخذين والأرداف والعنق، ويرافقهما ليونة في المفاصل وعضلات الكتفين والفخذين وخاصة في ساعات الصباح الباكر.
  • تأثر الجهاز الهضمي، فهناك بعض المرضى تظهر لديهم أعراض روماتيزم الظهر على شكل التهابات في الجهاز الهضمي خصوصا المصابين بداء كرون والتهاب القولون التقرحي هذا بالإضافة إلى ظهور مشاكل مرضية أخرى في الجهاز الهضمي مثل ألم مزمن في البطن، والقرحة المعدية، والحرقة، صعوبة بلع وانتفاخات في الأمعاء الدقيقة والغليظة وانتفاخات في المرئ.
  • اضطرابات في الرئتين، فهناك بعض الحالات التي يصل فيها تأثير روماتيزم الظهر إلى الرئتين، فينتج عنه قصور في أداء وظيفتها وبالتالي يتسبب في حدوث مشاكل تنفسية وهذا يتقاطع مع ظهور حالات الأنيميا، لانه عندما تقل نسبة الأكسجين التي تدخل إلى الرئة يتناقص معدل خلايا الدم الحمراء.
  • آلام في أسفل الظهر نتيجة انتشار الالتهاب، وقد يحدث نقصان في مدى حركة الظهر وتكون آلام الظهر في معظم الاحوال مصحوبة بآلام في الصدر والرقبة، وفي بعض الحالات قد يتطور المرض حتى يصل إلى درجة تعظم وتصلب الأربطة الواصلة بين فقرات العمود الفقري، مما يؤدي إلى حدوث نتوءات عظمية تصل ما بين فقرات العمود الفقري حتى تصبح حركة المريض مستحيلة.

روماتيزم الظهر

أسباب روماتيزم الظهر

حدوث روماتيزم الظهر يرجع إلى العديد من العوامل المختلفة وذلك اعتمادا على نوع المرض الروماتيزمي ويعتقد العديد من المختصين أن العوامل البيئية والوراثية هي من أكتر المحفزات لحدوث تلك الأمراض، وتحدث الإصابة بمرض روماتيزم الظهر نتيجة للأسباب الآتية:

  1. السرطانات، فيمكن أن يحدث المرض نتيجة سرطانات العظام التي تضعف العظام والمفاصل عموما وتؤدي إلى تآكلها.
  2. التأثير اليجين او الوراثة الجينية من الآباء التي تؤدي إلى طفرة في جهاز المناعة، وبالتالي تتكاثر خلايا المناعة التي لا تستطيع التمييز بين الاجسام الضارة القادمة من خارج الجسم من الفيروسات والبكتريا، وبين خلايا الجسم نفسه.
  3. العدوى والالتهابات التي تنتج عن الفيروسات أو الالتهابات العظمية حيث يضعف الالتهاب العظام والمفاصل وبالتالي تعرقلها عن الحركة كما تعطل حركة الجسم بشكل كامل.
  4. العمل في مهن تتطلب حركة مستمرة ومتكررة
  5. اتباع نظام غذائي غير صحي
  6. التدخين
  7. السمنة
  8. الترعض للإصابات الرياضية
  9. عدم ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم

روماتيزم الظهر

الروماتيزم المفصلي

الروماتيزم المفصلي هو مرض التهاب المفاصل وهو من الامراض المزمنة التي يقوم فيها الجهاز المناعي في الجسم بسبب خل ما وغير معروف اسبابه، واضطراب في المناعة الذاتية بمهاجمة المفاصل كما أن وظيفة الجهاز المناعي في الأساس هي الدفاع عن الجسم ضد الاجسام الغريبة والجراثيم التي تهاجم الجسم البشر، ولكن بسبب ذلك الخلل يهاجم المفاصل الصغيرة في الجسم، مثل مفاصل أصابع القدمين، ومفاصل أصابع اليدين.

ويعتبر الغضاريف اللينة المبطنة للمفاصل مسبب لما يسمى بالروماتيزم المفصلي ويؤدي إلى تدميرها، وهذا المرض لا يصيب الكبار في العمر أو المسنين كما هو شائع ولكنه يصيب الشباب أيضا، كما ان جهاز المناعة قد يدمر أعضاء أخرى في الجسم غير المفاصل، مثل الأوعية الدموية والرئتين، وهذا المرض يؤي إلى الإعاقة الحركة بسبب تيبس المفاصل في المراحل المتقدمة من المرض.

وهناك بعض العوامل التي تساعد على زيادة خطر الاصابة بمرض الروماتيزم المفصلي، ومن هذه العوامل ما يلي:

  • التاريخ العائلي للمرض أي إذا كان هناك أحد من أفراد الأسرة سواء كان الام أو الجد أو الأب لديه إصابة بمرض الروماتيزم المفصلي فالفرصة للإصابة بهذا المرض أكبر
  • العمر، فهذا المرض هو أكثر انتشارا بين كبار السن في العمر بين 40 إلى 60 سنة ولكنه ايضا يمكن أن يصيب جميع الاعمار.
  • جنس المصاب حيث أثبتت الإحصائيات أن النساء هن أكثر عرضة للإصابة بهذا المرض عن الرجال.

روماتيزم الظهر

علاج الروماتيزم

لا يوجد هناك علاج نهائي لمرض الروماتيزم بمختلف أنواعه بل يتم تخفيف أعراض المرض والحد من تطوره باستخدام أدوية مختلفة من الكورتيزون ومسكنات الآلم، هذا بالإضافة إلى تعليم المريض اتباع أساليب جديدة للقيام بأنشطته اليومية واستخدام الاجهزة المساعدة لتقليل الجهد والضغط على المفاصل والعظام.

وفي حالة الإصابة بمرضى الروماتيزم يتم التركيز في العلاج على الراحة التامة في الفراش خلال المرحلة النشطة من المرض، ويبقى المريض في فراشه حتى تخف الححرارة ويخف التهاب القلب والمفاصل.

وهناك العديد من طرق العلاج التي يمكن اتباعها لعلاج روماتيزم الظهر وجميع أنواع الروماتيزم، وتنقسم بين الادوية أو العلاج الطبيعي أو الجراحة أو العلاجات المنزلية والأعشاب الطبيعية، ومن هذه الطرق ما يلي:

  • يمكن استخدام العلاجات الدوائية مثل الاسبرين، البنسلين أو المضادات الحيوية، الكورتيزون، ومضادات الروماتيزم المعدلة لسير المرض.
  • العلاج الطبيعي، فقد يرسل الطبيب المريض إلى أخصائي علاج طبيعي لتعليمه تمارين تساعده في الحفاظ على مرونة وليونة المفاصل، ومن الممكن أن يقترح على المصاب طرق لأداء المهام اليومية بطرق أكثر راحة وأقل ألما ومن الممكن أن يستخدم الاجهزة التي تساعد في تخفيف الضغط على المفاصل المؤلمة.
  • استخدام الأعشاب الطبيعية، ولكنها لم تثبت حتى الآن فعاليتها في تخفيف أعراض الروماتيزم، لذا يجب استشارة الطبيب قبل استخدامها لتجنب حدوث أي مضاعفات، ومنها الزنجبيل، زيت الحبة السوداء، الصبار، عصير الجريب فروت، وزيت الكافور.

التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة