علاج الروماتويد بالكيماوي وأثارة الجانبية؟ وأفضل 5 أعشاب تعرفي عليه

علاج الروماتويد بالكيماوي وأثارة الجانبية؟ وأفضل 5 أعشاب تعرفي عليه

آخر تحديث : الخميس ٠٩ يوليو ٢٠٢٠
بلغي عن مشكلة

يُعد مرض الروماتويد واحدًا من الأمراض الشائعة الحدوث لدى العديد من الأشخاص بمختلف الفئات العمرية والجنسية، فقد يصاب به كلًا من النساء والأطفال والرجال والشيوخ، وقد ينتج عن إهمال علاج الروماتويد بالكيماوي أو بأي طرق علاجية أخرى يؤدي إلى تطور المرض وانتقاله إلى أعضاء الجسم الأخرى مما يجعلها تصاب بالالتهاب، دعونا نتعرف سويًا من خلال هذا المقال على الطرق المختلفة لعلاج الروماتويد.

ما هو مرض الروماتويد

هو إحدى الأمراض المزمنة التي تصاب بها المفاصل وعلى الرغم من أن كلًا من الرجال والنساء معرضون للإصابة به، إلا أن نسبة الإصابة لدى النساء أكبر من الرجال كما أنه يصيب الأطفال وهو ما يعرف بروماتويد الأطفال، إلا أن أكثر الفئات العمرية المعرضة للإصابة به، هى الفئات التي تتراوح أعمارها ما بين العشرين إلى الأربعين عامًا.

أسباب الإصابة بمرض الروماتويد

يتعرض العديد من الأشخاص للإصابة بمرض الروماتويد نتيجة حدوث خلل واضطرابات بجهاز المناعة في الجسم بسبب بعض العوامل، وهي كالتالي:شاركي مع ستات دوت كوم بموضوعاتك

  • عوامل وراثية حيث أن الأشخاص ممن لديهم تاريخ مرضي مع هذا المرض يصبحون أكثر عرضة للإصابة به.
  • حدوث خلل هرموني في الدم.
  • حدوث خلل في جهاز المناعة للمريض.

أعراض مرض الروماتويد

يرافق مرض الروماتويد ظهور العديد من الأعراض، والتي يمكن توضيحها في التالي:

  • الشعور بألم في جميع مفاصل الجسم، مثل اليد والكتف والرقبة والكوع والكاحل.
  • ملاحظة ظهور تورم وانتفاخ بمفاصل الجسم.
  • حدوث تشوهات بالمظهر الخارجي بمفاصل الجسم.
  • الشعور بالخمول والتعب والضعف العام، وفقد القدرة على أداء المهام اليومية بشكل طبيعي.
  • فقدان الشهية بشكل ملحوظ.
  • حدوث نقصان الوزن بدرجة كبيرة.
  • تصلب وتيبس بالمفاصل مما يجعل المصاب يفقد القدرة على تحريكها بشكل طبيعي، خاصة عقب الاستيقاظ من النوم.
  • ملاحظة وجود احمرار بالمفاصل المصابة.
  • انتفاخ بمنطقة العين مع ظهور احمرار واضح عليها.
  • جفاف الفم.
  • التهاب الرئة والأوعية الدموية.
  • حدوث تضخم بالطحال.

علاج الروماتويد بالكيماوي

يختلف علاج الروماتويد بالكيماوي عن العلاجات المستخدمة في علاج السرطان، فعلى الرغم من أن مادة الميزوتريكسات مشتركة في كلاهما، إلا أن الجرعات التي تؤخذ للروماتويد مخففة جداً ومفعولها وآثارها الجانبية على الجسم مختلفة تمامًا.

علاج الروماتويد بالكيماوي

علاج الروماتويد بالأدوية

يلجأ الطبيب المختص بالبدء في استخدام الأدوية لتلافي علاج الروماتويد بالكيماوي فهناك مجموعة من الأدوية التي يمكن الاعتماد عليها بشأن الحد من هذا المرض وتفاقمه، وتتمثل هذه الأدوية في الآتي:

  • مسكنات الألم التي يتم صرفها للمريض بهدف تسكين الوجع الناتج عن الروماتويد، وخفض درجة حرارة الجسم.
  • المضادات الحيوية المضادة للالتهاب، إذ أنها تحد من تطور المرض وانتشاره في الجسم أو انتقاله للأعضاء الأخرى.
  • بعض الحالات ينبغي معها استخدام الكورتيزون، إلا أن هذا النوع من العلاج لابد من أخذه تحت إشراف طبي وعدم استعماله فترة طويلة، لتجنب حدوث أثار جانبية أو مضاعفات صحية خطيرة على جسم الإنسان.

