علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع بطرق ووصفات منزلية

علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع بطرق ووصفات منزلية

آخر تحديث : الثلاثاء ١٤ يوليو ٢٠٢٠
بلغي عن مشكلة

عدوى التهاب الحلق في الغالب تَكون سببها الالتهابات الفيروسية أو البكتيرية (المكورات العقدية)، والتي يُمكن أن تُصيب الأطفال في أي عمر حتى أثناء الرضاعة، وتَظهر بعض الأعراض التي تُشير بضرورة زيارة الطبيب، والحصول على علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع، ومعرفة ما هي الأمور التي يُمكن بها تَخفيف الأعراض وعلاجها طبيعيًا.

علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع

يَتم اعتماد خطة علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع حسب سبب الالتهاب إن كان بكتيري أو فيروسي، وصرح الأطباء أنه لا يَتوفر علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع في حالة إن كان عدوى فيروسية، ولكن يَتم صرف بعض من المٌضادات الحيوية مع القيام ببعض العلاجات المنزلية التي تٌساعد في تَخفيف الأعراض، والقضاء عليه، مثلشاركي مع ستات دوت كوم بموضوعاتك

  • قطرات الأنف المالحة التي تُعالج انسداد الأنف.
  • يَأمر الطبيب بصرف بعض الأدوية المُسكنة للألم مثل باراسيتامول أو الإيبوبروفين، ولكن يَتم تَحديد الجرعات من قَبل الطبيب.
  • إعطاء الطفل بعض من السوائل الدافئة التي تٌساهم في تَرطيب الحلق.
  • إما في حالة إن كان السبب عدوى بكتيرية يَقوم الطبيب بأخذ مسحة من الحلق وفحصها بالمُختبر، وفي الغالب يأمر الطبيب بصرف بعض من المضادات الحيوية الذي يَكون في الغالب البنسلين.

أفضل الطرق المنزلية لعلاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع

قد يَسهل إيجاد علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع الأكبر سنًا، مثل مُركب (بينادريل، ومالوكس)، وهما من أبرز الأدوية التي تُصرف في علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع الذي يُعانون من أعراض حادة، ولأنه لا يُمكن استعمال هذا الخيار في علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع الأصغر سنًا يَجب التَحلي بالصبر واللجوء للعلاجات المنزلية التي أثبتت نجاحًا كبيرًا

  • إن كان الطفل أقل من ستة أشهر، يُفضل أن تَقوم الأم بإرضاع الطفل كثيرًا حتى يَظل رطبًا ويَقضي على جفاف الحلق بطريقة آمنة، بالإضافة إلى أنه يُمكن إعطاءه القليل من الماء.
  • يُمكن استشارة الطبيب في علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع بإذابة القليلة من مُستحلب الحلق في القليل من الماء الدافئ وإعطائه للطفل، لأنه يُساهم في تَهدئة حكة الحلق.
  • إن كان الرضيع أكبر من عام يُمكن إعطاؤه القليل من مغلي البابونج فهو يُساعد في تَهدئة السعال، وتَخفيف جفاف الحلق، ويُشعر الرضيع بالاسترخاء،

علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع

العسل وعصير الليمون

يَحتوي عصير الليمون على فيتامين ج، والذي يُساهم بشكل كبير في تَعزيز الجهاز المناعي للجسم، ويَتم تَحضيره عن طريق مزج نصف ملعقة صغيرة من العسل مع ملعقة صغيرة من عصير الليمون وكوب من الماء الدافئ، ثم الاحتفاظ بهذا الكوب وإعطاءه للطفل على مدار اليوم من ثلاث إلى أربع مرات، وهذا الخيار مُناسب فقط للأطفال الرُضع البالغين عام أو أكثر فقط.

الثوم المغلي

أفضل العلاجات المنزلية التي يُوصي بها الأطباء في علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرٌضع هو مغلي الثوم الذي يُساعد في تَطهير الحلق ويَتم تَحضيره عن طريق غلي فصين من الثوم في كوب من الماء لمدة 20 دقيقة، ثم إعطاء الطفل القليل من هذا الماء، وبالتالي سيٌساعد في القضاء على البكتيريا المٌسببة لحدوث عدوى الالتهاب، والمُميز في هذه الطريقة أنها تٌوفر التَحسن الفوري للرضيع.

