كيفية التعامل مع الزوج المزاجي بـ 6 خطوات فقط

كيفية التعامل مع الزوج المزاجي بـ 6 خطوات فقط

آخر تحديث : الثلاثاء ٢١ فبراير ٢٠٢٠
بلغي عن مشكلة

تعاني العديد من الزوجات من صعوبة التعامل الزوج المزاجي ، وتواجه صعوبة في فهمه بسبب عدم انضباط حالته المزاجية طوال الوقت وتغيرها بسهولة فأحيانًا يكون فرح وسعيد، وأحيانًا أخرى حزين أو غاضب بدون سبب، وبسبب ذلك تتولد العديد من المشكلات بينهما ويصبح الجو العام في الأسرة أكثر توترًا، ولهذا إن كنت تعاني عزيزتي من عدم القدرة على التعامل مع زوجك المزاجي، ستات دوت كوم تقدم لك في هذا الموضوع كيفية التعامل مع الزوج المزاجي .

كيفية التعامل مع الزوج المزاجي
كيفية التعامل مع الزوج المزاجي


الهدوء


ينبغي عليك عزيزتي لتعلم كيفية التعامل مع الزوج المزاجي ، التحلي بالهدوء الشديد، حيث أن انفعالك وقت غضبه سيولد العديد من المشكلات بينكما، ولهذا كونئ هادئة واصمتي عندما يبدء هو في الشجار معك .


الاحتواء


كوني على دراية ووعي تام بحالته المزاجية، فإذا كنت تحبينه عليك مساعدته في تغيير هذا الطبع والسلوك السيء به، فالمزاجية مدمرة لأصحابها قبل الآخرين، وتنتج عن العديد من المشاكل النفسية والتقلبات، ولذلك حاولي احتوائه والسيطرة على غضبه وامتصاصه بسهولة واشعريه بالتفهم والحب من خلال معاملتك له ، وساعديه على التغير بالتدريج.شاركي مع ستات دوت كوم بموضوعاتك

اقرأي أيضًا:التعامل مع الزوج - طرق كيفية التعامل مع الزوج


تجنب إثارة الغضب


إذا كنت على وعي ودراية بحالة زوجك المزاجية، فأنت بالفعل على وعي ودراية أيضًا بما يثير انزعاجه وغضبه وبما يفرحه، وهنا يبقى كل ما عليك فعله هو تجنب مسببات الغضب للزوج .

كيفية التعامل مع الزوج المزاجي
النصح

حينما تلاحظين تغير زوجك إلى شخص مزاجي ، وتبحثين عن كيفية التعامل مع الزوج المزاجي ، حاولي قبل تغيير سلوكك وتصرفاتك معه بنصحه، نعم انصحيه بالتغيير ولكن في وقت مناسب للحديث بينكما، حاولي نصح زوجك للتخلص من حالة المزاجية التي يعاني منها، ليس فقط من أجله ولكن من أجل أبنائكم أيضًا، فالأطفال شديدي التأثر بوالديهم وحينما يرون الأب غير مستقر نفسيًا بالتالي سيصبحون هم كذلك مثله تمامًا، وهذا سبب ونصيحة كافية لتساعديه في اتخاذ قرار التغيير.

قد يعجبك هذا أيضًا:نصائح تساعد الزوجة على التعامل مع الزوج العنيد بذكاء

استشارة طبيب نفسي

إن استشارة الطبيب النفسي لا تعد شيئًا مكروهًا أو غريبًا كما يعتقد البعض في مجتمعنا، فكثيرًا ما يربط البعض زيارة الطبيب النفسي باصابة الشخص بالجنون، ولكنه في حقيقة الأمر زيارة الطبيب النفسي أمر عادي كزيارة أي طبيب آخر، للاطمئنان على الصحة، وحينما يواجه الزوج او الزوجة صعوبة في التعامل مع الطرف الآخر ويشعر بتغيرات كبيرة في شخصيته وسوء حالته المزاجية، أو تشعر الزوجة بصعوبة في فهم زوجها وتبحث عن كيفية التعامل مع الزوج المزاجي ، ينبغي عليها طلب منها التوجه إلى عيادة الطيبب النفسي ولكن بلطف وبهدوء، فقد يكون يعاني من بعض الاضطرابات ويحتاج إلى نصح شخص مختص، وذلك في حالة عدم قدرة الزوج على تخطي ما يشعر به واستمراره في هذه الحالة وفشلت كافة محاولاتك معه، ادفعيه إلى استشارة طبيب نفسي، فربما يكون لديه بعض المشكلات النفسية التي تسبب تلك الحالة المزاجية الغير منتظمة.

اشعريه بالحب والاهتمام

من النقاط الأساسية والتي لا تلتفت لها العديد من الزوجات اللاتي تبحثن عن كيفية التعامل مع الزوج المزاجي ، هي افتقاد الزوج للشعور بالحب والاهتمام والراحة، فهو قد يعاني في بعض الاحيان من افتقاده لمزيدًا من الحب والاهتمام والرعاية، ولهذا حينما تجدينه قد تغير تمامًا وأصبح عصبي أو غاضب بدون مبرر أو سبب كافي لذلك أو تحول إلى شخص مزاجي ، حاولي تهدئته بالطبطبة على كتفه أو الانصات له بدون غضب أو إشعاره بإنزعاجك أيضًا ، وبعدها حاولي تغيير الحديث أو اذكري أمامه شيء مضحك ليخرج من هذه الحالة بسهولة.


التعليقات

ضعي تعليقَكِ هنا

التقيمات

مقالات مشابهة