أفضل 5 أعشاب بدلاً من علاج الروماتويد بالكيماوي

بعد أن استعرضنا علاج الروماتويد بالكيماوي والأدوية لابد من التطرق للطرق الطبيعية التي تعزز من نسبة الشفاء من هذا المرض، ومن أهم وأبرز الأعشاب التي تساهم في ذلك الآتي:

1- العرقسوس: يعد العرقسوس واحداً من أهم وأبرز الأعشاب الطبيعية التي أثبتت فعاليتها في علاج مرض الروماتويد، نظراً لكونه علاج فعال للالتهابات ويعمل على تقليل سرعة الترسيب في الجسم ولتحقيق أقصى استفادة ممكنة منه يوصى بتناول كوب منه يوميًا.

2- حبة البركة: تعد هذه العشبة إحدى الأعشاب التي تُعجل من الشفاء من مرض الروماتويد، ويتم تناولها من خلال مزج ربع ملعقة كبيرة من حبة البركة في كوب لبن زبادي وملعقة صغيرة من العسل الأبيض، ويتم تناولها يوميًا كل مساء قبل الخلود إلى النوم.

3- الصفصاف: تتميز عشبة الصفصاف بخواصها المضادة للالتهاب، ولكي ينال مريض الروماتويد أقصى استفادة مرجوة منه، يوصى بغلي بعض من أوراق الصفصاف في كوب من الماء وتحليته بالعسل الأبيض، وتناوله مرتين يوميًا.

4- الجريب فروت: يساهم تناول كوب واحد من عصير الجريب فروت يومياً في تقليل نسبة الالتهاب بالمفاصل، والتخفيف من الآلام المزعجة الناتجة عنها.

5- الكافور: شاع استخدام نبات الكافور منذ فترات طويلة لعلاج العديد من أمراض العظام، حيث أنه يتميز بخصائصه المسكنة للآلام الناتجة عن التهاب المفاصل، ويتم استخدامه عن طريق مزج ملعقتين صغيرتين من مطحون الكافور مع كوب من زيت جوز الهند الساخن، ومن ثم يتم وضعه على المكان المصاب مع مراعاة تدليكه برفق، فهو إحدى الطرق الفعالة في تسكين ألم المفاصل على الإطلاق.

علاج الروماتويد بالكيماوي

خليط العرقسوس والكركم والزنجبيل

يتم طحن كميات متساوية من المكونات الثلاث، ومن ثم يتم أخذ ملعقة صغيرة من المزيج وإضافتها إلى نصف كوب من الماء، ويتم تناوله أكثر من مرة في اليوم لحين الشعور بالتحسن.

أهمية التشخيص المبكر في علاج الروماتويد بالكيماوي

يلعب التشخيص المبكر في الحد من تطور المرض والوقاية من مضاعفاته الخطيرة، حيث أن هذا المرض ينتج عنه تدمير للمفاصل خلال العام الأول والثاني من الإصابة بها، وفي حال الإهمال في علاجه يصبح المريض أكثر عرضة للإصابة بأمراض أخرى أكثر خطورة ،كما أن تطور المرض ينتج عنه حدوث تدمير وتشويه تام بالمفاصل مما يجعل الطبيب المختص يلجأ إلى علاج الروماتويد بالكيماوي.

علاج الروماتويد بالكيماوي

نصائح لتفادي علاج الروماتويد بالكيماوي

هناك مجموعة من النصائح التي تجنب المريض الخضوع إلى علاج الروماتويد بالكيماوي والتي من ضمنها الآتي:

  • الحرص على ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة كالمشي أو السباحة بشكل يومي، نظرًا لدورها الفعال في تقوية العضلات حول المفاصل، كما أنها تحافظ على مرونة حركة المفاصل.
  • عمل كمادات باردة وساخنة على المنطقة المصابة بالألم، لأنها تسكن الألم وتقلل من تصلب العضلات وتهدأ من انتفاخ المفاصل.
  • الحرص على أخذ قسط كافي من الراحة من أجل تقليل الالتهاب.
  • المحافظة على الوزن المثالي، لأن الوزن الزائد يُشكل ضغط على المفاصل ويجعلها أكثر عرضة للإصابة بالالتهاب.
  • تناول الأطعمة الغنية بالأوميجا 3، حيث أنها تتميز بخصائصها المضادة للالتهاب كما أنها مفيدة لتسكين الألم الناتج عن التهاب المفاصل الروماتويدي.
  • تناول كميات وفيرة من المياه، نظرًا لكونها تحافظ على توازن السوائل في الجسم وتعمل على تحسين الدورة الدموية.
  • تجنب التعرض للبرودة الشديدة، لأن هذا سيؤدي إلى ازدياد حدة الأعراض الناتجة عن الالتهاب.

علاج الروماتويد بالكيماوي

من هنا نكون قد توصلنا إلى نهاية المقال بعد أن استعرضنا أهم المعلومات عن علاج الروماتويد بالكيماوي ونتمنى أن يكون المقال حاز على إعجابكم، حرصاً منا على رضاكم ونيل ثقتكم.

المصادر والمراجع


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة