فوائد الحلاوة الطحينية

فوائد الحلاوة الطحينية

آخر تحديث : السبت ٢١ يونيو ٢٠١٩

تتميز الحلاوة الطحينية بالعديد من الفوائد الصحية التي تعود على صحة الإنسان، وتعمل على تحسينها بشكل عام، في "ستات دوت كوم" نخبركم بأهم فوائد الحلاوة الطحينية على الإنسان.

تتكون الحلاوة الطحينية في الأساس من السمسم الغني بالفوائد، ولعل أهم فائدة به هو أنه غني بمركبات مضادة للأكسدة مفيدة بشكل كبير لجسم الإنسان، وتعتبر الحلاوة من أهم المأكولات الغنية بالسكريات على الطاولة العربية في وجبتي الإفطار والعشاء، وإضافة المكسرات والفاكهة المجففة إلى الحلاوة تعطي لها طعم مميز ورائع، كما أنه يزيد من قيمتها الغذائية.

تحفظ الحلاوة الطحينية في الثلاجة، لأنها لا تتحمل درجات الحرارة المرتفعة، لأنها من الممكن أن تتحول إلى سوائل في هذه الحالة وبالتالي تتلف، كما أنه يختلف تسميتها من دولة لآخرى ففي مصر تسمي بـ "الحلاوة الطحينية"، وفي بلاد المغرب العربي يطلق عليها "الحلوى الشامية"، بينما في الخليج العربي تسمى بـ "حلوى الرهش".

فوائد الحلاوة الطحينية في الوقاية من الأمراض المزمنة

تساعد الحلاوة الطحينية في الوقاية من العديد من الأمراض ومنها السرطان "وخاصةً سرطان الجلد، والقولون"، الشيخوخة المبكرة، والقلب، كما أنها مفيدة جدًا وتقي من مخاطر الإصابة بتصلب الشرايين، لذلك يجب الاهتمام بتناولها في الفترات الصباحية ليسهل حرقها بسهولة للاستفادة من فائدتها العظيمة.

وتعتبر الحلاوة الطحينية معالج جيد لالتهابات اللثة بشكل سريع، وذلك من خلال دهن اللثة بطبقة سميكة من الحلاوة.

حماية الجهاز الهضمي

فوائد الحلاوة الطحينية

  • يعمل السمسم الموجود في الحلاوة على التخفيف من حالات الإمساك المزمنة، كما أنه يساعد في التخلص من ديدان المعدة الضارة.
  • كما تسهل الحلاوة من عملية الهضم، وكذلك تنشيط الدورة الدموية الخاصة بالجسم.

المحافظة على صحة الإنسان

  • تساعد الحلاوة الطحينية لما تحتويه من مكونات مفيدة على الحفاظ على صحة الإنسان بشكل أفضل، وذلك نظرًا لأنها تحتوي على 20% من البروتينات عالية الجودة، وكذلك 50% من الدهون الغير ضارة.
  • تحتوي الحلاوة كذلك على الكالسيوم المفيد لعظام الإنسان، وكذلك الحديد.
  • يوجد بالحلاوة الطحينية العديد من الفيتامينات ولعل من أشهرها فيتامين B1، B2، وD.

مصدر للطاقة

  • تعتبر الحلاوة الطحينية مصدر رئيسي للطاقة في جسم الإنسان، فهي تعمل على تقوية العضلات.
  • تساعد على الحفاظ على سلامة العضلات وإعادة بنائها لأنها تحتوي على بروتين نباتي.
  • يعد تناول قطعة من الحلاوة الطحينية قبل ممارسة التمارين الرياضية وألعاب القوى من الأشياء المتعارف عليها لدى الرياضيين، لأنها مفيدة في زيادة نشاط الجسم وإمداده بالطاقة اللازمة لتلك التمارين.

تقوية جهاز المناعة

فوائد الحلاوة الطحينية

  • تؤثر مادة السيسامين الموجودة في السمسم الذي يتكون منه الحلاوة الطحينية، على تنظيم المركبات التي تعرف باسم "اللايكوزانويد" وهي تهدف تعزيز الاستجابة المناعية لجسم الإنسان.
  • تناول الحلاوة يجعل الجسم في حالة اتزان مطلوبة للغاية.
  • تحفز الحلاوة الطحينية وظائف الخلايا والأنسجة وتزيد من فعاليتها وعملها.
  • تساهم الحلاوة في تقوية جهاز المناعة بشكل عام، وبذلك تحميه من مخاطر الإصابة بالأمراض الفيروسية والبكتيرية كذلك.

تغذية الجسم

كما ذكرنا سابقًا أن الحلاوة تحتوي على مكونات غذائية هامة لجسم الإنسان، فيوجد بها نسبة كبيرة من البروتينات، الدهون، الحديد، الكالسيوم، والفيتامينات أيضًا.

كل هذه العناصر الغذائية تساهم في التغذية السليمة للجسم وإمداده بالطاقة المطلوبة لعمل واجباته اليومية.

فوائد الحلاوة الطحينية في حماية القلب

فوائد الحلاوة الطحينية

  • تستطيع الحلاوة أن تغذي الأوعية الدموية للقلب بشكل جيد، وبذلك فإن تناولها يعمل على حماية القلب من العديد من الأمراض.
  • يعود ذلك إلى مادة السيسامين التي تعمل على محافظة مستوى الدهون في مستواها الطبيعي في الدم، حيث أنها تنظم إفرازات الدهون من الكبد.
  • كما أن زيت السمسم الموجود في الحلاوة الطحينية يساعد على خفض مستوى الكوليسترول الضار، لأنه يحتوي على دهون غير مشبعة، الأمر الذي يصل في النهاية بحالة ليونة مطلوبة للأوعية الدموية.
  • تزيد الحلاوة من وقاية الجسم من مخاطر الإصابة بمرض تصلب الشرايين، والجلطات كذلك، لذلك ينصح دائمًا بتناول الحلاوة في الصباح لكي تحافظ على صحة القلب وصحة الجسم كذلك للإنسان.

الحلاوة والمرأة

تعتبر الحلاوة مفيدة للمرأة بعد فترة الولادة مباشرة، لأنها تعمل بشكل كبير على إدرار الحليب في الثدي المطلوب لعملية الرضاعة الطبيعية للطفل.

كما أن تناول الحلاوة للمرأة الحامل من الأمور الهامة جدًا والمفيدة كذلك، نظرًا لوجود الحديد بها.

محاذير تناول الحلاوة

فوائد الحلاوة الطحينية

على الرغم من فوائد الحلاوة الطحينية على الإنسان إلا أن هناك بعد المحاذير التي ينبغي أن نضعها في الحسبان ومنها مايلي:

  1. لا ينصح مرضى السكري بتجنب الحلاوة لأنها تحتوي على نسبة كبيرة جدًا من السكر.
  2. المادة الصناعية التي تزيد من بياض الحلاوة من الممكن أن تؤدي إلى الإصابة بالسرطانات لذلك لا يجب الإفراط في تناولها.
  3. لا ينصح لمن يعاني من السمنة المفرطة تناول الحلاوة لأن بها نسبة كبيرة من السكر الذي يتحول إلى دهون وبالتالي سيكون الأمر معقد.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة