شم النسيم - موعده وأبرز الاحتفالات

شم النسيم - موعده وأبرز الاحتفالات

آخر تحديث : الجمعة ٢٥ أبريل ٢٠١٩

شم النسيم هذا العيد الفرعوني القديم، الذي يعود بنا لأكثر من 4700 عام، يقترب موعده مع دخول شهر أبريل بالتأكيد، "ستات دوت كوم" تشرح لكم سبب التسمية وموعده الرسمي في مصر، مع أشهر مظاهر الاحتفال به.

سبب تسميته بعيد شم النسيم

شم النسيم

في البداية علينا أن نعرفه أن تم الاحتفال بهذا العيد الفرعوني في عام 2700 قبل الميلاد تقريبًا لأول مرة في التاريخ، ويعود سبب تمسيته بهذا الإسم بكلمة "شمو" وهي كلمة هيروجلوفية، تمثل دقة الطريقة التي احتفل بها المصريون في هذا العيد.

تم الاحتفال بهذا اليوم في العام بسبب أنهم رأو أنه بداية الربيع وتفتح الأزهار، فكانو يخرجون من منازلهم، يتناولون البيض الملون، والأسماك المملحة بأنواعهم، وهذا كله يرمز إلى الخروج إلى الحياة بشكل عام، فتناول البيض في هذا اليوم له مدلوله وهو الخروج إلى الحياة، حيث أن البيضة هي التي تشهد خروج الكتكوت إلى الحياة، كما أنهم كانوا يعتبروا أن البصل هو رمز للحياة لديهم، حيث كانوا يعلقوه على جدران منازلهم، وتناول الخس في ذلك اليوم حيث كان من النباتات المقدسة لهم.

موعد شم النسيم في مصر لعام 2019

يوم الإثنين الموافق التاسع والعشرين من شهر أبريل لعام 2019 ميلاديًا يوافق يوم الاحتفال بعيد الربيع، وهذا اليوم يعتبر إجازة رسمية للمصالح الحكومية والبنوك، المدارس، والجامعات، وهذا بقرار جمهوري، ويستثنى من هذا القرار المستشفيات وقطاعات الشرطة، نظرًا لأهمية القطاعين في دورهم لتأمين المناطق العامة والحدائق، وكذلك المستشفيات تكون في حالة طوارئ لاستقبال المرضى في أي وقت في هذا اليوم.

يعتبر عيد الربيع عيد مصري خالص، ليس له علاقة بالأديان السماوية الثلاثة، ولا يرتبط بعطلة عيد الفصح المسيحي، فهو عيد وطني وليس له أي علاقة بأي دين سماوي.

مظاهر الاحتفال بعيد الربيع في مصر

شم النسيم

يبدأ التحضير لهذا اليوم قبلها بفترة كبيرة، حيث تستعد الأسرة المصرية الرائعة في تحضير الأسماك المملحة بأنواعها من خلال عمل الفسيخ في المنزل، أو شراء أسماك الرنجة والملوحة وغيرها، كما يتم شراء البيض من المحلات بالإضافة إلى الألوان الطبيعية التي سيتم تلوين البيض بها.

عندما يبدأ اليوم، يقوم المصريون بالنزول إلى الشارع قاصدين الحدائق العامة والمتنزهات، للجلوس بها وإحضار البيض وتلونيه من الكبار والصغار، حيث تبدأ وجبة الفطار دائمًا بتناول البيض الملون، والخس الأخضر، فهو من أهم النباتات المفضلة في ذلك اليوم.

وجبة الغداء هي عبارة عن خبز، بصل أخضر، والأسماك المملحة بكافة أشكالها هي الطبق الرئيسي في ذلك اليوم من فسيخ، رنجة، ملوحة، تونة، وأنشوجة وغيرها من الأطعمة الرائعة، مع عدم خلو هذه الوجبة من المياه الغازية وعصير الليمون لترطيب هذه الأملاح الكبيرة في المعدة.

يعتبر الخروج للشوارع لقضاء يوم عائلي جميل هو أحد أبرز طرق الاحتفال في مصر، حيث يرغب الجميع في الجلوس مع الأسرة والأصدقاء في الحدائق العامة، للاستمتاع بجمال الربيع ورؤية الأشجار والأزهار وهي تتفتح بشكل رائع خلاب.

مقالات مشابهة


التقيمات