سورة الطارق - سورة الطارق مكتوبة - سورة  الطارق كاملة

سورة الطارق - سورة الطارق مكتوبة - سورة الطارق كاملة

آخر تحديث : الإثنين ١٩ مارس ٢٠١٩

سورة الطارق - سورة الطارق مكتوبة - سورة الطارق كاملة

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

وَالسَّمَاءِ وَالطَّارِقِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ (2) النَّجْمُ الثَّاقِبُ (3) إِنْ كُلُّ نَفْسٍ لَمَّا عَلَيْهَا حَافِظٌ (4) فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ (5) خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ (6) يَخْرُجُ مِنْ بَيْنِ الصُّلْبِ وَالتَّرَائِبِ (7) إِنَّهُ عَلَى رَجْعِهِ لَقَادِرٌ (8) يَوْمَ تُبْلَى السَّرَائِرُ (9) فَمَا لَهُ مِنْ قُوَّةٍ وَلَا نَاصِرٍ (10) وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الرَّجْعِ (11) وَالْأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ (12) إِنَّهُ لَقَوْلٌ فَصْلٌ (13) وَمَا هُوَ بِالْهَزْلِ (14) إِنَّهُمْ يَكِيدُونَ كَيْدًا (15) وَأَكِيدُ كَيْدًا (16) فَمَهِّلِ الْكَافِرِينَ أَمْهِلْهُمْ رُوَيْدًا (17)

سورة الطارق

يقدم لكم موقع ستات دوت كوم معلومات عن السورة. هى سورة مكية . آياتها 17 و ترتيبها بالمصحف ال86. نزلت بعد سورة البلد و بدأت باسلوب قسم "والسماء والطارق" لم يذكر لفظ الجلالة في السورة .

شرح صورة الطارق

(والسماء و الطارق) : الواو: للقسم ، الطارق: هو الآتي ليلا والمراد بذلك النجوم لظهورها في الليل (و ما ادراك ما الطارق) : ما أعلمك بحقيقة هذه النجوم، وفي هذا تعظيم لشأنها ( النجم الثاقِب): النجم: المراد النجوم كلها ، الثاقب: المضئ لثقبه الظلام بضوئه ،وللعلم الحديث تفسير آخر علمي مذهل تجدونه في رد للمشاركة { إِن كل نفس لما عليها حافظ) : لكل نفس حافظ عليها و رقيب (فليَنظر الإِنسان مم خلق): فليفكر الإنسان ويتأمل من أى شئ خلق؟ وفي هذا تنبيه على ضعفه وعظمة خالقه (خلق من ماء دافق يخرج من بين الصلب وَالترائِب ): أي خلق من ماء يتدفق يخرج من بين سلسلة الظهر وعظام الصدر (انه عَلى رجعه لقادر): اللة سبحانه وتعالى قادر على رد الحياة إليه بعد مماته (يوم تبلى السرائر): تبلى: تمتحن وتختبر السرائر: جمع سريرة وهي ما أسر في القلوب من نيات وما أخفي من أعمال (فما له من قوة ولا ناصر): ليس للإنسان يوم القيامة من قوة في نفسه يدفع بها ما سيحل به من العذاب ولا ناصر ينصره وينقذه مما هو فيه (والسماء ذات الرجع): الرجع : المطر وسمي رجعا لأنه يتكرر ويرجع إلى الأرض ، وللعلم الحديث تفسيرا آخر ستجدونه في رد أيضا لهذه المشاركة ( والأرضِ ذات الصدع) الصدع : الشق الذى يخرج منه النبات (إِنه لقول فصل): قول يفصل بين الحق والباطل (وما هو بالهزل): ليس باللعب و الباطل بل كله جد محض { إِنهم يكِيدون كيدا): الكيد : المكر والاحتيال ( وأكيد كيدًا): أي أبطل كيدهم و أستدرجهم من حيث لا يعلمون (فمهل الكافِرين): لا تعجل عليهم يا محمد { أمهِلهم رويدا): رويداً: قليلا


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة