علاج مرض التوحد عند الأطفال

علاج مرض التوحد عند الأطفال

آخر تحديث : السبت ٢٢ مايو ٢٠١٩

قدمنا لكم في موضوعات سابقة معلومات عن مرض التوحد، وفي ضوء واجب "ستات دوت كوم" الاجتماعي، نخبركم اليوم بأفضل طرق علاج مرض التوحد عند الأطفال، والتي تنقسم إلى علاجات دوائية، سلوكية، تعليمية وتربوية.

يجب في البداية أن نتفق أنه حتى يومنا هذا، لايوجد علاج واحد محدد يخص جميع مصابين مرض التوحد، لأن المرض نفسه من الممكن أن يظهر بأكثر من شكل على أكثر من طفل، الأعراض تختلف من طفل لآخر، وبالتالي العلاج يختلف من أعراض لآخرى، ويجب مراجعة الطبيب المختص في الأمر لتحديد العلاج المناسب للطفل.

طرق علاج مرض التوحد

توجد العديد من الطرق التي تساهم في علاج الطفل التوحدي، ومن بين هذه الطرق العلاجية مايلي:

  • العلاج الدوائي.
  • العلاج التربوي التعليمي.
  • العلاج السلوكي.
  • العلاج اللغوي.
  • العلاج من خلال الأنظمة الغذائية الخاصة بهم.

وفيما يلي سنتحدث عن نقطة من نقاط العلاج السابقة هذه بشكل متفرد.

أولًا: العلاج الدوائي

هناك بعض الأدوية تساعم في علاج الطفل التوحدي من هذا المرض، ومن أشهر هذه الأدوية مضادات الذهان، المنشطات، مضادات الاكتئاب وغيرها من الأدوية.

يقوم دواء ريسبريال، والمعروف باسم ريسبريدون بمعالجة الأعراض الجانبية لمرض التوحد عند الأطفال، فهو يعالج العدوانية، العصبية، نوبات الغضب، لكنه ليس معالج لمرض التوحد نفسه، وإنما تخفيف حدة أعراض المر على الطفل، ويسبب هذا العلاج الإمساك والشعور بالنعاس والدوار عند الأطفال.

بالتأكيد يجب أن يكون العلاج الدوائي لمرضى التوحد تحت إشراف الطبيب المختص، ومتابعة الأمر معه بشكل مستمر.

علاج مرض التوحد

ثانيًا: العلاج بالنظام الغذائي

الاعتماد على نظام غذائي يزيد من نسبة تركيز الطفل المصاب بالتوحد هو بالتأكيد أمر يعمل على علاجه من هذا المرض، لذلك يجب عليكِ عزيزتي تقديم وجبة غذائية مكاملة لطفلك، تعمل على تحسين أدائه الحركي، تنشيط وظائف المخ، والاهتمام بالأطعمة والمشروبات التي تحتوي على عناصر الجلوتين، الأملاح، الفيتامينات، الماغنسيوم، وفيتامين B6.

ويجب على الطفل المتوحد أن يتناول الأطعمة الغنية بالزنك لأنها تعمل على تحفيز الجهاز المناعي لديه، وتقومي من ذاكرته، لذلك يجب الاهتمام بشكل جيد بالنظام الغذائي الخاص بطفلك، لأنه من الممكن أن يساعده في العلاج من هذا المرض.

ثالثًا: العلاج اللغوي

يتمثل العلاج اللغوي في تعليم المهارات اللغوية للطفل المتوحد، ومساعدته في تعلم السلوكيات الصحيحة، ويتم ذلك من خلال الأسرة المتكونة من الأم والأب، أو من خلال متخصصي اللغة، فهذا الأمر يجعله يشارك في المراكز التي تساعد على تأهيله نفسيًا، ولغويًا، وتجعله يستطيع التحدث بشكل أفضل وأسهل مما كان عليه سابقًا.

رابعًا: العلاج التربوي التعليمي

علاج مرض التوحد

  • عند الاستخدام جانب التربية والتعليم في علاج التوحد عند الأطفال، يجب أن يكون بشكل صحيح، وعلى سبيل المثال استخدام الألعاب المبتكرة لمساعدتهم في تدريب مهاراتهم الحركية لديهم، فمن الممكن إحضار صندوق به حبات البسلة وإعطاءها له لكي يعدها ويحصها، هذه الألعاب مبتكرة بسيطة تقوم بها الأم وهي خاصة بمرضى التوحد.
  • الاعتماد على الغناء والقصائد في تعليم الطفل المتوحد هو أمر رائع، لأنه يجعله لديه نشاط بدني كبير مثل التنقل والقفز.
  • ويعتبر الرسم على الورق والرقص من الأدوات التعليمية الرائعة للأطفال، وكذلك استخدام مسرح العرائس لتدريب الأطفال على التعبير عن مشاعرهم وحثهم على التفاعل مع الآخرين.

خامسًا: العلاج السلوكي

يعتبر العلاج السلوكي واحد من أفضل الطرق في علاج مرض التوحد عند الأطفال، وهو عبارة عن تغيير سلوك الطفل المتوحد، ليكون مثل سلوك الطفل العادي ويمكن أن يتم ذلك من خلال التالي:

علاج مرض التوحد

  • استبدال السلوكيات الطيبة الجيدة بدلًا من السلوكيات السيئة.
  • تعليم مهارات وسلوكيات جديدة يتم تنفيذها في خطوات بسيطة وتعليمات واضحة.
  • تشجيع الطفل على تغيير سلوكياته العدوانية أو النمطية من خلال الوسائل المختلفة المعنوية والمادية كذلك.
  • الإصرار على نفس التعليمات للطفل حتى يستجيب لها.
  • عدم التناقض بين السلوك الصادر من الكبار والقواعد التي تفرض على الطفل.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة