مراحل الحمل حتى الولادة وكيفية التغلب على مشاكلها

مراحل الحمل حتى الولادة وكيفية التغلب على مشاكلها

آخر تحديث : الأربعاء ٢٤ أبريل ٢٠١٩

حلم كل فتاة أن تصبح أم، ويعتبر الحمل هو بداية الطريق لتحقيق المبتغى، من المعروف أن الحمل يستمر لتسعة أشهر، ولكن ماهي التغيرات التي تطرأ على الحامل والجنين في هذه المرحلة، تكشف "ستات دوت كوم"، مراحل الحمل وتوضيح التغييرات النفسية والجسدية للطفل وكذلك الحامل، وتوضيح أهم المشكلات وكيفية التغلب عليها.

في البداية نقوم بتقسيم الحمل على ثلاث فترات، الفترة الأولى وهي الخاصة بالأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، المرحلة الثانية تبدأ من الشهر الرابع وتنتهي في نهاية الشهر السادس، أما المرحلة الثالثة والتي تبدأ في الشهر السابع وتنتهي بالولادة في الشهر التاسع.

مراحل الحمل الأولى

وهي الخاصة بأول ثلاثة أشهر في الحمل، هذه الفترة يوجد بها العديد من التغييرات السريعة سواء المتعلقة بالحامل أو الجنين، وبالنسبة للمرأة يحدث لها تغيرات فسيولوجية يصاحبها ألم في الثدي، الشعور بالغثيان دائمًا، الإحساس المستمر بالإرهاق، والتقلب المشاعري السريع، فمن الممكن أن تمري بحالة سعادة واكتئاب في ساعة واحدة من اليوم.

في المرحلة الأولى يبدأ الجنين في النمو بشكل سريع، حيث يبدأ تكوين المخ، الحبل الشوكي، وبعض الأعضاء الآخرى، وكذلك يبدأ القلب في ضخ الدم، وتبدأ أصابع اليدين والقدمين في النمو وظهور شكلها.

وبالنظر بالتفصيل في مراحل الحمل الأولى سنقوم بتوضيح كل أسبوع فيها، بداية من الأسبوع الأول حتى نهاية الأسبوع الثاني عشر في الحمل.

مراحل الحمل

الأسبوع الأول والثاني

تبدأ التغيرات على المرأة الحامل وهي:

  • انقطاع الدورة الشهرية.
  • خروج إفرازات المهبل.
  • كثرة التبول.
  • تغيير في حجم الثدي.
  • الإحساس المستمر بالتعب والإرهاق.
  • عدم الرغبة في الطعام.

الأسبوع الثالث

في هذا الأسبوع تزداد شكل التغيرات لدى الحامل ويحدث لها الآتي:

  • بداية تقسيم البويضة التي تم تخصيبها إلى العديد من الخلايا، وبعد ذلك تثبت في الرحم.
  • تبدأ عملية زرع الحمل وهي التحام البويضة بالرحم.

الأسبوع الرابع

  • في نهاية الشهر الأول من الحمل، يبدأ الجنين في التكوين، مع استمرار ظهور التغييرات على الحامل.
  • بالنسبة للحامل يحدث لها تغير في شكل الجسم، وتتمدد الطبقة الخارجية من جلد الجنين نحو الرحم، بعد ذلك يتم الاختراق.
  • أما بالنسبة للجنين، فهو يبدأ في التكوين، ويكون في هذا الأسبوع "نطفة".

الأسبوع الخامس

  • تبدأ الانقباضات في الرحم، ويتكون سدادة مخاطية في عنق الرحم، إضافة إلى عدم الشعور بالاحتياج إلى الممارسة الجنسية للمرأة الحامل.
  • وبالنسبة للجنين، فهو يبدأ في التكوين العصبي، حيث يتكون الدماغ والحبل الشوكي، وكذلك يبدأ العمود الفقري والضلوع في التكوين.

الأسبوع السادس

  • يصبح الثدي طري وناعم الملمس، كما أن شكل الرحم يتغير ويبدأ في التوسع بالنسبة للحامل.
  • يبدأ جسم الجنين في التقوس، مع عدم وجود ملامح لوجهه بشكل جيد، كما أن دماغه تبدأ في النمو.

الأسبوع السابع

  • يزداد إحساس الحامل بالغثيان والرغبة في التقيؤ، كما تبدأ بالإحساس بالدوخة المستمرة عند ممارسة أي نشاط.
  • تظهر عين وأذن الجنين والأعضاء الداخلية للفم، مع تكوين رأسه، ويصبح طول جسده مثل أصبع الإبهام.

الأسبوع الثامن

  • تتكون أصابع الجنين، القلب يصبح مكتملاً، كما تظهر الجفون الداخلية للعين، ويزداد الوزن، وكذلك تبدأ أذنه الوسطى في التكون.
  • كما تبدأ حلمات الحامل في مراحل الحمل الأولى، في التوسع، ويصبح شعرها أكثر كثافة، وتزداد إفرازات العدد الدهنية في الشعر، ومن الممكن ظهور النمش على البشرة، مع تغيير لون في اللثة، وتصبح الأظافر أكثر عرضة للكسر.

الأسبوع التاسع

مراحل الحمل

  • يتغير لون بشرة الحامل، ويظهر تورمات وانتفاخات في اللثة.
  • أما بالنسبة للجنين يبدأ العمود الفقري في التكون، وكذلك الأنف، وتظهر أصابع اليدين والقدمين.

الأسبوع العاشر

  • يزداد حجم الثدي مجددًا، يتحول الرحم إلى شكل برتقالة، ويزداد نشاط القلب.
  • تتكون الكلية، الأذن، الرئة، الأمعاء، والمعدة للطفل، كما تبدأ رأسه في أن تصبح كبيرة بعض الشئ بسبب التكون الدماغي السريع.

الأسبوع الحادي عشر

  • تظهر لأول مرة الأعضاء التناسلية للجنين، كما أن المفاصل تبدأ في النمو، ويصبح وجهه أكثر وضوحًا.

الأسبوع الثاني عشر

  • يصبح رحم الأم صلبًا، ويزداد وزنها بنسبة 25% تقريبًا.
  • تبدأ الدماغ الخاصة بالجنين في إرسال الأوامر إلى الأنسجة والعضلات، يكون قادر على تحريك أطرافه، ويصبح وجهه واضح الملامح.

ومن الضروري في المرحلة الأولى من الحمل، أن تقومي سيدتي بمتابعة الطبيب، لتتمتعي أنتِ والجنين بصحة جيدة، كما أنه يجب التعرف منه على أفضل سبل العناية بالجنين.

مراحل الحمل الثانية

مراحل الحمل

ننتقل من الفصل الأول إلى الفصل الثاني في مراحل الحمل وهي الفترة الخاصة ببداية الشهر الرابع حتى نهاية الشهر السادس في الحمل.

تبدأ الحالة الصحية للأم في التحسن في هذه المرحلة، وتنتقل لفترة الاستمتاع بالحمل، في البداية من الممكن متابعة الجنين من خلال السونار، لمعرفة نوعه ورؤيته بوضوح في هذه الفترة.

يبدأ الجنين في الركل، وتشعر الأم بالحركات الفسيولوجية، ويمكن للجنين سماع الأصوات وتمييز المعتاد سماعها حوله.

تظهر علامات تضخم الثدي واستدارة البطن على الحامل، كما أنه يزداد تغيير لون الجلد.

مقالات مشابهة


التقيمات