قصة سيدنا محمد من النشأة حتى الرسالة

قصة سيدنا محمد من النشأة حتى الرسالة

سيدنا محمد رسول الإسلام وخاتم النبيين في حياته الكثير من العبر والدروس التي على جميع المسلمين أن يتعلموا منها، حيث أن قصة سيدنا محمد شأنها في ذلك شأن كل الأنبياء والمرسلين مليئة بالأحداث والمعجزات والمعلومات الرائعة التي علينا جميعا أن نقوم بتعليمها لأطفالنا، ستات دوت كوم اليوم تخبركم قصة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم منذ النشأة وحتى الرسالة:-

قصة سيدنا محمد المسجد النبوي

قصة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم:-

نشأة سيدنا محمد:-

نشأ سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم في قبيلة بني هاشم في مكة المكرمة، وذلك في عام الفيل، وكان والده عبد الله بن عبد المطلب الذي توفي قبل أن يراه، حيث كانت أمه ٱمنة بنت وهب لاتزال في شهور حملها، أرضعته السيدة حليمة السعدية حتى أتم العامين وبضعة أشهر ثم رحلت عنه وبقي مع والدته إلى أن أتم السادسة من عمره.

قصة سيدنا محمد عام الفيل

توفيت السيدة ٱمنة بنت وهب ٱنذاك ثم انتقل صلى الله عليه وسلم إلى بيت جده عبد المطلب حتى بلغ العاشرة من عمره ثم توفي جده، انتقل بعد ذلك صلى الله عليه وسلم إلى بيت عمه أبي طالب، وقد عمل صلى الله عليه وسلم برعي الأغنام مع عمه وأبناء عمومته.

انتقاله للعمل بالتجارة:-

في هذا الوقت عرف عن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم حسن الخلق، والصدق والأمانة في القول والفعل حتى اشتهر بين قومه بالصادق الأمين، وكان الله يحفظه من الشيطان فكان بعيد تمام البعد عما يفعله الشباب في ذلك الوقت من شرب الخمر ولعب الميسر وما إلى ذلك، بل كان زاهدا ورعا تقيا يعمل معظم اليوم ويتعبد في غار حراء ويتفكر في عظمة الخالق. حينئذ ذاع صيته بين أوساط التجار ورعاة الأغنام فكانوا يستعينون به في التجارة لشدة أمانته، ثم طلبت منه السيدة خديجة بنت خويلد رضي الله عنها أن يدير لها تجارتها حيث كانت من السيدات صاحبات الأعمال والأموال ولها تجارة في أكثر من منطقة على أرض الحجاز. وافق رسول الله صلى الله عليه وسلم على إدارة أعمال السيدة خديجة التجارية ورأت فيه صدقا وأمانة وكثير من الصفات المحمودة التي لم يسبق أن تجمعت في بشر قبله، فعرضت عليه الزواج وقد بلغت من العمر الأربعين، وهو ما زال في الخامسة والعشرين من عمره أي كان يصغرها بخمسة عشر عاماً. أنجبت السيدة خديجة لسيدنا محمد بناته الأربعة وهن فاطمة وزينب ورقية وأم كلثوم، كما أنجبت له ولدان هما عبد الله والقاسم واللذان ماتا في سن صغيرة.

الرسالة ونزول الوحي:-

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتعبد في غار حراء حينما نزل عليه الوحي وهو جبريل الروح الأمين وتلى عليه سورة العلق، فارتجف رسول الله ورجع مسرعا إلى بيت خديجة التي هونت عليه هول ما وجد وبشرته بالرسالة وٱمنت به على الفور.

قصة سيدنا محمد غار حراء

ظل سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم يدعو إلى الإسلام سرا وقد ٱمن به صاحبه أبو بكر الصديق، وابن عمه علي بن أبي طالب على الفور، وظلت الدعوة إلى الله سرا لعدة سنوات توفت خلالها السيدة خديجة زوج رسول الله، وتوفي أيضاً عمه أبو طالب في نفس العام والذي سمي عام الحزن. وقد من الله على سيدنا محمد في ذلك العام برحلة الإسراء والمعراج، والذي أسرى الله بعبده فيها من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى ليصلي إماما بأنبياء الله ثم يصعد إلى السماء ليفرض الله تعالى على أمة الإسلام الصلاة وهي الركن الثاني من أركان الإسلام بعد نطق الشهادتين.

مقالات مشابهة


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

;