زيت الخردل والثوم

تُساعد هذه الطريقة في تَخفيف ألم حلق الطفل، مما يَجعله من أفضل خيارات علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرُضع، ويَتم استعماله عن طريق هرس فصين من الثوم ناعم وطحن بعض من بذور الحلبة، وملعقة من زيت الخردل، ووضعهم في وعاء ثم رفعه على النار حتى يُصبح ساخن، يَتم أخذ القليل منه وتَدليك حلق الطفل الرضيع، ويُمكن اعتماد تلك الطريقة قبل الخلود للنوم.

علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع

العلاج بالتبخير

يُعد هذا الخيار من أفضل خيارات علاج التهاب الحلق عند الحلق الرُضع، لأنه آمن، ويُمكن استخدامه مع جميع الأعمار، بالإضافة إلى أن خطواته سهلة، عن طريق اصطحاب الطفل في غرفة الحمام وغلق الباب والنافذة وبالتالي سيَعمل البخار على شفاء الحنجرة، وتَهدئة الحلق.

الزبادي

يَحتوي الحليب الزبادي على عنصر (البروبيوتيك)، والذي يَقوم بدور هام وفعال في القضاء على البكتيريا والجراثيم التي تٌسبب الإصابة بعدوى الحلق، بالإضافة إلى أنه من العلاجات الطبيعية التي تٌشعر الطفل بالشبع خاصًة مع مزجه مع التفاح المهروس أو الموز، ومن جانب آخر في تلك الحالة سَيَحصل الطفل على جرعة زائدة من فيتامين ج الذي يُساعد في علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرًضع

ما هي أعراض التهاب الحلق عند الأطفال الرُضع؟ ومتى يَجب استشارة الطبيب؟

يُعد أمر معرفة أعراض التهاب الحلق عند الأطفال الرُضع أولى خطوات العلاج، لأنه يُمكن للأم تَدارك الأمر بالعلاجات المنزلية من بداية الأعراض، أو استشارة الطبيب العاجلة فور ظهور العلامات التَحذيرية.

أولًا: أعراض التهاب الحلق عند الأطفال الرُضع

  • تٌلاحظ الأم عدم قدرة الطفل على القيام بالرضاعة، ويَرجع هذا بسبب التهاب الاغشية المُخاطية مما يُؤدي صعوبة في ابتلاع الطعام واللُعاب مما يؤدي لتَهيج الحلق والشعور بالألم.
  • بُكاء الطفل أثناء الرضاعة ورفضه لإتمامها حتى وإن كان يَشعر بالجوع.
  • احمرار الحلق، ولمٌلاحظة هذا العرض يُمكن للمرأة أن تَقوم بفتح فم الرضيع في مكان ذو إضاءة جيدة، وستٌلاحظ إن كان يَظهر بعض الأعراض الأخرى مثل القروح، أو تَورم اللوزتين أو القيح.
  • تَورم الغدد الليمفاوية.
  • الحمى.
  • خروج روائح الفم الكريهة.

علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع

ثانيًا: متى يَجب استشارة الطبيب على الفور

قد تَظن الأم أنها في جميع الأحوال يُمكن أن تُعالج الأعراض التي يُعاني منها طفلها التي تَستمر لعدة أيام هي مدة العدوى، ولكن في بعض الحالات تَظهر أعراض علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع تُشير بضرورة الذهاب للطبيب على الفور مثل

  • ارتفاع درجة الحرارة واستمرارها لأكثر من 6 أيام.
  • صعوبة في التنفس أو خروج صوت أثناء التنفس.
  • السعال المُزعج الذي يَتفاقم مع الحمى ولا يتَحسن بالأدوية أو بالعلاجات المنزلية.
  • خروج تَصريف من الأذن.
  • الجفاف، فتُلاحظ الأم أن حفاض الطفل لا يَمتلئ على مدار 12 ساعة.
  • برودة جسم الطفل مع ظهور بقع حمراء بالجسم أو بثور حول الفم.
  • ظهور تَشقق بشفاه الرضيع نتيجة الجفاف.
  • استمرار أعراض نزلات البرد والأنفلونزا لمدة 10 أيام مُتواصلة.
  • تَجد الأم صعوبة في استيقاظ الرضيع من النوم.
  • عدم تَحسن الأعراض وزيادة حدتها حتى مع القيام بالعلاجات المنزلية.

علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع

"وبعد التعرف على علاج التهاب الحلق عند الأطفال الرضع ومتى يَجب استشارة الطبيب، يُرجع عند ظهور أي عرض من الأعراض السابقة سرعة التوجه الفوري للطبيب لإجراء اللازم وحصول الطفل على العلاج المُناسب".

المصادر والمراجع


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة